الأربعاء 13 رجب / 20 مارس 2019
12:15 م بتوقيت الدوحة

تصريحات جديدة للرئيس التركي تضيق الخناق على ابن سلمان.. ماذا قال؟

377

قنا

الثلاثاء، 13 نوفمبر 2018
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إنه ينتظر بفارغ الصبر الكشف عن ملابسات مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده بإسطنبول في شهر أكتوبر الماضي.

وأكد أردوغان، في تصريح صحفي اليوم بثته وكالة أنباء الأناضول التركية أن "أنقرة ستتابع مسألة مقتل خاشقجي على المستوى الدولي"، مضيفا أن الأمير محمد بن سلمان ولي العهد السعودي "قال لممثلين لي: سأكشف عن ملابسات الحادث وسأفعل ما يلزم حيال الأمر"، وتابع أردوغان: "ونحن ننتظر بفارغ الصبر ذلك".

وأشار إلى أنه بحث مع الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، بحضور نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، مسألة مقتل خاشقجي، والتطورات في اليمن، وذلك على مائدة العشاء في باريس.

وقال أردوغان: "كما تعلمون ثمة 18 موقوفا في السعودية، الفاعل حتما بينهم"، فيما تساءل "من ذلك الشخص الذي من خارج هذه المجموعة؟".

وأكد أن تركيا أطلعت كافة الأطراف على التسجيلات الصوتية المتعلقة بجريمة مقتل خاشقجي، موضحا "جهاز الاستخبارات التركي لم يخف شيئا، التسجيلات كانت كارثة بحد ذاتها".

وأضاف الرئيس التركي أن ممثل الاستخبارات السعودية "صدم عند استماعه للتسجيلات"، محذرا في الوقت نفسه "رغم كل ذلك فثمة جهود لحرف الحقيقة، والمدعي العام السعودي الذي جاء - مع الأسف - كان يماطل، ثمة كل هذه الحقائق والوثائق والمدعي العام ما زال دون قرار".

وحول ردة فعل القادة الذين استمعوا للتسجيلات، قال أردوغان "انطلاقا من ردود أفعالهم، أحسست بانزعاجهم الشديد من هذه الجريمة ، حيث شاهدت ذلك في ترامب وميركل وماكرون"، مضيفا "نحن نعلم أن الكونغرس الأمريكي طلب من وكالة الاستخبارات الأمريكية (CIA) معلومات حول هذه القضية".
وأعرب أردوغان عن توقعه أن تتغير وجهة النظر المتعلقة بالموضوع، عندما يطلع الكونغرس على المعلومات.

واعترفت الرياض في وقت سابق بتورط أشخاص من دوائر الحكم في جريمة قتل خاشقجي في الثاني من أكتوبر الماضي، من دون الكشف عن مصير الجثة أو تسليم المتهمين للمثول أمام القضاء التركي.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.