الإثنين 18 رجب / 25 مارس 2019
12:52 م بتوقيت الدوحة

حكاية الخليج!!

309
حكاية الخليج!!
حكاية الخليج!!
هي نفسها حكاية يوسف وإخوته، وحكاية طالوت وبني إسرائيل «أنَّى يَكُونُ لَهُ الْمُلْكُ عَلَيْنَا وَنَحْنُ أَحَقُّ بِالْمُلْكِ مِنْهُ وَلَمْ يُؤْتَ سَعَةً مِنَ الْمَالِ»، غير أن الدعوى هنا لم يؤت سعة من الأرض، فقطر صغيرة جداً!!، وحكاية الأميرة والأقزام السبعة غير أنهم حالياً أربعة، وحكاية الأسد والقرود، ولا يسألني أحد ما حكاية الأسد والقرود.. لا أعرفها، غير أن حكاية الخليج الحالية فيها أسد وفيها قرود..
حكاية الخليج الحالية إن جئتها من جانب التاريخ ستجد لها أشباهاً وأمثلة، وإن جئتها من جانب الأساطير والقصص الخيالية ستجد لها أشباهاً وأمثلة، إذ لا تخلو من العبر.. ولكن لمن يعي ويعتبر.
حكاية الخليج الحالية مدبلج تاريخي ذو حلقات مستمرة، عرفنا أوله ويقال إن آخره (مطوّل)، وسيعملون له منتجة وأدلجة ودحرجة ومغطجة، وقد يستمر عشرة إلى خمسة عشر عاماً على حد زعمهم!!
وسيعملون على أن تكون الحلقات حاوية لكل عناصر اللهو والطرب، بدءاً من تطعيمها بالأغاني التي يجب أن يتضمن عنوانها كلمة «قطر»، إما باستنكار أو تهديد أو استهانة، مروراً بعناصر الدراما التي تمت بتفريق وتشتيت الأسر والأقارب، ثم عناصر الأكشن والعنف بتهديد واعتقال الدعاة ورجال الدين والصادحين بكلمة الحق، وبل وحتى الصامتين الممتنعين عن قول كلمة الباطل، وكل ذلك تتخلله أباطيل، وتلفيقات إلكترونية، وتصريحات غير موزونة ولا مفهومة تطيل الأمد، وتعطي الحلقات زخماً، بهدف حصد أعداد أكبر من المتابعين والمتفرجين على عروض واستعراضات المسلسل الخاوي المهزلة!!
أحد أبرز شخصيات مدبلج حكاية الخليج اسمه فني دراماتيكي جاء مناسباً بأعجوبة وبشكل هزلي، ولكن عكسي لأحداث الحكاية، اسمه الجبير.. هو لم يجبر شيئاً إطلاقاً ولم يحاول!!
على العكس دوره في الحكاية هو الكسر.. هو متخصص في كسر العلاقات الأخوية والإقليمية والدولية أيضاً، وكسر كل شيء.. الأواصر، السياسات، الاقتصاد، الدبلوماسية.. كل شيء كل شيء، ربما لو أعطوه صحناً لكسره، فهذا هو دوره الموكل إليه.
الجبير هذا هو من لمّح مؤخراً بأن النموذج الأميركي - الكوبي للحصار والمقاطعة قد راقهم، وأنهم ماضون على خطاه وأثره في حصار دولة قطر، ولكن بعدد سنوات أقل، حددها بعشر إلى خمس عشرة سنة!!
الخلاصة.. نمى إلى علمنا رغبتهم بتمديد الحلقات، وحكاية الخليج مطولة، جهزوا اللب والفشار وترامس الشاي وتطمشوا.. بل تأملوا واحمدوا الله على المعافاة والعافية بأن جعلنا الله في جانب الناصرين للدين لا المتثالبين عليه، وأن جعلنا من المشاهدين للمدبلج باستنكار لا من المزمرين الرداحين فيه.. الحمد لله أولاً وآخراً، ونسأل الله الحفظ والمعافاة، وإبعاد السوء والأذى عن قطر، وعن الخليج بأكمله.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.

اقرأ ايضا