الثلاثاء 19 رجب / 26 مارس 2019
12:55 م بتوقيت الدوحة

ناشيونال إنترست: القوات الأميركية في شرق سوريا معرّضة للخطر

122

ترجمة - العرب

السبت، 22 سبتمبر 2018
ناشيونال إنترست: القوات الأميركية في شرق سوريا معرّضة للخطر
ناشيونال إنترست: القوات الأميركية في شرق سوريا معرّضة للخطر
قال الكاتب الأميركي بول بيلار، إن تجاهل إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب الحقائق غير المريحة حول صراع سوريا، يقف حائلاً أمام انتهاج سياسة عاقلة. مضيفاً أن القوة الأميركية الموجودة في سوريا تعرّض جنودها لخطر القتل في حرب أجنبية بهدف لا يتصل نهائياً بتهديد مباشر للولايات المتحدة.
وأضاف الكاتب، في مقال بمجلة «ناشيونال إنترست» الأميركية، أن المبعوث الأميركي الجديد لسوريا، جيمس جيفري، أقر بوجود سياسة جديدة، وأن واشنطن لن تنسحب من شمال شرق سوريا، وأن الهدف لم يعد التصدي لفلول تنظيم الدولة فسحب، ولكن أيضاً إخراج القوات الإيرانية هناك.
واعتبر الكاتب أن سياسة واشنطن الجديدة تمثّل هدفاً حربياً مختلفاً تماماً عن الهدف السابق المتمثل في التصدي للمتطرفين. مشيراً إلى حديث المتشددين داخل إدارة ترمب عن مواجهة إيران في كل الأماكن وكل الوسائل.
وقال الكاتب إن جنود أميركا المتمركزين في سوريا أُرسلوا إلى حرب أجنبية بهدف إخراج جنود دولة شرق أوسطية لها شراكة أمنية طويلة الأمد مع دولة شرق أوسطية أخرى. مشيراً إلى أن مصلحة أميركا قد لا تكون في خطر جراء الحلف السوري-الإيراني.
ولفت الكاتب إلى أن حرب سوريا كانت وما تزال مشكلة ليس لها حلول جيدة، وأنها «فشل» أورثته إدارة أوباما السابق لإدارة ترمب، لكن معاناة سوريا من المرجح أن تزداد في الأيام المقبلة مع محاولة النظام السوري احتلال محافظة إدلب، آخر معاقل المعارضة السورية المسلحة.
وأوضح الكاتب أن إيجاد حل للمعركة المقبلة لإدلب وسوريا عموماً يجب أن يكون عبر حوار دبلوماسي متعدد الأطراف، بالنظر إلى عدد الأطراف الخارجية المشتركة في الصراع، وأهمها روسيا وتركيا وإيران، والولايات المتحدة بدرجة ما.
وتابع الكاتب أنه بالنسبة لإيران وروسيا، فإن نظام الأسد يمثّل العلاقة الأهم والأكبر والأكثر ودية لموسكو وطهران في العالم العربي. أما بالنسبة لتركيا، فإن سوريا تمثّل عدة مشاكل، بما فيها 3 ملايين لاجئ سوري يعيشون على أرضها.
واعتبر الكاتب أن تركيز أميركا على عزل إيران ومعارضتها في كل فرصة يصعّب إيجاد حل للحرب السورية، وأن بقاء القوات الأميركية في شرق سوريا يزيد فرص اندلاع صراع أميركي-إيراني مباشر قد يتطور إلى حرب كبرى.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.