الأربعاء 18 محرم / 18 سبتمبر 2019
02:44 ص بتوقيت الدوحة

عادل حسين يسعى لصدارة بطولة العالم للراليات الصحراوية

الدوحة - قنا

الإثنين، 01 أكتوبر 2018
عادل حسين
عادل حسين
يخطط السائق القطري عادل حسين لاقتناص صدارة الترتيب العام لبطولة كأس العالم 2018 للراليات الصحراوية الطويلة كروس كاونتري، عندما يخوض بعد غد الأربعاء غمار منافسات رالي المغرب الدولي، الجولة العاشرة وقبل الأخيرة من البطولة.

ويتقدم عادل قائمة السائقين المشاركين في الرالي من أجل تحقيق الفوز الذي يقربه كثيرا من حسم البطولة العالمية، واستعادة لقب فئة تي 2 الذي فقده العام الماضي بعدما توجه به في موسم 2016.

وسيكون السائق القطري في مهمة صعبة برالي المغرب، إلا أنه يأمل في مواصلة تألقه وتحقيق الفوز من أجل حصد 50 نقطة وتعزيز حظوظه في اللقب العالمي، خاصة بعد فوزه بلقب الجولتين الماضيتين من بطولة العالم في باها المجر وباها بولندا على التوالي.

ويواجه عادل الذي يقود سيارة نيسان باترول بصحبة ملاحه الفرنسي جان ميشيل بولاتو، مهمة ليست سهلة بالمرة في مواجهة خصمه اللدود السعودي أحمد الشيقاوي سائق تويوتا لاندكروزر متصدر الترتيب العام للبطولة برصيد 201 نقطة من 7 جولات بينما يأتي حسين في المركز الثاني برصيد 185 نقطة من 9 جولات.

واستعد السائق القطري لخوض رالي المغرب بصورة جيدة، حيث قام بتجهيز سيارته في إسبانيا بشكل جيد برفقة ملاحه الفرنسي، قبل التوجه إلى المغرب لإجراء التجارب على مسارات مشابهة لمسار السباق من أجل التأقلم على أجواء الرالي الصعبة والذي يعد نسخة مصغرة من رالي داكار الدولي.

وأعرب السائق القطري عادل حسين عن تطلعه لخوض الرالي الذي يعد أحد أصعب الراليات في العالم، مبديا تفاؤله الكبير بهذه النسخة من الرالي في ظل تجهيزاته المكثفة لحسم هذه الجولة المصيرية بالنسبة له في بطولة العالم.

وقال عادل، في تصريح صحفي، إن رالي المغرب يعد أصعب الراليات الصحراوي نظرا لتباين مساراته من صحراوية وكثبان رملية وحصوية وجبلية، الأمر الذي يتطلب حرصا وتركيزا شديدين من جانب المتسابقين، متمنيا أن تقوم اللجنة المنظمة للرالي بتلافي المشاكل والأخطاء التي واكبت نسخة الموسم الماضي.

وأعرب السائق القطري عن أمله في تحقيق الفوز في رالي المغرب وحسم لقب البطولة في هذه الجولة ، معتبرا أن إخفاقه في الرالي سيكون بمثابة ضياع الحلم العالمي خاصة في حال فوز منافسه.

وتبلغ المسافة الإجمالية لرالي المغرب 2051 كم ويضم خمس مراحل انتقائية خاصة بالسرعة تمتد لمسافة 1362 كم، وينطلق بمرحلة استعراضية بطول 10 كم في مدينة فاس ليتوغل بها السائقون في صحراء المغرب الجنوبية الشرقية باتجاه واحة إرفود قبل العودة مرة أخرى إلى فاس.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.