السبت 16 ربيع الثاني / 14 ديسمبر 2019
07:32 م بتوقيت الدوحة

مجلة «فنار» تبدأ سنتها الثانية بنقلة جديدة

النصر: قطر عزّزت القوة الناعمة لتحالف الحضارات

الدوحة - العرب

الأحد، 20 يناير 2019
النصر: قطر عزّزت القوة الناعمة لتحالف الحضارات
النصر: قطر عزّزت القوة الناعمة لتحالف الحضارات
يصدر العدد الخامس من مجلة  «فنار»  (يناير 2019)، معلنًا بدء السنة الثانية من المجلة الثقافية الاقتصادية المنوعة التي تصدرها دار العرب موسميًا (كل ثلاثة شهور)، مواكبة لأبرز تجليات النهضة الشاملة في قطر.

ويتضمَّن العدد في بابه الرئيسي "الضيف" سعادة السيد ناصر بن عبد العزيز النصر الممثل السامي لمنظمة الأمم المتحدة لتحالف الحضارات سابقًا، والذي يؤكد في حوار شامل للمجلة أن حوار الحضارات هو السبيل الأمثل لعالم أفضل، قائم على مبادرات التنمية المستدامة ومحاربة الفقر وإشاعة التعليم ومكافحة التغير المناخي، مشيرًا إلى الدور الريادي لصاحبة السمو الشيخة موزا بن ناصر حرم سمو الأمير الوالد في تأسيس منظمة تحالف الحضارات، وأن من أبرز نتائج قيادة قطر للمنظمة العالمية إضافة دور رجال الدين والرياضة والفن إلى خطة "تحالف الحضارات"، كما تطرّق الحوار الذي أجراه مدير تحرير المجلة عبد الله الحامدي إلى قضايا عديدة في مسيرة النصر الحافلة بالأحداث، أهمها رئاسته للجمعية العامة للأمم المتحدة بدورتها السادسة والستين (2011 – 2012)، مُشدِّدًا على ضرورة إلغاء حق النقض"الفيتو" إذا أراد العالم أن يرى مجلسَ أمنٍ فاعلًا في الأزمات.

معجم الدوحة التاريخي

واحتوت المجلة، التي مثّلت نقلة نوعية جديدة عبر أبوابها وزواياها الثابتة، موضوعات ومقالات كوكبة من الكتاب والمراسلين داخل قطر وخارجها، ففي باب "نوارس" تغطية لتدشين حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى لمعجم الدوحة التاريخي للغة العربية، ومقال للدكتور طارق الشيخ حول صناعة الغاز القطرية ورفع سقف الإنتاج إلى 110 مليون طن سنويًا رغم ظرف الحصار، وموضوع من اليمن لمحمد محمد إبراهيم عن المدرسة العامرية التحفةً المعمارية الإسلامية المدهشة، وآخر من فلسطين للكاتبة سما حسن حول السامريين، أقدم الطوائف البشرية في الأرض، والذين يعارضون الاحتلال الإسرائيلي، وتغطية من إسبانيا أرسلها الدكتور أكرم اليوسف لمهرجان بلباو السينمائي وفوز أفلام القضايا العربية.

حوار الشعر والطبخ

أما في باب "أدب وفن" فثمة حوار مع الشاعرة القطرية الدكتورة زكية مال الله تناول أحدث إصداراتها التي تنوعت ما بين الشعر والنثر والطبخ والصيدلة، وقصة "ضجيج الصمت" للكاتب القطري جمال فايز، وقصيدة "الحصار" للشاعر اللبناني المقيم في قطر جمال الحريري، وقصيدة "هايكو يمني" للشاعر العربي الكبير عبد العزيز المقالح، وقصيدة "الخيرالدا" للشاعر المغربية فاطمة الزهراء بنيس، وقراءة في معرض "سوريا سلامًا" الذي نظّمهُ متحف الفن الإسلامي في الدوحة بمناسبة 10 سنوات على افتتاحه، ومعرض "حكايات من سوريا" رصدهُ الكاتب ملكون ملكون في استوكهولم، وقراءة ثالثة في معرض "الناس والكرسي" للفنان والناقد التشكيلي المصري علي فوزي، بالإضافة إلى رثائية مؤثرة عن رحيل محبوب المسرح القطري الفنان عبد العزيز جاسم بقلم الدكتور حسن رشيد.

نهضة الإنتاج القطري

في باب "قطوف" المنوَّع مقال للباحث عبد القادر الخطيب أجاب فيه عن السؤال القديم الجديد: لماذا يكرهون الإسلام؟ وعرض لكتاب "الأمالي" لمؤلفه الإمام أبي علي القالي كتبته عبير أحمد، وموضوع عن مهرجان محاصيل كتارا الذي يعكس نهضة الإنتاج الزراعي والغذائي القطري، وآخر عن الليمون وفوائده التي لا تحصى، وترقب مطار الدوحة الدولي للفوز بجائزة أفضل مطار في العالم عام 2019، والإعلان عن تصميم ملعب لوسيل الذي سيشهد المباراتين الافتتاحية والختامية لمونديال قطر 2022.

"المكتبة" اشتملت على قراءة في ديوان الشاعر القطري خالد المحمود "قصائد في زمن الحصار" الصادر عن دار العرب قدّمها الشاعر السوري عيسى الشيخ حسن، وجولة في مؤلفات الشاعر والباحث الاقتصادي العراقي الدكتور طالب البغدادي، واستضافة مكتبة قطر الوطنية لمعرض "نهاية الحرب 1918" الذي أعدَّه المتحف الفرنسي وتضمَّن مقتنيات نادرة من متحف الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني، وموضوع عن إنشاء مركز بيانات عالمي لشركة مايكروسوفت في قطر "أزور للحوسبة السحابية"، لبناء قاعدة معرفية واقتصاد متنوع.

رحلة الطرافة الجمال

"الرحلة" كتبها هذه المرَّة الشاعر والرحَّالة العراقي باسم فرات من لاوس في أقصى شرق آسيا، ذلك البلد الفقير الذي يجمع ما بين طرافة شعبه وجمال طبيعته.

وشارك في العدد الخامس من مجلة "فنار" نخبة من الكتاب القطريين والعرب عبر مقالاتهم، فكتب ناصر الهلابي مقالًا بعنوان "تميم المجد: قائد استثنائي في ظرف استثنائي"، فيما كتب عرفان نظام الدين مقاله "الزمن الجميل" عن كامل مروة شهيد الصحافة، مشيرًا إلى أن اغتيال الكاتب الصحفي السعودي جمال خاشجقي مؤخرًا عِبْرة لتصحيح علاقة السلطة والإعلام، وتناول فرج دهام في زاويته "المرئي" معرض "ازدواجية الإلهام" في مقر الفنانين مطافئ، وكتب الدكتور عبد الرحيم العلام رئيس اتحاد كتاب المغرب عن "القارئ الكبير" صاحب "الخبز الحافي" محمد شكري، فيما كتبت دلال خليفة في الصفحة الأخيرة "فسحة" مقالها الموسوم "وطني في قلب الصباح".


لمطالعة العدد بصيغة PDF: اضغط هنا

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.