السبت 16 رجب / 23 مارس 2019
09:22 م بتوقيت الدوحة

عبر مبادرة «رفقاء»

«وقود» و«قطر الخيرية» توقعان اتفاقية لدعم رعاية الأيتام

122

الدوحة - العرب

الخميس، 20 سبتمبر 2018
«وقود» و«قطر الخيرية» توقعان اتفاقية لدعم رعاية الأيتام
«وقود» و«قطر الخيرية» توقعان اتفاقية لدعم رعاية الأيتام
امتداداً لشراكة سابقة وقعت قطر للوقود «وقود» و»قطر الخيرية» اتفاقية تعاون تقوم بموجبها قطر للوقود بإتاحة الفرصة لعملائها الذين يرتادون جميع فروعها داخل الدولة (محطات البترول ومراكز سدرة) بالتبرع لمبادرة «رفقاء» التابعة لـ «قطر الخيرية»، والتي تعنى برعاية الأيتام والأطفال داخل قطر وعبر العالم.
وقَّع هذه الاتفاقية كل من السيد يوسف بن أحمد الكواري الرئيس التنفيذي لـ «قطر الخيرية»، والسيد سعد راشد المهندي الرئيس التنفيذي لـ «قطر للوقود».
وتسمح اتفاقية التعاون والشراكة التي وقعها الطرفان مؤخراً لعملاء فروع قطر للوقود (وقود) في قطر بالتبرع لصالح مبادرة «رفقاء» من خلال موقعها الإلكتروني: WWW.ROFAQA.COM، أو من خلال الخط الساخن لـ «قطر الخيرية»: 44667711، وسيتاح لعملاء «وقود» التعرف على المبادرة «رفقاء» ورسالتها الإنسانية، من خلال مطويات ومنشورات وبعض الوسائط الإعلانية التي توزع من خلال «فريق وقود». وخلال حفل التوقيع رحبت قطر للوقود على لسان رئيسها التنفيذي السيد سعد راشد المهندي، بتوقيع هذه المبادرة التي تدعم الأيتام داخل قطر وخارجها كجزء من المسؤولية المجتمعية لوقود في تحقيق أهداف إنسانية سامية، ولتوطيد جسور العلاقات المشتركة التي تهتم بالارتقاء والنهوض بالأعمال الخيرية، وإبراز الوجه المشرق لدولة قطر، وإشراك أفراد المجتمع في دعم العمل الإنساني، خصوصاً ما يتعلق منه بفئة الأيتام والأطفال حول العالم.
من جانبها، عبرت «قطر الخيرية» عن سعادتها لتواصل التعاون مع «قطر للوقود» (وقود) والذي يعكس مساهمة مؤسساتنا الوطنية في دعم العمل الخيري من بوابة الرعاية الاجتماعية، والاندماج في خدمة أهدافه النبيلة سواء داخل دولة قطر أو خارجها. وأعربت عن أملها في أن يتسع نطاق الشراكة والتعاون معها ومع غيرها من مؤسساتنا الوطنية لدعم مزيد من مشاريع العمل الخيري، وتعميق جذوره في مجتمعنا القطري.
عن مبادرة «رفقاء»
وتولي «قطر الخيرية» كفالة ورعاية الأيتام اهتماماً خاصاً منذ تأسيسها، في إطار برامجها المخصصة للرعاية الاجتماعية. وفي 31 ديسمبر من عام 2013 أطلقت مبادرة «رفقاء» للاهتمام بالرعاية المتكاملة للأيتام والأطفال عبر العالم، وتوفير خدمات مبتكرة لصالحهم في مختلف المجالات كالتعليم والصحة والإيواء والتمكين الاقتصادي وغيرها. وقد تمكنت المبادرة حتى الآن بدعم من أهل قطر وبفضل شراكاتها المختلفة من كفالة أكثر من 153 ألف يتيم في قارات آسيا وإفريقيا وأوروبا. وتتطلع مبادرة «رفقاء» لأن تكون قريباً أكبر مظلة للأيتام عبر العالم.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.