الأربعاء 13 رجب / 20 مارس 2019
10:07 م بتوقيت الدوحة

بمشاركة محلية وعالمية واسعة هي الأكبر..

27 ألف زائر لمعرض الدوحة للمجوهرات والساعات

97

الدوحة - قنا

الإثنين، 25 فبراير 2019
27 ألف زائر لمعرض الدوحة للمجوهرات والساعات في 6 أيام
27 ألف زائر لمعرض الدوحة للمجوهرات والساعات في 6 أيام
أسدل الستار اليوم بمركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات على فعاليات النسخة السادسة عشرة من معرض الدوحة للمجوهرات والساعات، الذي شهد إقبالا جماهيريا كبيرا بعد أن تجاوز عدد زواره نحو 27 ألف زائر على مدى ستة أيام.

وتميز المعرض هذا العام، بمشاركة محلية وعالمية واسعة هي الأكبر، إذ شاركت فيه أكثر من 500 علامة تجارية، من 10 دول وعلى مساحة 29 ألف متر مربع.

كما شهدت النسخة السادسة عشرة من المعرض، مشاركة "مبادرة المصممين القطريين الشباب" للمرة الثالثة على التوالي حيث تم تخصيص جناح خاص لعرض منتجات وتصاميم 12 مصمما ومصممة قطريين.

ويعد المعرض الذي ينظمه المجلس الوطني للسياحة بالتعاون مع شركة أوديتوار أحد المعارض الدولية الاستثنائية، ويعد وجهة لمشاهدة الأعمال الفنية الرائعة في عالم المجوهرات والساعات.

وعقد على هامش المعرض منتدى متخصص وذلك للعام الثاني على التوالي ناقش تاريخ صناعة المجوهرات والساعات، واتجاهات هذه الصناعة، ومكانتها في الاقتصاد، وذلك بمشاركة خبراء ومصممين وأساتذة تاريخ وفنون في مجال صناعة المجوهرات والساعات من قطر والعالم.

كما أقيمت ورش عمل خاصة بصناعة المجوهرات والتعامل مع الأحجار الكريمة، والساعات، وتقديم النصائح حول تقييم الألماس.

وعبر السيد أحمد العبيدلي من المجلس الوطني للسياحة عن السعادة بالنجاح الذي لاقاه المعرض هذا العام على مستوى المشاركات المحلية والعالمية، وعلى مستوى الإقبال الجماهيري، وعلى مستوى التفاعل مع الفعاليات المصاحبة له، كما عبر عن الفخر بالمشاركات القطرية المختلفة سواء كانوا عارضين أو متحدثين في المنتدى، أو في ورش العمل التي عقدت على هامش المعرض.

وأضاف العبيدلي" نعمل من خلال المجلس الوطني للسياحة على تعزيز مساهمة قطاع فعاليات الأعمال في تطوير قطاع السياحة وتعزيز الاقتصاد الوطني، نظرا لما يتميز به القطاع من مزايا متعددة من حيث زيادة معدل الإنفاق السياحي، ودعم قطاعات الطيران والضيافة والمواصلات وغيرها من القطاعات الشريكة".

وأقيم على هامش معرض الدوحة للمجوهرات والساعات مزاد خاص لصالح مؤسسة التعليم فوق الجميع شارك فيه مصممات ومصممون قطريون، واستقطب اهتمام كبار الشخصيات ورجال الأعمال البارزين، الذين حرصوا على دعم مبادرة المصممين القطريين الشباب، المشاركين في المعرض.

وفي إطار العام الثقافي القطري الهندي 2019، استمتع زوار معرض الدوحة للمجوهرات والساعات بتجربة استثنائية في الجناح الهندي الذي تألقت بين جنباته مجموعات فاخرة لأشهر 13 علامة تجارية للمجوهرات الهندية.

وفي تعليقه على هذه المشاركة، قال سعادة السيد بي كوماران سفير جمهورية الهند لدى الدولة "إن معرض الدوحة للمجوهرات والساعات يعد منصة رائعة لأرقى ماركات المجوهرات في الهند لعرض الثقافة الغنية والإرث المتنوع لبلادنا".

وعبر سعادته في تصريح صحفي عن فخره بحجم الحرفية التي تظهر في القطع التي يعرضها المصممون الثلاثة عشر في مجموعاتهم المذهلة، وحجم التقدير الذي أبداه الزوار والحضور الدولي الذي زار الجناح.

ونوه سعادة السفير الهندي بالتفاعل الثقافي بين قطر والهند.. وقال "لطالما كانت قطر سوقا دوليا يدعم الفنون الهندية، ومعرض الدوحة للمجوهرات والساعات يتيح فرصة نادرة للتعرف على أحدث الاتجاهات والأساليب ويخلق لنا فرصا جديدة للتبادل التجاري والفني بين البلدين".

يشار إلى أن معرض الدوحة للمجوهرات والساعات من الفعاليات الأسرع نموا على أجندة فعاليات الأعمال العالمية المتميزة، وقد عزز مكانته الرئيسية في هذا المجال من خلال إضافة أنشطة وفعاليات سنوية مناسبة للعارضين والزوار على حد سواء.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.