السبت 14 شعبان / 20 أبريل 2019
09:37 م بتوقيت الدوحة

الإعلان بالدوحة عن جائزة دولية للعمل الإنساني قيمتها مليون ريال

الدوحة- قنا

الأربعاء، 17 أكتوبر 2018
الإعلان بالدوحة عن جائزة دولية للعمل الإنساني قيمتها مليون ريال
الإعلان بالدوحة عن جائزة دولية للعمل الإنساني قيمتها مليون ريال
أعلن بالدوحة عن جائزة دولية للعمل للإنساني تهدف إلى الارتقاء النوعي والتشجيع على التميز في هذا المجال، وتكريم الأشخاص والمؤسسات التي لها بصماتها وأفكارها المؤثرة في خدمة الإنسان.

وفي مؤتمر صحفي، كشف سعادة الشيخ الدكتور محمد بن عيد آل ثاني رئيس مجلس أمناء الجائزة عن تفاصيل هذه الجائزة التي تحمل اسم "جائزة الشيخ عيد للعمل الإنساني"، والأهداف التي تسعى إلى ترسيخها في قطاع العمل الخيري والإنساني بشكل عام. 

وأوضح أن الجائزة تصل قيمتها إلى مليون ريال، وستنظم سنويا بدعم من أوقاف الشيخ عيد آل ثاني رحمه الله، وتسعى إلى "ترسيخ القيم الإنسانية الرفيعة التي تبني وتعمر وتحارب من يخرب ويدمر".

وأكد أن الدافع لإنشاء مثل هذه الجائزة هو المساهمة في تقديم حلول لبعض المشكلات الإنسانية التي تتصف بالتعقيد الشديد.. مشيرا إلى أن كثيرا من الجوائز الدولية رصدت لمن يستطيع التغلب على التحديات في مجالات تتصل بالحياة والفكر والثقافة.

وشدد على دور العمل الإنساني في مساعدة الشعوب وتخفيف معاناتها.. وقال "العمل الإنساني لا يزال الرئة التي تتنفس منها الشعوب، ومن خلاله تفتح نوافذ الأمل، وعلى خطواته تتجدد العزيمة".

بدوره أعلن الشيخ أحمد البوعينين الأمين العام للجائزة عن اكتمال كافة الاستعدادات لبدء استقبال المشاركات والترشيحات اعتبارا من هذا اليوم حتى منتصف يناير المقبل، يتلوها توزيع الأعمال والترشيحات على لجان تحكيم مختصة للكشف عن أسماء الفائزين في شهر مارس من العام 2019.

وأوضح أن هذه الجائزة ستمنح للأفراد والمؤسسات الذين يقدمون أعمالا مبتكرة في مجالات مختلفة مثل التعليم والصحة والثقافة وغيرها من المجالات التنموية والعلمية والفكرية.

ووفقا لسياسة الجائزة، فإن الفائز الأول سيحصل على 500 ألف ريال، أما صاحب المركز الثاني فسيحصل على 300 الف ريال، والثالث على 200 ألف ريال.. فيما خصصت جائزة تكريمية لأصحاب المبادرات الإنسانية والذين قدموا خدمات جليلة في الحقل الإنساني.

وبشأن موعد الاحتفاء بالفائزين، أوضح الشيخ البوعينين أن توزيع الجوائز سيكون في العاشر من أبريل 2019م في احتفال يحضره قادة العمل الإنساني.. داعيا الراغبين في المشاركة إلى الاطلاع على تفاصيل الجائزة وشروطها ومواعيدها على الموقع الإلكتروني www.eidaward.com .

وشدد الشيخ أحمد البوعينين على أن الجائزة لن تقبل سوى الأعمال المتميزة والرائدة سواء كانت مشاريع قائمة على الأرض وفريدة من نوعها أو أفكارا مدروسة بعناية وقابلة للتنفيذ.. مشيرا إلى أن من شروط الفوز أصالة العمل وأثره المجتمعي وانتشاره وقابليته للاستدامة.

من جهته أشار السيد نواف الحمادي عضو مجلس أمناء جائزة الشيخ عيد للعمل الإنساني، إلى أن فريق عمل الجائزة استغرق وقتا طويلا للخروج بجائزة نوعية تخدم العمل الإنساني بشكل عام.. موضحا أن الجائزة مخصصة لأصحاب الأفكار والمشاريع النوعية في الصحة والتعليم والثقافة وفق ضوابط محددة، أهمها التميز والابتكار في المشاريع التي تحقق طفرة في حل مشكلة من المشكلات التي تواجه البشرية في المجالات المذكورة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.