الأربعاء 13 رجب / 20 مارس 2019
12:41 م بتوقيت الدوحة

تطور مفاجئ ينبئ بأن الرياض «حبلى» بمفاجآت قادمة

أحمد بن عبدالعزيز يعود للسعودية.. وأمراء: مرحباً بـ «أمير الشعب»

1014

الدوحة - العرب

الأربعاء، 31 أكتوبر 2018
أحمد بن عبدالعزيز يعود للسعودية.. وأمراء: مرحباً بـ «أمير الشعب»
أحمد بن عبدالعزيز يعود للسعودية.. وأمراء: مرحباً بـ «أمير الشعب»
وصل الأمير أحمد بن عبدالعزيز -وزير الداخلية السعودي الأسبق، والشقيق الأصغر للعاهل السعودي سلمان بن عبدالعزيز - فجر أمس الثلاثاء، بشكل مفاجئ إلى السعودية، بعد أسابيع من تحميله مسؤولية حرب اليمن للملك ونجله ولي العهد محمد بن سلمان.

ووفق مراقبين تعد العودة المفاجئة للأمير إلى السعودية بعد غياب طويل في لندن، ضربة لولي العهد.

وبحسب مصدر في الرياض فإن «الأمير أحمد وغيره من أمراء العائلة المالكة باتوا مدركين أن محمد بن سلمان أصبح سامّاً»، وهناك أنباء بأن «الأمير أحمد يريد لعب دور في إجراء التغييرات داخل مؤسسة الحكم في العائلة المالكة، وقد يكون هذا الدور رئيسياً في أي ترتيب جديد أو للمساعدة في اختيار بديل لمحمد بن سلمان».

وأوضح المصدر ذاته أن عودة الأمير أحمد للرياض تأتي «بعد مناقشات مع مسؤولين أميركيين وبريطانيين تعهّدوا له بأنه لن يتعرض للأذى، وقدّموا له ضمانات بحمايته، وشجعوه على لعب دور في الحكم».

واحتفى عدد من الأمراء والسعوديين على موقع «تويتر» بعودة الأمير أحمد، الذي وصفوه بـ «أمير الشعب» للمملكة، حيث قال الأمير فيصل بن تركي بن فيصل: «وصول سيدي ووالدي الأمير أحمد بن عبدالعزيز، الحمد لله على سلامتكم سيدي وأسفرت وأنورت الرياض».

ورحّب نوف آل الشيخ بعودة الأمير أحمد قائلاً: «أنورت الرياض بقدومك #أحمد_بن_عبدالعزيز». كما قال أبوفواز الشهري: «أرحب تراحيب المطر يا صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن عبدالعزيز بقدومك أرض الوطن».


التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.