السبت 15 ذو الحجة / 17 أغسطس 2019
02:25 م بتوقيت الدوحة

الأهلي يستقبل الريان في مباراة الخوف من الخسارة

أم صلال والسيلية في مباراة الثأر.. والعربي يأمل في طوق النجاة بالخور

مجتبي عبد الرحمن سالم

الجمعة، 09 نوفمبر 2018
أم صلال والسيلية في مباراة الثأر.. والعربي يأمل في طوق النجاة بالخور
أم صلال والسيلية في مباراة الثأر.. والعربي يأمل في طوق النجاة بالخور
تختتم اليوم الجولة الأولى من القسم الثاني لدوري «نجوم QNB» بثلاث مواجهات مهمة في ملاعب حمد بن خليفة بالنادي الأهلي، وثاني بن جاسم بنادي الغرافة، وملعب الخور. وتمثل مواجهات اليوم أهمية كبيرة في تحديد شكل المربع ومنطقة الأمان قبل توقف الدوري لفترة اللعب الدولي «FIFA DAYS».
تأتي المواجهة الأولى في ملعب حمد بن خليفة بين فريقي الريان الوصيف برصيد 21 نقطة، وصاحب الضيافة الأهلي الفريق الأكثر تطوراً في الجولات الأخيرة من حيث النتائج والأداء برصيد 18 نقطة. وتحمل المباراة تحدياً وخوفاً من الخسارة، حيث يتطلع الريان إلى تحقيق الانتصار الرابع توالياً، بينما
يسعى الأهلي إلى الوصول للانتصار الخامس، ودخول المربع على أمل أن تخدمه نتائج المنافسين له على أبواب المربع الذهبي. وقد أكمل العميد تحضيراته لضيافة مميزة للريان يتحقق فيها المكسب المعنوي للفريق، بينما يتحوط الريان لمفاجآت العميد، حيث لا يزال شريط فوز الأهلي على السد يمر على أذهان لاعبي
الريان، ويخشون الوقوع في نفس الفخ.
أم صلال والسيلية
لقاء الاتجاه الواحد
وفي ملعب ثاني بن جاسم بنادي الغرافة، سيكون فريقا أم صلال والسيلية في مواجهة ساخنة بشعار الثأر، وتصحيح المسار لصقور برزان أصحاب الضيافة، حيث يتطلع الصقور لتحقيق الفوز بعد الخسارة الأخيرة أمام السد بخماسية، كما أنهم يدركون أن السيلية فاز عليهم في الثواني الأخيرة في افتتاح الموسم، ويسعون إلى رد الاعتبار بالفوز عليه، والوصول بالفريق للنقطة رقم 18 على أبواب المربع. ويدرك لاعبو الفريق وجهازهم الفني أن أية خسارة قد تباعد بينهم وطموحاتهم للموسم الحالي، لذلك سيكون عليهم تحقيق الفوز ومغادرة مربع التراجع الذي وقف فيه الفريق منذ فترة، وما زال يعاني في مغادرة النقطة 15، بينما ستكون بشعار مواصلة الانتصار للسيلية، الذي انتفض مؤخراً، واستعاد بريقه بخماسية في أرض الفرسان أوصلته للنقطة 19، ويتطلع للمواصلة وعدم التوقف قبل فترة التوقف، حيث يحتل الفريق المركز الرابع، ويدرك أن أية خسارة تعني خروجه من المربع في حال فوز الأهلي على الريان.
لقاء الجريحين
وطوق النجاة
وبالتزامن مع المباراة الأولى في الخامسة والربع مساءً، سيكون ملعب الفرسان مسرحاً للقاء الجريحين نادي الخور صاحب الضيافة والنادي العربي الغارق في أزمة النتائج، وهي مباراة تمثل ست نقاط للخور، الذي تلقى الخسارة على أرضه في الجولة الماضية من الأهلي، وفوزه اليوم يعتبر أمراً حتمياً لمغادرة خطر الإحباط قبل توقف الدوري، بينما تعني الخسارة دخول النادي في أزمة، رغم أنه يقدم مستوى مميزاً في المباريات الأخيرة تحت قيادة المدرب كازوني، ويملك الفريق 8 نقاط، وسيضعه فوزه في مأمن من الإحباط، بينما يسعى النادي العربي إلى غسل جراحه في أرض الفرسان بتحقيق الفوز الأول بعد سلسلة هي الأطول لفريق الأحلام من ناحية الهزائم بخمس هزائم متتالية، وإحباط أوقف الفريق في النقطة 12، ويأمل الدخول إلى مرحلة التصحيح، ويعول الجهاز الفني بقيادة حاتم المؤدب على مباراة اليوم، لتكون طوق النجاة للعرباوية، وبداية الانطلاق، ويتوقع أن تحفل المباراة بالإثارة والتحدي، حيث نوعية هذه المباريات تعتبر بست نقاط، لأنها تدفع بالفائز إلى الأمام وتعطل منافسه.

حكام مباريات اليوم



يدير الحكم عبدالرحمن الجاسم مباراة الأهلي والريان، ويساعده يوسف عارف وزاهي الشمري، والحكم الرابع عبدالله أنس. أما مباراة الخور والعربي فيديرها خميس الكواري ويساعده خالد عايد وأحمد صالح، والحكم الرابع عبدالرحمن الصديق. وأما مباراة أم صلال والسيلية فيديرها الحكم سعود العذبة، ويساعده سعود أحمد وفيصل عيد الشمري، والحكم الرابع محمد عبدالعزيز.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.