الأحد 10 ربيع الثاني / 08 ديسمبر 2019
02:31 م بتوقيت الدوحة

بلجيكا تصدم الجالية المسلمة بهذا القرار الذي يمس عقيدتهم

الاناضول

الأربعاء، 02 يناير 2019
الجالية المسلمة في بلجيكا
الجالية المسلمة في بلجيكا
أصدرت السلطات البلجيكية قانونا يحظر ذبح الحيوانات دون صعقها، ودخل قانون الحظر على طريقة الذبح الإسلامية، حيز التنفيذ أمس الثلاثاء، في المنطقة الفلامانية من بلجيكا.

وبحسب "الأناضول"، فقد كان البرلمان الفلاماني، قد صادق على القرار العام الماضي، والذي يُمنع بموجبه ذبح الحيونات دون صعقها.

واستثنى القرار في تطبيقه مؤقتًا بعض الأنواع من الحيوانات، بسبب عدم توافر البنية التحتية اللازمة، فيما يفرض تحضيرها مباشرة بعد الذبح.

ووفق الشعائر الإسلامية "الحلال" يجب ذبح الحيوانات وإسالة دمائها قبل تناولها، لكن جماعات الرفق بالحيوان تدين هذا الأمر وتقول إن الأفضل صعق الحيوانات قبل قتلها.

ويحظر القرار الجديد ذبح جميع الحيوانات على الطريقة الإسلامية، دون صعق، بعد أن يتم تدارك النقص الموجود في البنية التحتية، بالمنطقة الفلامانية.

واحتدم الجدل في بلجيكا العام الماضي، حول الموضوع، عندما وافق برلمان "والوفيا" في المنطقة الفرنسية، على مشروع قانون تقدمت به لجنة البيئة، لمنع الذبح الحلال على الطريقة الإسلامية.

وبعد تطبيق الحظر في المنطقة الفلامانية، يُنتظر تطبيقه في منطقة "والوفيا" خلال 1 أيلول/سبتمبر 2019.

يُذكر أن حظر الذبح الحلال على الطريقة الإسلامية، وفرض صعقها أو تخديرها قبل الذبح، أثار جدلاً واسعا داخل الجالية المسلمة في بلجيكا.

وكانت دول مثل الدنمارك وسويسرا ونيوزيلندا وبولندا فرضت قيوداً مماثلة على ذبح الحيوانات.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.