الأحد 17 رجب / 24 مارس 2019
11:40 ص بتوقيت الدوحة

أوروبا تدعو إلى تحقيق العدالة

برلين تطالب الرياض بـ«المسؤول الحقيقي» عن جريمة خاشقجي

156

وكالات

السبت، 17 نوفمبر 2018
برلين تطالب الرياض بـ«المسؤول الحقيقي» عن جريمة خاشقجي
برلين تطالب الرياض بـ«المسؤول الحقيقي» عن جريمة خاشقجي
تواصلت، أمس الجمعة، ردود الفعل الرافضة للرواية السعودية التي أعلنتها، الخميس، حول مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي، شهيد الرأي.

 وذكرت الحكومة الألمانية، إنه لايزال هناك الكثير من «الأسئلة المفتوحة والإجابات المفقودة» في مقتل خاشقجي داخل قنصلية بلاده باسطنبول.

جاء ذلك في بيان للحكومة، تعليقاً على الرواية السعودية الجديدة والتي أعلنت خلالها النيابة السعودية توجيه اتهامات رسمية لـ 11 شخصاً، والمطالبة بإعدام 5 منهم على خلفية مقتل الصحافي السعودي، حسبما نقلت صحيفة «داي زيت» الألمانية.

أضاف البيان: «حتى بعد التصريحات الأخيرة من الرياض، لا تزال الحكومة الألمانية بحاجة بشكل كبير إلى توضيحات متعلقة بقضية الصحافي المقتول».

 ونقل البيان عن متحدث باسم وزارة الخارجية (لم يسمه) قوله: «هناك الكثير من الأسئلة التي لم تتم الإجابة عنها، وهذه المخاوف (من الطرف الألماني) تتعلق بتسلسل الأحداث وخلفيات الواقعة». كما شدد البيان على أنّ الرواية السعودية لم تحدد حتى الآن من تقع عليهم «المسؤولية النهائية».

ومن جانبه، دعا الاتحاد الأوروبي، الجمعة، إلى تحقيق العدالة فيما يتعلق بجريمة خاشقجي.

جاء ذلك على لسان المتحدثة باسم المفوضية الأوروبية، مايا كوسيانسيتش، في تعليقها على سؤال فيما إذا كان الاتحاد سيحذو حذو الولايات المتحدة، بفرض عقوبات على 17 سعودياً في إطار جريمة خاشقجي.

وأوضحت كوسيانسيتش أن الاتحاد الأوروبي سبق له وأبدى موقفه من الجريمة، داعية السعودية إلى إجراء تحقيق «شفاف وموثوق» مع «ضرورة الكشف عن جميع التفاصيل المتعلقة بالجريمة ومحاسبة المسؤولين عنها».

وشددت المتحدثة أن الاتحاد الأوروبي لا يسعى «للانتقام» من أحد، مضيفة: «ينبغي تحقيق العدالة في جريمة خاشقجي، وهو ما يتطلع إليه المجتمع الدولي». ولفتت إلى أن الاتحاد الأوروبي يقود أعمالاً مع شركائه الدوليين، وقالت إنه «من الضروري اتخاذ التدابير اللازمة لعدم ارتكاب جريمة أخرى مثل هذه الجريمة (مستقبلاً)».

وكانت بريطاينا قد طالبت في وقت لاحق، الخميس، السلطات السعودية بالتحقيق في قضية مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي وفق المعايير القانونية المعتمدة دولياً.

وقالت الخارجية البريطانية، في بيان لها، تعليقاً على نتائج التحقيقات التي أعلنتها النيابة السعودية: «إن بداية العملية القضائية لا بد وأن تكون خطوة تجاه محاسبة المسؤولين، لكننا نراقب الوضع عن كثب، ونتوقع سير التحقيق المستمر وفق المعايير القانونية المعتمدة دولياً».

وأكد البيان أن بريطانيا أوضحت بشكل جلي بأنها ترغب في أن ترى محاسبة المسؤولين عن عملية القتل المروعة.








التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.