السبت 16 رجب / 23 مارس 2019
09:56 م بتوقيت الدوحة

في مباراة البحث عن ردة الفعل

الدحيل يتطلع إلى مداواة جراح «الآسيوية» أمام الغرفاوية

99

مجتبي عبد الرحمن سالم

الجمعة، 21 سبتمبر 2018
الدحيل يتطلع إلى مداواة جراح «الآسيوية» أمام الغرفاوية
الدحيل يتطلع إلى مداواة جراح «الآسيوية» أمام الغرفاوية
لن يجد فريق الدحيل خياراً غير الفوز، إذا أراد الفريق مسح الخيبة الآسيوية التي انتهى معها مشروع النادي العملاق للموسم 2018، وذلك عندما يستقبل الغرافة في الثامنة مساء بملعب عبدالله بن خليفة بنادي الدحيل، في ختام مباريات الجولة السادسة من دوري «نجوم QNB».
وتمثّل المباراة أهمية بالغة للدحيل، من أجل الفوز والمضي في طريق الدفاع عن اللقب، بينما تأتي أهميتها للغرافة بضرورة العودة السريعة وإظهار ردة الفعل المطلوبة بعد الخسارة من أم صلال في الجولة الماضية، مما يعني أن المواجهة ستكون قوية بكل المقاييس، من واقع حاجة الفريقين للانتصار والنقاط.
ويدخل الدحيل المباراة بطموحات مداواة الجراح الآسيوية في المنافسة المحلية، ويدرك النادي صعوبة المواجهة أمام الغرافة الطامح للعودة إلى الانتصارات، ولكن أبناء المدرب نبيل معلول أغلقوا ملف الآسيوية، ورفعوا درجة التركيز من أجل المنافسة المحلية والدفاع عن اللقب، وقد أجرى الفريق تدريباً ساخناً بمشاركة جميع اللاعبين عدا لويس مارتن وخالد مفتاح، نتيجة معاناتهما من إصابتين مختلفتين قد تغيبهما عن المباراة، ولكن المدرب جهّز أكثر من بديل لخوض اللقاء بدافع الانتصار، ويملك الدحيل في رصيده 10 نقاط مع مباراة مؤجلة.
الغرافة وردة الفعل
وبالمقابل، يدخل الغرافة المباراة وهو مكتمل العدة والعتاد، وقد أجرى الفريق سلسلة من التدريبات تحت إشراف مدربه غوركوف، رفع من خلالها درجة التركيز لدى اللاعبين في الدفاع والهجوم، من أجل التعامل مع قوة الدحيل الجماعية من جهة حسم الفرص، من أجل العودة لطريق الانتصار، وقد صحّح المدرب أخطاء لاعبيه التي أدت إلى الخسارة الأخيرة أمام أم صلال، وبات الفريق جاهزاً بقيادة الهولندي ويسلي سنايدر والسلوفاكي فلاديمير فايس وبقية الكوكبة، ويتوقع أن يلعب الغرافة بكل قوة من أجل الفوز بالنقاط، ويملك الفريق 7 نقاط في رصيده، ويتطلع إلى النقطة العاشرة، التي ستقرّبه كثيراً من المربع.
ويتوقع أن تحمل المباراة جميع ألوان الأداء المهاري، لما يضمه الفريقان من عناصر مميزة، سواء على الصعيد المحلي أم المحترفين.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.