السبت 16 رجب / 23 مارس 2019
07:13 ص بتوقيت الدوحة

قطر تجدد إدانتها لقرار سلطات الاحتلال الإسرائيلي هدم قرية الخان الأحمر

120

قنا

الإثنين، 24 سبتمبر 2018
. - شعار دولة قطر
. - شعار دولة قطر
جددت دولة قطر إدانتها لقرار سلطات الاحتلال الاسرائيلي هدم قرية الخان الأحمر الفلسطينية وترحيل سكانها بصورة قسرية بهدف تغيير ديمغرافيتها وهويتها التاريخية.

جاء ذلك في كلمة دولة قطر التي ألقاها السيد حسن أحمد الحمادي السكرتير الثالث بالوفد الدائم لدولة قطر لدى مكتب الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى في جنيف، أمام الدورة الحالية التاسعة والثلاثين لمجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في إطار النقاش العام حول حالة حقوق الإنسان في فلسطين وفي الأراضي العربية المحتلة الأخرى.

وشددت دولة قطر على أن هدم القرية وترحيل سكانها بصورة قسرية، يعكس استمرار السياسات الاستيطانية غير القانونية التي تعد انتهاكا خطيرا لمعاهدة جنيف الرابعة وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة، وتصل إلى درجة جريمة حرب.

كما أدانت بشدة "قانون القومية اليهودية" الصادر عن الكنيست الإسرائيلي مؤخرا، باعتباره انتهاكا صارخا للقانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة، ويكرس العنصرية، ويسعى للنيل من حقوق الشعب الفلسطيني وحريته واستقلاله، ويقوض ما تبقى من آمال في عملية السلام وحل الدولتين.

أكدت دولة قطر على أهمية وجود البند السابع ضمن أعمال المجلس لاسيما مع إصرار الكيان الإسرائيلي "القوة القائمة بالاحتلال" على مواصلة سياساته العنصرية وانتهاكاته وجرائمه ضد أبناء الشعب الفلسطيني، مشددة على أن مقاطعة هذا البند ستشجع الكيان الإسرائيلي على الاستمرار في خرقه للقوانين الدولية ذات الصلة، ويعزز شعوره بكونه فوق القانون ولا يخضع للمساءلة.

ودعت دولة قطر، المجتمع الدولي، إلى تحمل مسؤولياته لتوفير الحماية الدولية العاجلة للشعب الفلسطيني، والضغط على إسرائيل "القوة القائمة بالاحتلال" بإلزامها بتطبيق قرارات الشرعية الدولية، وإنهاء الاحتلال الإسرائيلي لكافة الأراضي العربية والتوقف عن سياسة الاستيطان، وحل قضية اللاجئين الفلسطينيين، مطالبة بمساءلة ومحاسبة جميع المسؤولين عن الانتهاكات والجرائم المرتكبة بحق الشعب الفلسطيني.

وأكدت دولة قطر، في الختام، مواصلة موقفها الداعم والثابت للشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، حتى يسترد كافة حقوقه، ويقيم دولته المستقلة كاملة السيادة على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.