الجمعة 15 رجب / 22 مارس 2019
03:54 م بتوقيت الدوحة

مذكرة تفاهم بين ويش وجامعة السلطان قابوس للتعاون في الأبحاث وسياسة الرعاية الصحية

126

قنا

الأربعاء، 21 نوفمبر 2018
مذكرة تفاهم بين ويش وجامعة السلطان قابوس للتعاون في الأبحاث وسياسة الرعاية الصحية
مذكرة تفاهم بين ويش وجامعة السلطان قابوس للتعاون في الأبحاث وسياسة الرعاية الصحية
وقع مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية ويش إحدى مبادرات مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، مذكرة تفاهم مع جامعة السلطان قابوس في سلطنة عمان، للتعاون في المجالات المتعلقة بالأبحاث وسياسة الرعاية الصحية، وتعزيز التعاون البحثي.

وقع مذكرة التفاهم كل من السيدة سلطانة أفضل، الرئيس التنفيذي لمؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية ويش، والدكتور عامر بن علي الرواس، نائب رئيس جامعة السلطان قابوس للشؤون الأكاديمية وخدمة المجتمع بحضور سمو الدكتورة منى بنت فهد آل سعيد، مساعدة رئيس جامعة السلطان قابوس للتعاون الدولي.

وبموجب مذكرة التفاهم، سيتعاون الطرفان على تعزيز التبادل المؤسسي للموظفين، وللمعلومات العلمية والتقنية، وتنظيم الندوات والمؤتمرات وورش العمل وبرامج التدريب في قطر وسلطنة عمان، إلى جانب تشجيع الأنشطة البحثية المشتركة والأنشطة الأخرى في مجال الحياة والعلوم الطبية الحيوية، والصحة النفسية، وداء السكري، والسرطان، وسلامة المرضى، والأخلاق الإسلامية، وصحة الأم والمواليد والصحة البيئية.

وأشادت سمو الدكتورة منى بنت فهد آل سعيد، بجهود ويش وبتوقيع هذه المذكرة التي تأتي ضمن جهود الجانبين لبناء تعاون علمي ومؤسسي بناء، مشيرة إلى أنها خطوة نحو العمل المشترك في كل ما يهم المجتمع خاصة في الرعاية الصحية وأضافت بأن الجامعة تفخر بهذه المبادرة الهامة وتتطلع إلى إسهامات ويش في المجال الصحي والأكاديمي والبحثي على حد سواء.

من جانبها، أكدت السيدة سلطانة أفضل أهمية هذه المذكرة وسعي ويش إلى عقد الاتفاقيات التي تساعد في تحقيق رؤية مؤسسة قطر نحو عالم ينعم بنمط حياة أكثر صحة، من خلال تعزيز التعاون مع مختلف الأطراف والجهات المعنية.

وأضافت أن هذه المذكرة تمثل خطوة إضافية تساعد على تعزيز التعاون البحثي المستقبلي بين الجانبين، معربة عن سعادتها ببناء علاقات قائمة على الأبحاث والسياسات مع شريك هام
من المنطقة العربية هو جامعة السلطان قابوس.

وتأتي هذه المذكرة تماشيا مع استراتيجية "ويش" الهادفة إلى إرساء علاقات قوية مع كبرى الجهات في قطاع الرعاية الصحية، سواء داخل دولة قطر أو خارجها.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.