الجمعة 13 شعبان / 19 أبريل 2019
11:18 ص بتوقيت الدوحة

نواب أميركيون يطالبون ترمب وعائلته بكشف علاقاتهم المالية بالسعودية

أ ف ب

الجمعة، 19 أكتوبر 2018
نواب أميركيون يطالبون ترمب وعائلته بكشف علاقاتهم المالية بالسعودية
نواب أميركيون يطالبون ترمب وعائلته بكشف علاقاتهم المالية بالسعودية
طلب نواب أميركيون من الرئيس دونالد ترمب، الكشف عن علاقات مالية محتملة له مع السعودية، معربين عن قلقهم من إمكان وجود «تضارب مصالح»، وذلك وسط استمرار التحقيق في اختفاء الصحافي السعودي جمال خاشقجي.
والرسالة المفتوحة التي وقّعها 11 نائباً ديمقراطياً، تطلب أن يقدم الرئيس وابناه دونالد جي آر وإريك «جميع المستندات المتعلقة باستثمارات ومدفوعات، أو أي تحويل مالي آخر من المملكة، بما في ذلك من جانب أفراد العائلة المالكة ومواطنين سعوديين آخرين، إلى منظمة ترمب خلال السنوات العشر الماضية».
يطالب النواب أيضاً بالحصول على إجابات حول محادثات محتملة تتعلق باستثمارات أو بعقود مع المملكة، أو مع مستثمرين سعوديين منذ تاريخ 16 يونيو 2015، عندما أعلن ترمب نفسه مرشحاً للرئاسة، وتساءل الموقّعون عن هدايا محتملة أو أشياء ثمينة قدمها مواطنون سعوديون منذ انتخاب ترمب في نوفمبر 2016، متحدثين عن وجود «تضارب مصالح محتمل» بين ترمب ومنظمته والسعودية.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.