الجمعة 15 رجب / 22 مارس 2019
03:21 م بتوقيت الدوحة

مستشفى "حزم مبيريك" يبدأ في استقبال المرضى في عياداته الخارجية

337

الدوحة- قنا

الثلاثاء، 18 سبتمبر 2018
مستشفى "حزم مبيريك" في المنطقة الصناعية يبدأ في استقبال المرضى في عياداته الخارجية
مستشفى "حزم مبيريك" في المنطقة الصناعية يبدأ في استقبال المرضى في عياداته الخارجية
استقبل مستشفى "حزم مبيريك" العام المجموعة الأولى من المرضى بعياداته الخارجية وذلك قبيل الافتتاح الرسمي للمستشفى المقرر خلال الأشهر المقبلة حيث بدأ استقبال المرضى في عيادات الطب الباطني. 

ويقع مستشفى حزم مبيريك العام في قلب المنطقة الصناعية، وسينضم عند افتتاحه بشكل كامل إلى شبكة مستشفيات مؤسسة حمد الطبية التي تضم مستشفيات عامة وتخصصية، ليوفر المستشفى الجديد خدمات الرعاية الصحية للمرضى البالغين من الرجال الذين يعملون أو يقطنون في المنطقة الصناعية بالدوحة. 

ويضم المستشفى مجموعة من العيادات الخارجية والخدمات الطبية المساندة، بالإضافة إلى وحدات للمرضى الداخليين وخدمات الجراحة والطوارئ، حيث سيتم تدشين هذه الخدمات بشكل تدريجي على مدار الأشهر المقبلة. 

ومن خلال توفير الرعاية الصحية على مقربة من المجتمعات المحلية في المنطقة الصناعية، فإنه من المتوقع أن يسهم المستشفى الجديد في تخفيف الضغط على المستشفيات والعيادات الأخرى التابعة لمؤسسة حمد الطبية وخاصة أقسام الطوارئ في مستشفى حمد العام ومستشفى الوكرة. 

وقال السيد حمد آل خليفة رئيس تطوير المرافق الصحية في مؤسسة حمد الطبية، في تصريح صحفي اليوم، إن مستشفى حزم مبيريك العام سيوفر عند افتتاحه بشكل كامل مجموعة واسعة من الخدمات والمرافق التي من شأنها أن تساعد على تلبية احتياجات سكان دولة قطر من خدمات الرعاية الصحية وخاصة مع النمو المطرد للتعداد السكاني. 

وأشار في هذا السياق إلى الثلاثة مستشفيات الجديدة التابعة لمؤسسة حمد الطبية التي تم افتتاحها العام الماضي في مدينة حمد بن خليفة الطبية، والتي ساهمت في زيادة السعة الاستيعابية لمرافق المؤسسة وتطوير قدراتها على تقديم الرعاية للمرضى. 

وأوضح ان مستشفى حزم مبيريك العام سيوفر عند افتتاحه بشكل كامل معايير جودة عالية للمرافق والخدمات تماثل المعايير التي تقدمها جميع مستشفيات مؤسسة حمد الطبية، حيث سيتيح للمرضى الرجال البالغين من المواطنين والمقيمين الذين يتواجدون في المنطقة الصناعية أفضل خدمات رعاية صحية على مقربة منهم. 

بدوره، قال السيد ويلسون روس الرئيس التنفيذي بالوكالة لمستشفى حزم مبيريك العام إن افتتاح العيادات الخارجية بالمستشفى الجديد هو ثمرة سنوات من التخطيط والعمل الدؤوب، كما يمثل افتتاح العيادات الخارجية الخطوة الأولى نحو الوصول إلى مرحلة التشغيل الكامل للمستشفى.
 
وأشار إلى أنه سيتم افتتاح المزيد من الخدمات خلال الأشهر المقبلة ليمثل المستشفى الجديد علامة فارقة ويسهم في إدخال تغيير إيجابي على حياة الأشخاص الذين يسكنون أو يعملون في المنطقة الصناعية من خلال توفير خدمات رعاية صحية عالية الجودة لهم على مقربة من أماكن تواجدهم.

من جهته، أكد السيد حسين إسحاق المدير التنفيذي لمستشفى حزم مبيريك العام على أهمية هذا المستشفى الذي يقع في قلب المنطقة الصناعية والذي سيضمن استمرار مؤسسة حمد في تقديم رعاية صحية ذات مستوى عال لأجيال المستقبل.

وقال إنه لدى اكتماله وبلوغه العمل بكامل طاقته التشغيلية سيكون لهذا المستشفى أثر إيجابي ملحوظ على خدمات الرعاية الصحية في دولة قطر خاصة للمرضى القاطنين في المنطقة الصناعية حيث إن هؤلاء المرضى لن يعودوا بحاجة إلى التوجه إلى الدوحة طلبا للرعاية الصحية مما يساهم في تخفيف ضغط العمل والازدحام في مستشفيات المؤسسة الأخرى.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.