الإثنين 16 شعبان / 22 أبريل 2019
05:29 ص بتوقيت الدوحة

قال إن بلاده قلقة من أزمة الحصار.. السفير نيكولوز ريفاز يشفيلي لـ «العرب»:

%500 زيادة في صادرات المنتجات الغذائية من جورجيا إلى قطر

اسماعيل طلاي

الثلاثاء، 06 نوفمبر 2018
%500 زيادة في صادرات المنتجات الغذائية من جورجيا إلى قطر
%500 زيادة في صادرات المنتجات الغذائية من جورجيا إلى قطر
قال سعادة نيكولوز ريفاز يشفيلي -سفير جمهورية جورجيا لدى الدولة- في حوار مع «العرب»، إن نائب رئيس الوزراء وزير الشؤون الداخلية في جورجيا، سيقوم بزيارة رسمية إلى الدوحة نهاية نوفمبر الحالي، إلى جانب زيارة وزير العمل والصحة والشؤون الاجتماعية إلى الدوحة؛ للمشاركة في مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الصحة لعام 2018 (ويش). وقال سعادته: إن جورجيا تتابع تطورات الحصار المفروض على قطر بقلق كبير، منذ بداية الأزمة، لافتاً إلى أن تطوير العلاقات الطيبة مع دول الخليج يعدّ إحدى أولويات السياسة الخارجية لبلاده، وهي مهتمة بحل النزاع من خلال الحوار والمفاوضات في المستقبل القريب.
ما تقييمك للعلاقات بين البلدين؟
¶ العلاقات القطرية - الجورجية إيجابية وديناميكية وودية للغاية، ومنذ إقامة العلاقات الدبلوماسية في مارس 1993، يحافظ البلدان على إيجابية العلاقات الثنائية. وقد افتتحت جورجيا سفارتها في قطر عام 2012، بينما افتتحت قطر سفارتها في جورجيا عام 2014، وكانت قطر أول دولة من دول مجلس التعاون الخليجي التي فتحت سفارتها في جورجيا. وعلى مر السنين، أصبح التعاون بين جورجيا وقطر أقوى في مختلف المجالات، مثل الاقتصاد، والثقافة، والتعليم، والتجارة، والسياحة، والاتصالات. وتطورت العلاقات بين قطر وجورجيا بسرعة في السنوات الخمس الماضية.

ماذا عن حجم التجارة من صادرات وواردات؟
¶ على مدار العامين الماضيين، حقّق التبادل التجاري مستويات جيّدة، وشهدنا تحسناً مضطرداً في نمو العلاقات الاقتصادية بين بلدينا اللّذين يكتشفان بعضهما أكثر فأكثر كشركاء اقتصاديين؛ ومع ذلك لا يزال حجم التجارة الكلي صغيراً جداً، ففي عام 2017، ارتفعت الصادرات من جورجيا إلى قطر أكثر من 2.5 مرة على أساس سنوي لتبلغ 1.5 مليون دولار أميركي، في حين بلغت الواردات من قطر إلى جورجيا ما يصل إلى مليون دولار أميركي. وفي الأشهر الأربعة الأولى من عام 2018، زاد تصدير أنواع مختلفة من المنتجات الزراعية والغذائية من جورجيا إلى قطر بنسبة 500 % مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، كما تستورد جورجيا منتجات متنوعة للصناعة البتروكيماوية من قطر. وبالنظر إلى التقدم في علاقاتنا التجارية، فنحن متفائلون بشأن التطورات المستقبلية.

ما مجالات الاستثمار التي توصون بها المستثمرين القطريين؟
¶ من بين المجالات الأكثر جاذبية للاستثمار، أودّ أن أذكر الضيافة والعقارات والنقل والخدمات اللوجستية والزراعة والتصنيع الغذائي والتصنيع والطاقة، وقطاع الضيافة والعقارات هو واحد من المحركات الرئيسية لاقتصاد جورجيا، ولا توجد قيود على ملكية العقارات. كما توفر جورجيا إمكانات كبيرة لتطوير المنتجعات الشاطئية والوجهات الطبية والصحية ومنتجعات التزلج الشتوي ووجهات الفصول الأربعة.

