الجمعة 13 شعبان / 19 أبريل 2019
02:08 ص بتوقيت الدوحة

«واشنطن بوست»: 12 من المشتبه بهم في قضية خاشقجي «ذوو صلة بالأمن السعودي»

الاناضول

الجمعة، 19 أكتوبر 2018
«واشنطن بوست»: 12 من المشتبه بهم في قضية خاشقجي «ذوو صلة بالأمن السعودي»
«واشنطن بوست»: 12 من المشتبه بهم في قضية خاشقجي «ذوو صلة بالأمن السعودي»
أفادت صحيفة «واشنطن بوست» الأميركية، بأن 12 من المشتبه بتورطهم في قضية اختفاء الصحافي السعودي جمال خاشقجي وعددهم 15 شخصاً، تربطهم صلة بأجهزة الأمن السعودي.
وذكرت الصحيفة في تقرير، أمس الخميس، أن من بين جوازات السفر التي حصلت عليها من مصادر تركية وعددها 7 جوازات، هناك جواز يعود لشخص يدعى خالد عائض العتيبي (عضو بالحرس الملكي)، دخل إلى الولايات المتحدة 5 مرات على الأقل خلال عام 2014. وأوضحت أن من بين تلك الزيارات الخمس، ثلاث تداخلت مع زيارات أجراها أفراد من الأسرة الحاكمة إلى الولايات المتحدة.
كما أشارت أن من بين الجوازات واحداً خاصاً بشخص التقطت له صور وهو برفقة ولي العهد محمد بن سلمان، ضمن زيارات أجراها الأخير، خلال العام الحالي، إلى فرنسا والولايات المتحدة وإسبانيا.
وفي هذا الشأن، رصدت «واشنطن بوست» أيضاً عمل اثنين من المشتبه بهما في مكتب ولي العهد السعودي (دون تحديد هويتهما)».
وحصلت «واشنطن بوست» على جوازات سفر كل من الضابط في سلاح الجو الملكي السعودي مشعل سعد البستاني، ورئيس المجلس العلمي للطب الشرعي بالهيئة السعودية للتخصصات الصحية صلاح محمد طبيقي. كما حملت الجوازات التي بحوزة «واشنطن بوست» أسماء الضابط في القوات الخاصة السعودية نايف حسن العريفي، وعضو الحرس الملكي محمد سعد الزهراني (يصنف أنه الحارس الشخصي لمحمد بن سلمان)، والضابط بالدفاع المدني السعودي منصور عثمان أبا حسين، وعضوي الحرس الملكي خالد عائض العتيبي، وعبد العزيز محمد الهوساوي.
تطبيق «منو معاي»
وفي تقرير أخر، أكدت صحيفة «واشنطن بوست» المعلومات التي نشرتها وسائل إعلام تركية قبل أيام، حول هوية 12 من المشتبه بهم بقضية اختفاء خاشقجي.
وقالت الصحيفة، الخميس، إنها عثرت على أرقام هواتف المشتبه بهم الـ 12 على تطبيق الهواتف النقالة السعودي «منو معاي» (من معي)، وهو تطبيق مشهور في السعودية يسمح للمستخدمين برؤية الأسماء التي ارتبط بها مستخدمون آخرون بأرقام هواتف معينة. وأضافت أن المعلومات الواردة عبر التطبيق للمشتبه بهم تظهرهم على أنهم «أشخاص ينتمون إلى قطاع الأمن السعودي». ولفتت الصحيفة إلى أن من بين المعلومات الظاهرة على تطبيق «منو معاي» انتماء محمد سعد الزهراني وعبد العزيز الهوساوي إلى فريق الحرس الملكي السعودي. وباستخدام التطبيق، تواصلت «واشنطن بوست» مع المشتبه به محمد سعد الزهراني، الذي يصنف حارساً شخصياً لولي العهد السعودي محمد بن سلمان. وقال «الزهراني» للصحيفة الأميركية إنه لم يكن «موجوداً في تركيا يوم اختفاء خاشقجي».
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.