الثلاثاء 19 رجب / 26 مارس 2019
04:01 ص بتوقيت الدوحة

«الداخلية» تخرّج عددا من الدورات

134

الدوحة- بوابة العرب

الخميس، 15 نوفمبر 2018
. - منشأت 2
. - منشأت 2
اختتم معهد تدريب الشرطة اليوم، الخميس، خمس دورات تدريبية مخصصة للضباط (من رتب النقيب والملازم الأول والملازم) في المحاور الإدارية والأمنية واستعدادا لكأس العالم (2022م)، وذلك تنفيذاً لخطة التدريب والتأهيل للعام (2018م).
 
في الحفل الختامي لدورة (سيناريو تخطيط التعامل مع الطوارئ في الأحداث الرياضية) ضمن دورات الاستعداد لكاس العالم (2022م)،بإدارة أمن المنشآت والهيئات ، قام العميد/علي خجيم العذبي مدير الإدارة  بتخريج (17) ضابطاً شاركوا في الدورة والتي هدفت إلى إكساب المشاركين المهارات اللازمة لتخطيط التعامل مع حالات تدفق الجماهير وأعمال الشغب الناتجة عن بعض السلوكيات، وتعزيز قدرتهم في إدارة الفعاليات الرياضية بطريقة آمنة وناجحة.


وتلقى المشاركون محاضرات حول جمع المعلومات وتقييم المخاطر للفعاليات الرياضية الهامة، تحديد نوعية الفعالية والجمهور، وسائل منع اعمال العنف والشغب بين الجمهور، استراتيجيات وتقنيات التحكم في اعمال الشغب، إدارة الاعمال غير اللائقة اثناء الفعاليات الرياضية، الاستجابة في حالات الطوارئ والإخلاء، تدافع الجماهير والحشد الجماهيري والمخاطر الأخرى، التخطيط وإجراءات الطوارئ للفرق الرياضية والوفود الرسمية والشخصيات الهامة، وقام المشاركون بالدورة بتنفيذ سيناريوهات وتطبيقات عملية شملت زيارة لملاعب واستادات رياضية والوقوف على خطط  تأمينها وإدارة العمليات وتنفيذ خطط الطوارئ.

كما أكمل (27) ضابطاً دورة (تنمية المهارات الإشرافية والإدارية) التي عقدت بنادي الضباط بمبنى الإدارة العامة للدفاع المدني وهدفت الدورة الى تزويد المشاركين بالمعارف والمهارات الأساسية اللازمة لمباشرة المهام الإشرافية، وإكسابهم مهارات التواصل الفعال مع المرؤوسين وكيفية حل المشكلات واتخاذ القرارات بفاعلية وكفاءة.

وتضمن المحتوى العلمي للدورة التي استمرت لأسبوع محاضرات حول مفهوم ومهام ومواصفات الإشراف الفعال والإدارة الناجحة، والعلاقات الإنسانية ومهارات التواصل وفهم أنماط الشخصيات المختلفة، التنسيق الاشرافي وأهدافه، بناء وقيادة فريق العمل، والأدوار التي يقوم بها المشرف نحو مرؤوسيه، وطرق ومفاهيم عملية الاتصال وأنواعه، وتشكيل وقيادة فرق العمل، فن حل المشكلات وعناصره الأساسية. 

وفي معهد تدريب الشرطة اختتمت دورة (أساليب مكافحة المنظمات الإرهابية) بمشاركة (20) من الضباط،من جانب آخر  أكمل (13) ضابطاً دورة (التحقيق في جرائم غسل الأموال وتمويل الإرهاب) التي استمرت لأسبوعين تعرف خلالها المشاركون على جريمة غسل الأموال النشأة والتطور والخصائص والأساليب، وأركان جرائم غسل الأموال وتمويل الإرهاب، والسلطات المتاحة لرجل إنفاذ القانون في ظل الإجراءات الجنائية وفقا للقانون القطري ، المعايير الإجرائية لتحديد المعاملات المشبوهة والإجراءات القانونية الواجب اتخاذها، وجمع الاستدلال وتوجيه التحقيق في جرائم غسل الأموال وتمويل الإرهاب والإجراءات الفنية والتقنية للكشف عن وسائل استعمال الوثائق والمستندات المستعملة والإطار الرقابي عليها، والتعاون الدولي مع المنظمات الدولية والاقليمية والعربية لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب، وآليات التعاون الدولي في المسائل الجنائية والتحقيقات، والتجارب الوطنية في مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب.

وفي إطار تعزيز المهارات العسكرية أكمل (15) ضابطاً دورة (الرماية المتقدمة) التي امتدت لأسبوعين وذلك بهدف رفع كفاءتهم ومهاراتهم مجال الرماية واستخدام الأسلحة الفردية، واستكمال بناء قدراتهم كرجال شرطة محترفين في مجال العمل الميداني والشرطي.

وتضمن الجانب النظري للدورة محاضرات حول احتياطات الأمان الأساسية للرماية، والرماية بمختلف أنواعها والتوقيفات، وتقنيات استخدام السلاح الناري بشكل صحيح، ووضعية التصويب والتوازن، واستخدام مختلف أنواع الأسلحة، وأحدث طرق التعامل الفعال مع السلاح إلى جانب تمارين ميدانية على دقة التوجيه وإصابة الهدف، واستخدام السلاح الناري أثناء الحركة، وتكتيكات الرماية في الأماكن المغلقة وفي حالات الرؤية المتدنية والبيئات المتعسرة، والرماية الليلية.

وفي سياق ثان أكملت مجموعات من صف الضباط ثلاث دورات تدريبية شملت (التميز في خدمة الجمهور)، و(التحقيق في جرائم الابتزاز)، والدورة (التأهيلية للترقي لرتبة وكيل ضابط ثان). 







التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.