الأربعاء 03 جمادى الثانية / 29 يناير 2020
04:05 ص بتوقيت الدوحة

بحضور 600 مشارك من الكوادر الطبية والتمريضية

مؤتمر المستشفى الأهلي يستعرض أحدث علاجات أمراض المريء

العرب- حامد سليمان

السبت، 27 أكتوبر 2018
مؤتمر المستشفى الأهلي يستعرض أحدث علاجات أمراض المريء
مؤتمر المستشفى الأهلي يستعرض أحدث علاجات أمراض المريء
أطلق المستشفى الأهلي، أمس، المؤتمر الطبي الخاص بأمراض المريء الذي تستمر فعالياته، اليوم، في فندق إزدان بالاس.

 يحضر المؤتمر الاستشاريون ذوو الخبرة في هذا التخصص من أهم المؤسسات الطبية من قطر وأوروبا، وعدد كبير من الكوادر الطبية من القطاع الصحي العام والخاص في قطر.

أكد مسؤولو المستشفى الأهلي حرص المستشفى على تقديم مثل هذه الفعاليات، من أجل تطوير أداء كوادرها، والمشاركة في برامج التطوير المهني المستمر، منوهين إلى أن المستشفى استطاع إقامة 106 فعاليات، حصل المشاركون فيها على 36 ألف ساعة تدريبية.

وأوضحوا أن المشاركة في المؤتمر الطبي الخاص بأمراض المريء تجاوزت الحد المتوقع، حيث بلغ عدد المشاركين 600 من الكوادر الطبية والتمريضية، منوهين إلى أن المستشفى لديه خطط مستمرة لتطوير جميع الكوادر العاملة في المستشفى، وأن عملية التوسعة التي يعمل عليها المستشفى سوف تتضمن قاعات مخصصة للمحاضرات، من شأنها أن تستقبل الكثير من الفعاليات المشابهة.

وقد رحب السيد خالد محمد العمادي، الرئيس التنفيذي للمستشفى الأهلي والمجموعة للرعاية الطبية، بالمشاركين في المؤتمر من أطباء وممرضين ومسؤولين، لافتاً إلى أن المؤتمر يهدف إلى الوقوف على أحدث طرق التشخيص والعلاجات الحديثة، سواء الدوائية أو الجراحية المستخدمة في علاج أمراض المريء، وذلك من خلال نخبة من الخبراء.

وأضاف السيد خالد العمادي: إيماناً من المستشفى الأهلي بأهمية عملية التطوير، فهو يعمل بجد واجتهاد على تسجيل هذه المؤتمرات لما لها من دور فعال في النهوض بالمستويات العلمية والطبية للكوادر، عن طريق التعرف على آخر المستجدات التكنولوجية التشخيصية والعلاجية، فيساهم في تطوير الممارسين الصحيين في القطاع الصحي بصورة عامة، وترفع من مستوى الرعاية الطبية بصورة عامة. وتابع العمادي: منذ اعتماد المستشفى الأهلي كمزود لبرامج التطوير المهني المستمر في 2016، يسير بخطوات سريعة ومدروسة في تنظيم المؤتمرات والورش والدورات التدريبية، فبلغ عددها حتى الآن 106 دورات تقريباً، ساهمت بدورها في توفير الكثير من الوقت والجهد للأطباء ممارسي الرعاية الطبية، حيث استفاد من مجموع عدد الساعات التدريبية آلاف الكوادر، الذين منحوا أكثر من 36 ألف ساعة تدريبية.

وتقدم العمادي بالشكر للرعاة والمشاركين في المؤتمر، معرباً عن امنياته في أن يحقق المؤتمر الفائدة للكوادر الطبية المشاركة فيه.

د. محمد العمادي: فرصة مهمة لتبادل الخبرات

أعرب الدكتور محمد العمادي، رئيس مجلس إدارة ورئيس قسم الجراحة العامة وجراحة المناظير بمستشفى العمادي عن سعادته بالمشاركة في المؤتمر، لافتاً إلى أهمية المؤتمر بالنسبة للأطباء والكوادر الطبية والتمريضية، من أجل تبادل الخبرات، وحتى يكون التعليم مستمراً من أجل تحقيق استفادة للجميع.

