الأحد 20 صفر / 20 أكتوبر 2019
09:54 م بتوقيت الدوحة

بورصة لندن تدرج صكوكا لـ «الدولي الإسلامي» بـ500 مليون دولار

الدوحة - العرب

الثلاثاء، 05 مارس 2019
بورصة لندن تدرج صكوكا لـ «الدولي الإسلامي» بـ500 مليون دولار
بورصة لندن تدرج صكوكا لـ «الدولي الإسلامي» بـ500 مليون دولار
أدرجت بورصة لندن صكوكاً للبنك الدولي الإسلامي بقيمة 500 مليون دولار وذلك بحضور سعادة الشيخ الدكتور خالد بن ثاني بن عبد الله آل ثاني رئيس مجلس الإدارة العضو المنتدب ود.عبد الباسط أحمد الشيبي الرئيس التنفيذي وسعادة السيد يوسف بن علي الخاطر سفير دولة قطر لدى المملكة المتحدة وسعادة السيد أجاي شارما سفير المملكة المتحدة في الدوحة ،وسعادة السيد سيمون بيني المفوض التجاري لصاحبة الجلالة البريطانية لمنطقة الشرق الأوسط وأفغانستان وباكستان .

كما حضر من الدولي الإسلامي الشيخ محمد بن علي بن عبد الله آل ثاني رئيس قطاع الخزينة والاستثمار والسيد حسام خطاب رئيس القطاع المالي.

وكان الدولي الإسلامي نجح الأسبوع الماضي بإصدار صكوك بمبلغ 500 مليون دولار أميركي وحظيت بإقبال واسع من المستثمرين حيث حيث بلغت طلبات الاكتتاب نحو سبعة أضعاف الإصدار بواقع 3,4 مليار دولار وتم تسعير الإصدار عند هامش ربح 175 نقطة أساس فوق متوسط سعر التبادل لخمس سنوات وبعائد نهائي بنسبة 4,264%سنويا وقد شملت طلبات الاكتتاب مستثمرين من مختلف انحاء العالم حيث بلغت نسبة المستثمرين من الشرق الأوسط 30% وباقي المستثمرين من أوروبا  وآسيا وأستراليا ودول أخرى نسبة 70% .
 
وقال سعادة الشيخ الدكتور خالد بن ثاني خلال حفل قرع جرس  إدارج صكوك الدولي الإسلامي  في  بورصة لندن: " نحن سعداء للغاية بنجاح الإصدار ونجاح  الإدارج ، ومن دواعي فخرنا أن تكون الثقة بالإقتصاد القطري قد بلغت مستويات قياسية بين مختلف فئات المستثمرين في العالم".

وأضاف "لقد حقق الاقتصاد القطري خلال الفترة الماضية إنجازات استثنائية و يشرفنا أن نكون جزءاً من قصة نجاحه وتغلبه على جميع العقبات والتحديات وهو الأمر الذي أصبح موضع إعجاب كبير على الصعيدين الإقليمي والدولي ".
 
وأشار إلى " إن ما لمسناه خلال جولتنا الترويجية قبل إصدار الصكوك وخلال كافة عمليات الإصدار بأن حصار قطر فشل بشكل كامل وارتد هذه الحصار على من قاموا به،  فالملاءة العالية للاقتصاد القطري والمراكز المالية القوية للبنوك القطرية تلاقي استحساناً واحتراماً كبيراً على الصعيد الدولي وهو ما ساعدنا في عملية إصدار الصكوك هذه وتسعيرها عند مستويات تنافسية".

بدوره أكد الدكتور عبد الباسط أحمد الشيبي الرئيس التنفيذي للدولي الإسلامي " بأن صكوك الدولي الإسلامي حظيت بطلب قوي من المستثمرين بعدما تم تسعيرها بمعدلات تنافسية ، حيث جاء التسعير  مدعوماً بالتصنيف الائتماني من وكالة موديز عن مستوي A2"
 
وأشار الرئيس التنفيذي إلى "أن اختيار الدولي الإسلامي لإدارج صكوكه في بورصة لندن هو قرار استراتيجي نابع من الثقة بأن لندن ستبقى مركزاً مالياً عالمياً مرموقاً بغض النظر عن البريكست(الخروج من الاتحاد الأوروبي) كما أنها  تعتبر مركزاً مهماً لأدوات الصيرفة الإسلامية وستبقى كذلك خلال الفترة المقبلة."
 
ولفت د. الشيبي إلى "ان الصكوك كأدوات استثمارية مرنة و متميزة يمكن أن تحقق  لنا العديد  من المزايا ولاسيما التواجد في السوق المالية العالمية  وتساعدنا في توجهاتنا الجديدة التي تلحظ الانفتاح على مستثمرين خارج الشرق الأوسط خصوصا ممن لم يسبق لهم التعامل مع السوق القطرية ".
 
وأعرب الرئيس التنفيذي للدولي الإسلامي عن الشكر للبنوك التي رتبت للإصدار وهي كيو ان بي كابيتال و بنك الخليج التجاري(الخليجي) , بنك بروة , بنك بوبيان, بنك باركليز,ماي بنك , وبنك استاندر تشارتر حيث بذلوا جهوداً كبيرة لإنجاح عملية اصدار صكوك الدولي الإسلامي والتي تعتبر من أفضل عمليات إصدار الصكوك الإسلامية التي تم تنفيذها في الفترة الماضية . 


التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.