الأحد 17 رجب / 24 مارس 2019
03:23 ص بتوقيت الدوحة

هيئة دولية: السعودية تسترضي الخرطوم بتسليم معارضين إليها

96

وكالات

الأحد، 23 سبتمبر 2018
هيئة دولية: السعودية تسترضي الخرطوم بتسليم معارضين إليها
هيئة دولية: السعودية تسترضي الخرطوم بتسليم معارضين إليها
أدانت الهيئة الدولية لمراقبة إدارة السعودية للحرمين، اعتقال أجهزة الأمن بالمملكة للمعارضين السودانيين هشام علي ومحمد سالم في أثناء تأديتهما مناسك العمرة من داخل الحرم المكي، وتسليمهما إلى الحكومة السودانية، متهمة النظام السعودي بـ «استرضاء الخرطوم من أجل حرب اليمن».
ونوهت الهيئة -نقلاً عن أحد الحقوقيين- بأن الناشط السياسي هشام علي يعاني من شلل نصفي بسبب عمليات تعذيب في السودان. وكشف نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، أن عدد من اعتقلتهم السعودية أكبر من ذلك. مؤكدين أن السلطات السعودية تعمل على استرضاء السودان، من أجل استمرارها في حرب اليمن.
وقالت هيئة المراقبة، إنها ليست المرة الأولى التي يُعتقل فيها المعتمرون المعارضون ويُسلّمون إلى حكومات بلادهم، مثل ما حدث العام الماضي مع الليبيين المعارضين لخليفة حفتر وتسليمهم إلى أجهزة الأمن التابعة لحفتر في ليبيا.
وأضافت الهيئة -وهي مؤسسة دولية مقرها كوالالمبور- أن النظام السعودي يستغل المشاعر الإسلامية المقدسة في الحرمين بهدف تحقيق مطامع ومكاسب سياسية، على حساب حق المسلمين في ممارسة عبادتهم بحرية وبدون قيود، وهو الحق الذي تكفله جميع الأعراف والقوانين الدولية. ودعت الهيئة الدولية لمراقبة إدارة السعودية للحرمين، مؤسسات حقوق الإنسان الدولية والعربية والمؤسسات الإسلامية إلى التدخل الفوري لوقف انتهك الرياض لحقوق المسلمين في الحرمين.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.