الثلاثاء 19 رجب / 26 مارس 2019
11:48 م بتوقيت الدوحة

20 دولة تحضر أولى نسخ المعرض

230 شركة عالمية تشارك في «THE BIG 5 QATAR»

151

الدوحة - العرب

الأربعاء، 19 سبتمبر 2018
230 شركة عالمية تشارك في «THE BIG 5 QATAR»
230 شركة عالمية تشارك في «THE BIG 5 QATAR»
تنطلق فعاليات معرض «The Big 5 Qatar»، الذي تنظّمه شركة «دي أم جي إيفنتس الدوحة» في الفترة بين 24 و26 سبتمبر الحالي، بمشاركة أكثر من 230 عارضاً من 20 دولة، في مركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات، وذلك تحت رعاية معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية. وقد أعلنت الجهات المنظمة للمعرض، في مؤتمر صحافي عُقد أمس، عن انطلاق فعاليات معرض «The Big 5 Qatar» بمشاركة 230 شركة عالمية، منها 123 شركة قطرية، و27 شركة تركية، و15 من الصين، و10 شركات من الكويت، و10 شركات من إيطاليا، و23 شركة من الهند، و7 شركات من إيران، وذلك لدعم المساعي الطموحة للبيئة العمرانية في قطر.
وقد حشدت شركة «دي أم جي إيفنتس» -المتخصصة في تنظيم الفعاليات- الدعم من القطاعين الحكومي والخاص على حد سواء للإعلان عن المعرض، حيث حضر المؤتمر الصحافي كل من الهيئة العامة للسياحة في قطر (QTA)، وهيئة الأشغال العامة، وبنك قطر للتنمية، وشركة تدمر للتجارة.
أكد السيد رواد سليم -المدير القطري
لـ «دي أم جي إيفنتس الدوحة»- أنه في إطار شروع قطر في العمل نحو تحقيق التنوع الاقتصادي واضعة في الحسبان تحقيق أعلى المعايير، تشهد البلاد نمواً قوياً في تطور البنية التحتية للقطاعات كافة، سواء النقل أو الضيافة أو الرعاية الصحية أو الرياضة. وقال: «من خلال معرض (The Big 5 Qatar)، نهدف إلى توفير منصة للآلاف من أصحاب المصلحة في قطاع الإنشاءات؛ كي يتسنى لهم استثمار الفرص التي تتمخض عنها تلك التطورات».
تطوير
وبيّن المهندس جمال شريدة الكعبي -مدير هيئة التخطيط والجودة بإدارة التخطيط المركزي والجودة في هيئة الأشغال العامة (أشغال)- أن من شأن معرض «The Big 5» أن يشجّع الشركات العاملة في مجال الإنشاءات على استكشاف المسارات المتاحة والمستقبلية لتطوير البنية التحتية في قطر، فضلاً عن أنه يساعد تلك الشركات في فهم السوق، والمشاركة في وضع في الإجراءات المتبعة في العطاءات، من أجل المساهمة بخبرتها كي تكون جزءاً من أكثر الأسواق التي تشهد تحولاً ديناميكاً في قطاع البنية التحتية على مستوى العالم.
مبادرات
ومن جانبه، قال السيد صالح ماجد الخليفي، المدير التنفيذي لتوطين الأعمال بالإنابة في بنك قطر للتنمية: «إن رعاية بنك قطر للتنمية لمعرض (The Big 5) تندرج ضمن مجموعة واسعة من المبادرات التي يتبناها البنك، بهدف دعم قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة، وتمكينها من بناء قدراتها للمساهمة بفاعلية في استدامة الاقتصاد الوطني وتنويعه، فضلاً عن مساعدتها على التطور والنمو وصولاً إلى إيجاد موطئ قدم لها في الأسواق الإقليمية والعالمية».
