الأحد 17 رجب / 24 مارس 2019
06:08 م بتوقيت الدوحة

مسؤول فلسطيني يحذر من انهيار الخدمات الطبية في غزة

137

وكالات

الأحد، 23 سبتمبر 2018
مسؤول فلسطيني يحذر من انهيار الخدمات الطبية في غزة
مسؤول فلسطيني يحذر من انهيار الخدمات الطبية في غزة
حذر مسؤول طبي فلسطيني من انهيار الخدمات الصحية بقطاع غزة جراء نقص الوقود والأدوية ما يعرض حياة المرضى للخطر.

وقال الدكتور أيمن السحباني مدير قسم الاستقبال والطوارئ في مجمع الشفاء الطبي بغزة "إن وزارة الصحة بغزة، تعاني من أزمات تتجدد على مدار 12 عاما، وصلت الآن لذروتها وتعدت الخطوط الحمراء".

وكشف أن مولدات الكهرباء بالمستشفيات بحاجة للوقود في ظل الاعتماد عليها، حيث بدأت الوزارة باستهلاك المخزون الاستراتيجي للوقود، ما وضع المستشفيات والمرضى في مأساة وواقع هو الأصعب منذ 12 عاما، حيث إن الوزارة لم تستخدم مخزونها الاستراتيجي قبل ذلك".
وذكر السحباني أن ما يزيد عن 8 آلاف عملية مؤجلة بسبب أزمة الوقود، منها
 ما يزيد عن 5 آلاف عملية جراحية مؤجلة بمجمع الشفاء، مشيرا إلى أن مرضى السرطان لا ينالون بروتوكول العلاج الكامل بسبب نقص الدواء وهناك الكثير منهم يحتاجون للتحويل للعلاج بالخارج.

وأكد أنه حال توقف المولدات الكهربائية التي تغذي المستشفيات عن العمل تصبح حياة كل من يستفيد من الأقسام الحساسة في خطر، ويتجاوز الوضع كافة الخطوط الحمراء، وخاصة في أقسام الأطفال والعمليات ومرضى الفشل الكلوي وغرف الطوارئ.

وأضاف "حذرنا من أزمة الوقود التي تعاني منه المستشفيات والمرافق الصحية، حيث يصلها التيار الكهربائي 4 ساعات فقط مقابل أكثر من 16 ساعة انقطاع ".

وأوضح مدير قسم الاستقبال والطوارئ في مجمع الشفاء الطبي بغزة أن العجز في الدواء تتجاوز نسبته 50% وما بين 40-60% عجز في رصيد المستشفيات من المحاليل المختبرية والمستهلكات الطبية.

وكانت الأمم المتحدة قد خصصت في منتصف الشهر الجاري مليون دولار من الصندوق الإنساني المخصص للأرض الفلسطينية المحتلة، لمنع انهيار الخدمات المنقذة للحياة في قطاع غزة.

وأعلن جيمي ماكغولدريك منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في الأرض الفلسطينية المحتلة في وقت سابق أن المبلغ سيخصص لبرنامج الوقود الطارئ الذي يدعم بشكل أساسي مولدات الكهرباء في حوالي 250 مركزا صحيا ومنشآت المياه والصرف الصحي في القطاع.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.