هل يوجد تعاون دفاعي أمني بين البلدين؟
¶ نحن نعمل معاً من كثب على تشكيل الإطار القانوني للتعاون في تلك المجالات، وقريباً ستقوم وزارتا الداخلية في البلدين بالتوقيع على مذكرتي تفاهم، مما يضع الأساس للتعاون المستقبلي.

ماذا عن التعاون في المجالات الأخرى؟
¶ أرى إمكانات كبيرة للتعاون في مجالات العلوم وعلاقات التعليم، وأرغب في تعزيز الاتصالات بين مختلف المؤسسات العلمية الجورجية ومؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، وأودّ على وجه الخصوص أن أؤكد على التعاون في مجال الابتكارات والتكنولوجيا، بوصفها مستقبل كل شيء، فكل مجال دون استثناء أصبح تكنولوجيا.. إننا نودّ تيسير التعاون بين وكالة الابتكار والتكنولوجيا في جورجيا، والتي تعمل تحت إشراف وزارة الاقتصاد والتنمية المستدامة في جورجيا، مع واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا، ويمكن أن يشمل هذا التعاون تبادل الخبرات في مجال الابتكار والتكنولوجيا وتسويق البحث والتطوير وتسهيل الوصول للشركات الناشئة الجورجية في سوق قطر والعكس.
وفي كل عام، ترحّب جامعة قطر بطلاب جورجيين في البرنامج الخاص باللغة العربية لغير الناطقين بها، كما يدرس طلاب جورجيون آخرون في مختلف جامعات المدينة التعليمية.
وفيما يتعلق بعلاقاتنا الثقافية، أود أن أشير إلى نجاح تنظيم العديد من العروض والمعارض للفنانين الجورجيين المشهورين في قطر خلال السنوات الأخيرة، ونحن نخطط لزيادة عدد الأحداث الثقافية الجورجية في قطر.
ماذا عن التعاون في المجال السياحي وحركة تنقّل الأشخاص؟
¶ أصبحت جورجيا واحدة من الوجهات السياحية المفضلة في قطر، ومئات السياح من قطر يزورون جورجيا كل يوم.. في جدول أعمالي، أخطّط لمزيد من الترويج لجورجيا كوجهة سياحية بفضل ما تتمتّع به من ضيافة ممتازة ومأكولات لذيذة وتاريخ وثقافة فريدة.

هل نتوقع زيارات رسمية متبادلة بين مسؤولي البلدين في المستقبل القريب؟
¶ في الواقع، لدينا أجندة مكثّفة خلال خريف هذا العام، نحن نتوقع زيارة سعادة ديفيد سيرجينكو وزير العمل والصحة والشؤون الاجتماعية في جورجيا، إلى قطر للمشاركة في مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الصحة لعام 2018 (WISH). وفي نهاية نوفمبر المقبل، نترقب أن يقوم سعادة جيورجي غاخاريا نائب رئيس الوزراء وزير الشؤون الداخلية في جورجيا، بزيارة رسمية إلى قطر أيضاً.

ما موقف جورجيا من الحصار المفروض على دولة قطر؟
¶ منذ بداية الأزمة، ونحن نتابع التطورات بقلق كبير؛ حيث إنها تؤثر علينا بطريقة ما، فتطوير العلاقات الطيبة مع دول الخليج إحدى أولويات سياستنا الخارجية، ونحن باستمرار نبني علاقات وثيقة مع هذه المنطقة؛ لذلك فنحن منذ البداية كنا مهتمين بحل النزاع من خلال الحوار والمفاوضات، ونأمل أن تكون وساطة الكويت والمشاركة الدولية هي الوسيلة الفعالة لإنهاء الأزمة قريباً.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.