الأحد 15 شعبان / 21 أبريل 2019
09:50 ص بتوقيت الدوحة

مكتبة قطر الوطنية تعزز تعاونها مع المجلس الثقافي البريطاني في قطر

الدوحة - العرب

الأحد، 16 ديسمبر 2018
مكتبة قطر الوطنية تعزز تعاونها مع المجلس الثقافي البريطاني في قطر
مكتبة قطر الوطنية تعزز تعاونها مع المجلس الثقافي البريطاني في قطر
وقعت مكتبة قطر الوطنية والمجلس الثقافي البريطاني في قطر مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون المشترك في مجالات الثقافة والبحوث والتعليم وتطوير المهارات، وتنظيم المؤتمرات المشتركة، والورش التعليمية والدورات التدريبية والبرامج البحثية، والأنشطة والفعاليات الثقافية.

وقد وقع مذكرة التفاهم كل من الدكتورة سهير وسطاوي، المدير التنفيذي لمكتبة قطر الوطنية والسيدة سام آيتون، مدير المجلس الثقافي البريطاني في قطر، في حضور د.جيمس أونلي، مدير شؤون البحوث التاريخية والشراكات بمكتبة قطر الوطنية، والسيدة جيهان محسن بركة، مدير إدارة الاتصال و الدكتور وسيم قطب، المدير المسؤول للبرامج و الشراكات في المجلس الثقافي البريطاني.

وحول المذكرة، قالت الدكتورة سهير وسطاوي: "العلاقة التاريخية بين قطر والمملكة المتحدة متينة وعميقة الجذور، ومذكرة التفاهم ما هي إلا واحدة من تجليات هذه العلاقة الوطيدة بين البلدين، وتعكس الثقة المتبادلة، وحرص الطرفين على التعاون في العديد من المجالات. ونتطلع إلى رؤية ثمار  هذه المذكرة في القريب العاجل، واستكمال ما بدأناه من تعاون ناجح أسفر مؤخرًا عن تنظيم مجموعة من الفعاليات المتميزة".

ومن المجلس الثقافي البريطاني، علقت السيدة سام آيتون بقولها: "يسرنا توقيع مذكرة التفاهم مع مكتبة قطر الوطنية بعد تعاون ناجح خلال المهرجان البريطاني 2018 في قطر. وسنواصل عملنا كمنظمة المملكة المتحدة الدولية للعلاقات الثقافية والفرص التعليمية. نحن نتطلع إلى سنوات قادمة رائعة ، ونحن متحمسون للمساهمة في رؤية قطر الوطنية 2030".

جدير بالذكر أن النسخة الخامسة من المهرجان البريطاني في قطر قد شهدت عدة صور للشراكة بين المكتبة الوطنية والمجلس الثقافي البريطاني والسفارة البريطانية منها إقامة أطول جسر معلق في العالم من مكعبات الليجو بطول 33 مترًا، استخدم في بنائه أكثر من 260 ألف قطعة ليجو. وسيستمر عرض الجسر في المكتبة حتى 6 يناير 2019.

واستضافت المكتبة بالشراكة مع المجلس الثقافي البريطاني الأسبوع الماضي المؤرخ العالمي المتخصص في شؤون الشرق الأوسط جيمس بار ليتحدث عن كتابه "سادة الصحراء".

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.