وأوضح العمادي أن التنافس بين المؤسسات الصحية الخاصة في قطر هو تنافس قائم على تقديم أفضل الخدمات الصحية للمراجعين.

ونوه بأن الفترة المقبلة سوف تشهد فعاليات مماثلة في مستشفى العمادي، مشدداً على أن المستشفى به قسم خاص معتمد من قبل وزارة الصحة العامة، يمنحه الصلاحية لإعطاء شهادات للكوادر الطبية العاملة بمختلف المؤسسات الصحية، بما يساهم في تحقيق النقاط المحددة من قبل وزارة الصحة، واللازمة لتجديد ترخيص مزاولة المهنة.

د. عبدالعظيم حسين: نواكب أحدث التطورات الطبية


قال الدكتور عبد العظيم حسين، المدير الطبي بالمستشفى الأهلي، إن المستشفى حريص على تنظيم مثل هذه الأحداث الطبية، من أجل تطوير الكوادر والمشاركة في برامج التعليم الطبي والتطوير المهني المستمر، لافتاً إلى أن مؤتمر أمراض المريء الثاني من نوعه، خاصة أن هذا النوع من الأمراض منتشر في المجتمع، لذا كان حرص المستشفى الأهلي على استقطاب أفضل الخبراء حول العالم، للحديث عن آخر ما توصل له الطب في العلاج، وأوضح أن المستشفى يسعى إلى مواكبة أحدث التطورات الطبية.

ونوّه بأن المستشفى يضم أفضل التقنيات لعلاج أمراض المريء، خاصة أمراض الارتجاع وغيرها.

وأكد أن إدارة المستشفى تخصص ميزانية مفتوحة لجلب واستيراد أية معدات أو تقنيات قد يحتاجها المرضى، مشدداً على أن أحدث الأجهزة في قطر تتوافر في المستشفى الأهلي قبل غيرها من المؤسسات الصحية.

جمال حماد: مشروعات لتوسعة القاعات التدريبية

قال السيد جمال حماد، نائب الرئيس التنفيذي بالمستشفى الأهلي: المؤتمر هو الثاني ضمن سلسلة مقدمة من المستشفى سعياً لتحقيق التطوير المهني المستمر لجميع ممارسي الرعاية الصحية في قطر، وهو يحمل 8 نقاط تضاف لرصيد أي ممارس بالرعاية الصحية لتجديد ترخيصه من أجل مزاولة المهنة.

وأضاف: حرصنا على استقطاب عدد من الخبراء المتميزين في أبحاث حرقة الفؤاد وارتداد المريء، وهو موضوع المؤتمر الطبي، حتى يطلع جميع المتدربين والحاضرين على أحدث ما توصل إليه العلم في تشخيص وعلاج هذا المرض. والمتحدثون من دول مختلفة حول العالم.

وأوضح أن المؤتمر كان محجوزاً لـ 500 مشارك، ولكن المشاركات تجاوزت هذا العدد، حيث وصل للمستشفى الأهلي الكثير من طلبات المشاركة، ومنها ما لم تستطع المستشفى استقباله نظراً للوصول للحد الأقصى.

ونوه إلى أن القاعات المخصصة للتدريب في المستشفى الأهلي لا تتسع لأكثر من 130 شخصاً، ولكن في مشروع التوسعة الذي تعمل عليه إدارة المستشفى سوف يشمل قاعات تتسع لقرابة 500 شخص، وهي مرتبطة بالاعتمادات والموافقات من الجهات المعنية، والتي حصلت منها على موافقة مبدئية، وتم ترسية قواعد المرحلة الأولى من التوسعة، متوقعاً أن تنتهي عملية التوسعة من 2- 3 سنوات تقريباً.

وأكد أن مستشفيات القطاع الخاص في قطر في تعاون وتكامل مستمر، وأنها متممة للخدمات التي تقدمها المستشفيات الحكومية. ورحب بمشاركة مستشفى العمادي في المؤتمر، خاصة وأن الممارسين الصحيين عليهم الحصول على عدد محدد من النقاط، لذا يمكن للكوادر أن تحضر المؤتمرات العلمية في مختلف الأحداث.








التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.