الثلاثاء 16 رمضان / 21 مايو 2019
11:41 ص بتوقيت الدوحة

منتخبنا اختتم بطولة العالم بالفوز على الدبّ الروسي

«يدنا المونديالية» بطلاً «لكأس الرئيس»

موفد لجنة الإعلام الرياضي

الإثنين، 21 يناير 2019
«يدنا المونديالية» بطلاً «لكأس الرئيس»
«يدنا المونديالية» بطلاً «لكأس الرئيس»
توّج الدكتور حسن مصطفي -رئيس الاتحاد الدولي لكرة اليد- أمس، منتخبنا الوطني بطلاً لـ «كأس الرئيس»، فى ختام مشاركته المونديالية ببطولة كأس العالم لليد الـ 16، والمقامة حالياً مبارياتها مناصفة بين الدنمارك وألمانيا، وتستمر حتى الأحد المقبل، وذلك عقب فوزه الكاسح على الدبّ الروسي بنتيجة 34-28، بصالة مدينة كولن الألمانية ضمن تحديد المراكز الشرفية «الترضية» من المركز 13 إلى 16.
تألق لافت
بالعودة إلى سيناريو مباراة تحديد المركزين 13 و14، فقد شهدت تألقاً غير عادي للاعبي «الأدعم»، وأحكموا سيطرتهم على مجريات شوطيها، واستطاعوا إنهاء الحصة الأولى لصالحهم 17-14، بعد أداء جيد في مجمله، وسط انسجام وتركيز عالٍ في الشقين الهجومي والدفاعي، مستفيدين من تواضع مستوى الأداء الروسي هجومياً ودفاعياً، وكعادته، تألق يوسف بن علي في مركز الدائرة، مانحاً «الأدعم» التقدم في معظم فترات الشوط الأول، كما أجاد فرانكيس في القيام بواجبه الهجومي والدفاعي، وتميز بالتصويب الدقيق والاختراق من الدائرة، معززاً رصيد أهداف «الأدعم» إلى 20- 17، بعدها استمر اللعب سجالاً مع أفضلية لمنتخبنا الوطني، الذي فرض إيقاعه وتفنن لاعبوه في دكّ المرمي الروسي بوابل من الأهداف، وسط ذهول تام من لاعبي الدبّ الروسي، فيما أجرى مدربهم سلسلة من التغييرات بهدف منح فريقه جرعة ثقة وأمل في إنهاء سيطرة «الأدعم» والعودة إلى أجواء اللقاء، إلا أن السيطرة الميدانية لـ «الأدعم» تواصلت أمام تراجع أداء المنتخب الروسي في معظم فترات اللقاء، وكلّفه ذلك التأخر بفارق وصل إلى 6 أهداف 34-28، بعدما أمسك «الأدعم» بزمام الأمور في الجانب الدفاعي، وتفوق هجومياً بإيجاد الحلول المناسبة للتسجيل، كما ظهرت الروح العالية لشباب «الأدعم»، وحافظوا على تقدمهم حتى النهاية، وأنهوا المباراة لصالحهم وبنتيجة 34-28.

فاليرو: أظهرنا قدراتنا الحقيقية

أشاد مدرب «الأدعم» الإسباني فاليرو بعطاء وجهد اللاعبين خلال مباراتهم أمام روسيا، وقال: «أظهرنا الليلة قوتنا الحقيقية»، معترفاً في الوقت ذاته بأن المُحصلة النهائية له في البطولة لم تكن بمستوى طموحاته وأهدافه، معتبراً المركز الثالث عشر وكأس الرئيس مقبولاً في ظل فترة الإعداد والتجهيز للبطولة، والتي لم تكن بالقدر المناسب لمثل مونديال كرة اليد، متمنياً التوفيق للاعبين في التحديات الرياضية المقبلة.

سنان: تتويج لعطاء اللاعبين

أعرب وجدي سنان كابتن «الأدعم» عن سعادته بالفوز بلقب كأس الرئيس، مبدياً أسفه في الوقت ذاته على ضياع حلم التأهل لدور الـ 16، وقال: «بلا شك كان في الإمكان أفضل مما كان، الترتيب لا يليق بمكانة وسمعة منتخبنا الوطني وبطل أكبر قارات العالم»، مستدركاً: «إلا أن الرياضة فوز وخسارة، واللقب يعد تتويجاً مبسطاً للاعبين على عطائهم في مشوار المونديال».

بن علي الأفضل

للمرة الثانية نال نجم «الأدعم» يوسف بن علي جائزة أفضل لاعب في المباراة، متوجاً عطاءه بلقب الأفضل، ومسجلاً 8 أهداف بجانب 10 تمريرات حاسمة لزملائه، إلا أن بن يوسف وبروح رياضية عالية أهدى جائزته لزميله حارس «الأدعم» العملاق سارتيش الذي تألق بشكل لافت وساهم في انتصار «الأدعم».

افتقدنا قوة كابوتي

للمباراة الثانية على التوالي يسجل لاعب «الأدعم» رفائيل كابوتي غياباً بسبب إصابة في «الأنكل» رغم الجهود الكبيرة التي بذلها الجهاز الطبي لضمان عودته للمشاركة في المباريات، فإن منتخبنا افتقد جهوده.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.