الثلاثاء 16 رمضان / 21 مايو 2019
04:10 م بتوقيت الدوحة

النجم السويدي كالستروم يشيد بخطط الإرث في بناء وتصميم استادات مونديال قطر 2022

الدوحة - قنا

الأحد، 27 يناير 2019
النجم السويدي كالستروم يشيد بخطط الإرث في بناء وتصميم استادات مونديال قطر 2022
النجم السويدي كالستروم يشيد بخطط الإرث في بناء وتصميم استادات مونديال قطر 2022
أشاد كيم كالستروم أحد نجوم كرة القدم السويدية بتحضيرات دولة قطر لاستضافة بطولة كأس عالم متقاربة المسافات، وذلك خلال زيارته لجناح الإرث في مقر اللجنة العليا للمشاريع والإرث. 
وأبدى النجم السويدي في تصريحات له اليوم، إعجابه بالخصائص التي ستوفرها الطبيعة متقاربة المسافات التي تتيحها بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022، إذ ستكون أطول مسافة فاصلة بين استادين لا تتعدى 55 كلم، مما سيتيح للاعبين والمشجعين والزوار فرصة حضور مباراتين في اليوم الواحد دون تكبد عناء السفر لمسافات طويلة. 
وكيم كالستروم شارك في 131 مباراة دولية مع منتخب السويد أبرزها مشاركته ببطولة كأس العالم لكرة القدم في ألمانيا عام 2006 ولعب في فريقي ليون ورين الفرنسيين، وفريق سبارتاك موسكو الروسي .
وقال كالستروم الذي يعمل حالياً كناقد ومحلل رياضي : "لعل أكثر ما يثير تذمر اللاعبين في أية بطولة كروية هو التنقل من مكان إلى آخر، وذلك لما لهذا الأمر من تأثير سلبي على أداء اللاعبين بسبب هدر وقتهم واستنزاف طاقتهم. وأرى بأن خطط بطولة قطر 2022 في هذا الصدد لا مثيل لها، ولن تعود بالنفع الكبير على اللاعبين المشاركين في المونديال فحسب، بل المشجعين أيضاً، إذ لن يضطروا للتنقل من مكان لآخر لتشجيع منتخباتهم المفضلة". 
وحول رأيه في استادات مونديال قطر 2022، أبدى كالستروم إعجابه بخطط الإرث والاستدامة التي يتم اتباعها في الاستادات التي ستستضيف مباريات البطولة خاصة فيما يتعلق بمقاعد الاستادات القابلة للتفكيك، إذ تعتزم اللجنة العليا بعد البطولة التبرع ببعض المقاعد للإسهام في تطوير مشروعات رياضية في دول نامية تفتقر لبنية تحتية رياضية. وتُجسد هذه المبادرة جزءاً لا يتجزأ من خطة الإرث التي تنتهجها دولة قطر وبطولة كأس العالم لكرة القدم عام 2022. وأضاف كالستروم قائلاً: "إن استادات بطولة 2022 رائعة وتحمل في طياتها قصصاً تروي روعة تصاميمها وبراعة بنائها المستوحى من التراث العربي والقطري العريق". 
كما أشار كالستروم إلى أهمية استضافة المونديال في بلدان مختلفة، لما لهذه البطولة من دور كبير في إطلاع الزوار والمشجعين على الصورة الحقيقية للبلد المُضيف، وتبديد الأفكار السلبية التي ربما تشكلت في الأذهان، وأضاف: "قطعت قطر شوطاً كبيراً في مشوارها نحو استضافة البطولة، واستخدام كرة القدم لإحداث تغييرات إيجابية. وعلى الرغم من أن الطريق أمامها ما زال طويلاً، إلى أن ما استطاعت قطر تحقيقه حتى الآن مبهر جداً". 
ودعا النجم السويدي المشجعين في السويد إلى زيارة دولة قطر ليتعرفوا على تجربة الدولة وجهودها في استضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022. 
وعن توقعاته حول أداء المنتخب السويدي في بطولة قطر 2022، عبّر كالستروم عن أمله في أن يتأهل منتخب بلاده للبطولة خاصة بعد تقديمه أداء كروياً رائعاً وتأهله للدور ربع النهائي في بطولة روسيا 2018 قبل أن يخسر في مواجهة قوية أمام المنتخب الإنجليزي، وأضاف: "يملك المنتخب السويدي مقومات التأهل لبطولة قطر 2022 خاصة بعد أن تغلب على منتخبات قوية في بطولة روسيا، ونأمل أن يحقق فوزاً ساحقاً في بطولة قطر التي ستنطلق بعد أعوام قليلة من الآن".
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.