السبت 22 ذو الحجة / 24 أغسطس 2019
06:25 م بتوقيت الدوحة

الباكر يثمن إعلان الدوحة الصادر عن قمة كابا لأهميته في إجراء مراجعة جذرية لأطر العمل الحالية لقوانين الطيران

الدوحة- قنا

الأربعاء، 13 فبراير 2019
الباكر يثمن إعلان الدوحة الصادر عن قمة كابا لأهميته في إجراء مراجعة جذرية لأطر العمل الحالية لقوانين الطيران
الباكر يثمن إعلان الدوحة الصادر عن قمة كابا لأهميته في إجراء مراجعة جذرية لأطر العمل الحالية لقوانين الطيران
 ثمن سعادة السيد أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية "إعلان الدوحة" الصادر عن قمة كابا للسياسة الجوية وتنظيم الطيران الذي استضافته دولة قطر مؤخرا، وذلك أنه يدعو إلى مراجعة جذرية لأطر العمل الحالية للقوانين المنظمة لقطاع الطيران.
وتزامن إعلان الدوحة مع مرور 75 عاما على الإعلان عن اتفاقية شيكاغو، والتي نصت على تأسيس المنظمة الدولية للطيران المدني (ايكاو)، بالإضافة إلى إرساء مجموعة من القواعد العالمية للمجال الجوي والسلامة الجوية والسفر جوا.
وقال سعادة السيد أكبر الباكر في تصريح صحفي اليوم، إن الخطوط الجوية القطرية تؤيد إعلان الدوحة، وتدعو جميع شركات الطيران والحكومات في مختلف أنحاء العالم إلى الانضمام إليها في دعم هذا الإعلان.
وكان إعلان الدوحة قد أكد أنه آن الأوان لإجراء مراجعة جدية لاختبار مدى ملاءمة هذا الإطار لقطاع الطيران اليوم، حيث يساهم قطاع الطيران اليوم بـ10% من الناتج المحلي العالمي ومن المهم جدا التقيد بنظم اقتصادية تم تصميمها لتلبية ظروف متباينة.
كما أوصى الإعلان الحكومات بالتخفيف من القيود المفروضة على ملكية شركات الطيران والقواعد المنظمة لذلك، التي يستند عليها أنظمة الخدمات الجوية الثنائية وتقييد الوصول إلى الأسواق، وتكثيف الجهود لتشجيع التحرير متعدد الأطراف، على سبيل المثال التحرير الذي يروج له الاتحاد الأوروبي وتعزيز الاستدامة، (بمعناها واسع النطاق)، في قطاع الطيران، إلى جانب الحديث بشكل فعال على فتح الحوار حول السياسة الجوية وتعزيز المشاركة بها بأعلى المستويات.
ويأتي إعلان الدوحة بعدما أعلنت مؤخرا دولة قطر والاتحاد الأوروبي عن اختتام المفاوضات لاتفاقية النقل الجوي الشاملة.
وأكد سعادة السيد أكبر الباكر في هذا الإطار أن دولة قطر أصبحت أول دولة خليجية تختتم المفاوضات مع الاتحاد الأوروبي لإبرام اتفاقية النقل الجوي الشاملة ويتماشى هذا الإعلان مع إعلان الدوحة "لنثبت للعام التزامنا ببناء الثقة بين الأمم والتغلب على الخوف من المنافسة وتحقيق أقصى استفادة من مزايا التحرير والمنافسة".
وكان السيد هنريك هولولي، المدير العام للحركة والنقل في المفوضية الأوروبية قد أشاد في ختام قمة كابا بإعلان الدوحة وقال يعتبر الإعلان أفضل اختتام للقمة.








التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.