وأضاف: «سنقوم بمنح رواد الأعمال القطريين العاملين في قطاع البناء والتشييد مساحة وافية في هذا المعرض المتميز، ليتمكنوا من عرض منتجاتهم، والتعريف بها، والتواصل مع الشركات الكبرى عن كثب، بما يتيح لهم فرصة نسج علاقات تجارية تعود عليهم وعلى شركاتهم الصغيرة والمتوسطة بالفائدة والتطور، وبالتالي تحقيق هدفنا الاستراتيجي المتمثل في التنويع الاقتصادي المستدام».
تعاون
بدوره، قال السيد أحمد العبيدلي، مدير المعارض بالهيئة العامة للسياحة: «نسعى بالتعاون مع معرض (The Big 5 Qatar) إلى منح الزوار الدوليين تجربة لا تُنسى في قطر، بوصفها مكاناً يستطيعون فيه مزاولة الأعمال والاستمتاع بالعروض السياحية الفريدة».
وتابع قائلاً: «لقد أصبحت قطر تمتلك جميع المقومات التي تجعلها مركزاً جاذباً للمعارض الدولية، مثل الخدمات المتنامية في إدرة الفعاليات، ومساحة العرض التي بلغت 70 ألف م2، وشبكة النقل والمواصلات الآخذة في النمو والتوسع». لافتاً إلى أن قطر تتيح إمكانية الوصول إليها بشكل كبير، بفضل شبكة الجهات العالمية التي تصل إليها الخطوط الجوية القطرية والتي تبلغ 150 وجهة جول العالم».
وأعرب العبيدلي عن فخره بأن قطر أصبحت -وفقاً لأحدث مؤشرات منظمة السياحة العالمية- الوجهة الأكثر انفتاحاً في الشرق الأوسط، بفضل التسهيلات التي طبّقتها وساهمت في تقدّمها من المرتبة 177 عالمياً في العام 2014 إلى المرتبة 8 على مستوى العالم في العام 2018.
وتنظّم الهيئة ، بالتعاون مع «دي أم جي إيفنتس الدوحة»، برنامجاً يستضيف مشترين من 16 دولة، ويجمعهم بمصنّعين محليين وشركات صغيرة ومتوسطة خلال مواعيد محددة تجري فيها مقابلات مباشرة.
مشاريع
وقال عمر حلاوة، مدير التطوير التجاري في شركة تدمر للتجارة: «ما إن تناهى إلى أسماعنا أن قطر ستستضيف إحدى نسخ معرض (Big 5)، سارعنا إلى اللحاق بالركب، ليس فقط بصفة مشاركين، بل بصفتنا جهة راعية تدعم المعرض أيضاً. وستعم فوائد المعرض قطاع الإنشاءات القطري أيضاً، إذ ستتمكن الشركات الوطنية والمصنّعون المحليون والشركات العالمية من التواصل وعرض منتجاتها وخدماتها».
بالإضافة إلى ذلك، سيولي المعرض اهتماماً كبيراً بالتعليم المجاني. فخلال الأيام الثلاثة، سوف تستضيف الفعالية 40 ورشة عمل مجانية ومعتمدة تُعنى بالتطوير المهني المستمر لإعطاء أخصائيي الإنشاءات في قطر فكرة معمقة عن أحدث الاتجاهات والأدوات والتقنيات الصناعية.
جدول أعمال
وسيتضمن جدول الأعمال أيضاً سلسلة ندوات «النساء في صناعة الإنشاءات» الكاملة والجديدة تماماً، والتي ستنطلق يوم 25 سبتمبر. وستستضيف السلسلة بعضاً من المديرات التنفيذيات القطريات الرائدات في قطاع الإنشاءات، واللاتي سيلقين الضوء على دورهنّ المتكامل في تعزيز المساواة بين الجنسين في صناعة الإنشاءات.
وستجري فعاليات المعرض بدعم من «أشغال» (الشريك الرسمي)، و»مناطق» (شريك اقتصادي)، وبنك قطر للتنمية (شريك تنموي)، والهيئة العامة للسياحة في قطر (داعم رسمي)، وصحيفة «العرب» (شريك إعلامي).
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.