الخميس 23 ربيع الأول / 21 نوفمبر 2019
05:37 ص بتوقيت الدوحة

أتاح فرصة للطلبة لتجربة البحث العلمي بإشراف من خبراء ومختصين

جامعة قطر تختتم المؤتمر السادس عشر للأبحاث والإبتكار - مسار «أنا باحث»

الدوحة- بوابة العرب

الأحد، 24 فبراير 2019
. - أثناء النقاشات المتبادلة
. - أثناء النقاشات المتبادلة
اختتم برنامج البيرق بجامعة قطر في حفل ختامي فعاليات المؤتمر السادس عشر للأبحاث والابتكار مسار (أنا باحث) وذلك يوم الأربعاء الموافق العشرين من فبراير 2019، ويأتي المؤتمر في إطار الجهود المبذولة لدعم رؤية قطر الوطنية 2030، في تشجيع النشئ على الابداع والابتكار، ليكون لهم دور فاعل في مجال البحث العلمي.

حيث يتيح مسار "أنا باحث" فرصة للطلاب لتجربة البحث العلمي باشراف من خبراء ومختصين من أساتذة جامعة قطر.

وقد شارك في هذا المؤتمر أربعة مدارس ثانوية وهم: مدرسة جاسم بن حمد الثانوية للبنين، مدرسة زبيدة الثانوية للبنات، مدرسة ام حكيم الثانوية للبنات، وأكاديمية الأرقم للبنات، حيث تنافس الطلاب على تقديم 4 مشاريع بحثية مختلفة ومميزة. وقد كان من ضمن الحضورعدد كبير من الطلاب والمدرسين وأولياء الأمور، بالإضافة الى الجهات الداعمة لبرنامج البيرق وهم منظمة اليونيسكو العالمية - مكتب الدوحة، واللجنة الوطنية القطرية للتربية والثقافة والعلوم.

وقد تنوعت الأبحاث المقدمة في المؤتمر، لتتضمن: "قطر-روبوت" وهو بحث عن كيفية استخدام الروبوت وعلم البرمجة في مجال إطفاء وإخلاء الحرائق ومساعدة رجال المطافئ على إخلاء المباني بشكل أسرع وأكثر فعالية، وبحث آخرعن استخدام فيلم من مادة البوليمر في معالجة مياه الصرف الصحي، وبحث عن تصنيع واختبار مركب جديد من مادة الإيبوكسي لاستخدامه في تطبيقات في مجال صناعة السيارات خفيفة الوزن، وأخيرا بحث عن استخدام مادة مركبة جديدة للحد من تآكل المعادن بدرجة كبيرة.   

وفي كلمتها المقدمة خلال المؤتمرالسادس عشر للأبحاث والابتكار، أعربت الدكتورة نورة جبر آل ثاني – مديرة الشئون الخارجية بمركز المواد المتقدمة في جامعة قطر ورئيس برنامج البيرق عن فخرها الشديد بمستوى الأبحاث التي قدمت من قبل الطلاب، وقالت: "إن مسار أنا باحث، الذي يقدم للسنة التاسعة على التوالي، بالإضافة الى المسارات الأخرى المقدمة من قبل برنامج البيرق قامت بخلق جيلا جديدا، أكثر إدراكا لأهمية البحث العلمي ودوره الفعال في تنمية المجتمع. وقد نجحت الجامعة في خلق بيئة تعليمية مبتكرة لطلاب المرحلة الثانوية، وهذا النجاح نستطيع مشاركته اليوم من خلال ما قدمه الطلاب في هذا المؤتمرالبحثي". 

وأضافت: "إن برنامج البيرق يقدم تجربة فريدة في وسائل التعليم المبتكر ويسعى دائما أن يكون منبرا فريدا لإشراك الشباب القطري من مرحلة المدارس الثانوية في بيئية تعليمية محفزه لهم، نهدف من خلالها إلى جذب وتشجيع الطلاب على الالتحاق مستقبلا للدراسة في مجالات العلوم والهندسة بجميع تخصصاتها. وأكبر دليل على نجاح البرنامج وتميزه هو فوز برنامج البيرق بجائزة فئة "cultivating curiosity" لعام 2019 المقدمة من خلال مسابقة "Reimagine Education" التي أقيمت في الولايات المتحدة الأمريكية".

وفي ختام الحفل تم الإعلان عن الفائزين في المؤتمر السادس عشر للأبحاث والابتكار، حيث فازت مجموعة وادي الغصن من أكاديمية الأرقم للبنات، بالمركز الأول لأفضل عرض تقديمي، كما فازت مجموعة وادي منيع من مدرسة أم حكيم الثانوية للبنات بالمركز الثاني وفازت مجموعة وادي أبو سمرة من مدرسة زبيدة الثانوية للبنات بالمركز الثالث.

أما عن مسابقة أفضل فيلم وثائقي فقد فازت بها مجموعة وادي الغصن من أكاديمية الأرقم للبنات.

 ومسابقة أجمل صوره التقطت خلال ورش العمل فازت بها مجموعة وادي الغصن من أكاديمية الأرقم للبنات وقد فازت مجموعة وادي أبو سمرة من مدرسة زبيدة الثانوية للبنات عن أكثر جروب نشط وأكثر عدد متابعين لتويتر. ومسابقة أجمل صورة على الأنستجرام بناءا على رأي متابعين البيرق فازت بها مجموعة وادي منيع من مدرسة أم حكيم الثانوية للبنات.








التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.