الخميس 18 رمضان / 23 مايو 2019
01:56 م بتوقيت الدوحة

عقب الاحتفالات الجماهيرية

جهود إدارة النظافة العامة لتنظيف منطقة الكورنيش

الدوحة- بوابة العرب

الأحد، 03 فبراير 2019
. - جهود تنظيف الكورنيش 4
. - جهود تنظيف الكورنيش 4
قامت وزارة البلدية والبيئة ممثلة بإدارة النظافة العامة بجهود كبيرة لتنظيف منطقة الكورنيش عقب الاحتفالات الجماهيرية والاستقبال الشعبي الحاشد لـ أبطال آسيا، وذلك من خلال فرق عمل ميدانية عملت على مدار الساعة.

حيث تم مضاعفة جهود التنظيف، والتي بدأت مباشرة بعد نهاية الاحتفالات عند منتصف الليل، وتواصلت حتى الرابعة فجراً بتنظيف كامل الكورنيش وإعادته لما كان عليه قبل خروج المواطنين والمقيمين لأعمالهم صباح اليوم.

وأكد السيد سفر مبارك ال شافي مدير إدارة النظافة العامة بأن الادارة قامت  بتشكيل فرق عمل ميدانية تتوفر لها جميع متطلبات العمل من الآليات والمعدات والعمالة المطلوبة لإنجاز العمل بالصورة المطلوبة ، حيث تم وضع الخطط والبرامج اللازمة لتغطية مثل هذه المناسبة الاستثنائية سواء  قبل وأثناء و بعد الاحتفالات ، وقد تم تطبيق ذلك كاملاً حيث تم التركيز بشكل كبير على مناطق الاحتفالات وتوافد الجماهير وخاصة منطقة الكورنيش .

  وقد قامت الادارة بجهود كبيرة أثناء الاحتفالات وبعدها ، واستمر العمل على مدار الساعة وحتى صباح يوم أمس الاحد ، حيث تم عمل برنامج خاص من خلال توفير عدد كبير من العمالة يقدر بنحو (539) من العمال والسائقين والمراقبين وعدد (15) من الآليات المتخصصة وعدد (39) سيارة رقابة تم الاستعانة بها من جميع المناطق التابعة للإدارة كحالة استثنائية لتنفيذ الاعمال بأسرع وقت ممكن وقد تحقق ذلك بالفعل في وقت قياسي حيث بدأت في الساعة 1 فجراً وعادت جميع المناطق الى حالتها الطبيعية في تمام الساعة الرابعة صباحاً من يوم الاحد قبل خروج موظفي الدولة الى أعمالهم ، وقد تم إزالة عدد (16) طن من المخلفات المتنوعة بمنطقة الكورنيش وما حولها.

   وقد انجزت جميع أعمال النظافة بدرجة عالية من الجودة والكفاءة بالرغم من بعض المعوقات البسيطة مثل الزحام المروري وبعض اغلاقات الشوارع نتيجة تدفق الجماهير بأعداد كبيرة نحو منطقة الكورنيش والانتظار الى ساعات متأخرة من الليل لخروج الجماهير من المنطقة .

وقال السيد آل شافي بان وضع الكورنيش عقب انتهاء الاحتفالات كان يتطلب عملاً شاقاً نسبة الى الكميات الكبيرة من المخلفات الورقية  والعبوات البلاستيكية المعدنية والأطعمة والكرتون، وقد ساعد التنسيق القائم مع الادارة العامة للمرور ولخويا والفزعة في اداء اعمال التنظيفات بشكل ممتاز وبالمستوى المطلوب وعاد بذلك الكورنيش الى ما كان عليه سابقاً من حيث النظافة والمظهر الحضاري . 

أما عن عمليات النظافة الأخرى، فقد جرت حسب البرنامج , حيث بدأت عمليات النظافة التي شملت تنظيف وكنس الشوارع الرئيسية الهامة والفرعية وبتركيز خاص على منطقة الكورنيش وخط سير الاحتفالات التي شهدتها البلاد اعتباراً من يوم الجمعة إلى ما بعد نهاية الاحتفالات .







التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.