الخميس 14 رجب / 21 مارس 2019
12:35 ص بتوقيت الدوحة

بمشاركة قطرية.. افتتاح الدورة العربية لتأهيل مشرفي ومسؤولي مراكز التدريب الكشفية

105

الدوحة - قنا

الخميس، 15 نوفمبر 2018
. - شعار-دولة-قطر
. - شعار-دولة-قطر
افتتحت اليوم، أعمال الدورة الكشفية العربية لتأهيل مشرفي وقادة ومسؤولي مراكز التدريب والمخيمات الكشفية التي تستضيفها المديرية العامة للكشافة والمرشدات بالتعاون مع الأمانة العامة للمنظمة الكشفية العربية وتستمر إلى 21 نوفمبر الجاري.

وتشارك الجمعية القطرية للكشافة والمرشدات في هذا المحفل الكشفي العربي من أجل اكتساب خبرات ومهارات جديدة، فضلا عن التعرف على الثقافات المختلفة.

وقال السيد جاسم الحردان، المفوض العام للجمعية القطرية للكشافة والمرشدات في تصريح لوكالة الأنباء القطرية "قنا"، إن الجمعية ستعقد على هامش هذه الدورة الكشفية العربية، لقاءات مع المديرية العامة للكشافة والمرشدات بسلطنة عمان وتبادل الخبرات بين الجانبين ولقاء مع قادة المرشدات ومع إدارة الفرقة الموسيقية الخاصة، فضلا عن عقد اتفاقيات ثنائية في الجانب الكشفي من أجل إقامة معسكرات ثنائية في البلدين أو المشاركات الخارجية للدولتين.

وفي هذا الصدد، التقى السيد جاسم محمد الحردان المفوض العام لجمعية الكشافة والمرشدات القطرية صباح اليوم، بالدكتور يعقوب بن خلفان الندابي مدير عام الكشافة والمرشدات العمانية، وجرى خلال اللقاء بحث العلاقات بين البلدين وسبل تطويرها وتعزيزها في المجالات الكشفية .

وكان السيد محمد بن عبدالله الهنائي، المدير العام المساعد للكشافة بالمديرية العامة للكشافة والمرشدات العمانية، قد أبرز في كلمته الافتتاحية، أن عقد هذه الدورة الكشفية، يأتي بالتزامن مع احتفالات السلطنة بالعيد الوطني الثامن والأربعون، مشيرا إلى أن التدريب نال اهتماما متزايدا من المنظمات والمؤسسات المعاصرة باعتباره الوسيلة الأفضل لإعداد وتنمية الموارد البشرية وتحسين أدائها، وأن هذا الاهتمام المتزايد بالتدريب، ينطلق من الاعتراف بأهمية الدور الذي تقوم به الموارد البشرية في تنمية القدرات التنافسية بين المنظمات والمؤسسات وفي تطوير العمل وتقديم الخدمات وتفعيل الاستخدام الأمثل للتقنيات والموارد المتاحة.

وأكد الهنائي، أن تنمية القيادات الكشفية من أهم عناصر المنظومة الكشفية التي توليها المنظمة الكشفية العالمية جل اهتمامها لما لها من دور فاعل في الارتقاء بالعمل الكشفي على مستوى الأقاليم والجمعيات الكشفية الوطنية والتي تعد أحد مداخل النهوض بالحركة الكشفية والإرشادية، إضافة إلى الاهتمام ببنية مراكز التدريب والمخيمات الكشفية.

وكانت الجمعية القطرية للكشافة والمرشدات، قد عقدت عدة شراكات مع عدد من الجمعيات الكشفية في العديد من دول العالم للتعاون في المجالات الإنسانية، وذلك على هامش مشاركتها في اللقاء الكشفي العربي الأوروبي الذي استضافته تركيا خلال شهر فبراير الماضي.








التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.