الأربعاء 15 شوال / 19 يونيو 2019
03:38 ص بتوقيت الدوحة

دورة في «الإسعافات الأولية للإصابات الرياضية» بـ «ثقافي العربي»

الدوحة - العرب

الخميس، 13 سبتمبر 2018
دورة في «الإسعافات الأولية للإصابات الرياضية» بـ «ثقافي العربي»
دورة في «الإسعافات الأولية للإصابات الرياضية» بـ «ثقافي العربي»
متابعةً لتقديم المفيد والنافع لأبناء الوطن، وضمن برامجها المتنوعة للشباب، تتواصل مساء اليوم دورة «الإسعافات الأولية للإصابات الرياضية» التي تنظمها اللجنة الثقافية بالنادي العربي الرياضي، وبالتعاون مع الهلال الأحمر القطري، حيث يقدّم من خلالها تدريبات أولية لمعرفة كيفية تقديم المساعدة السريعة للمصابين وخاصة في المجال الرياضي، بإشراف ومتابعة من قبل إدارة الأنشطة الشبابية بوزارة الثقافة والرياضة، وبالتعاون مع المؤسسات والهيئات ذات الشأن لضمان التخصص ولإحراز نتائج مثمرة ومفيدة.
ذكر السيد محمد بن سعيد العامري -رئيس اللجنة الثقافية بالنادي- أن الدورة تستمر على مدى يومين اثنين، حيث انطلقت أمس الأربعاء وتستمر مساء اليوم الخميس، وتشمل تعليم الشباب الثقة بالنفس بداية من إنقاذ المصاب، وكيفية التصرف في عمل الإسعافات الطارئة، وما المعلومات المطلوبة عند طلب الإسعاف، وكيفية اكتشاف نوعية الحالة سواء كانت تنفسية أو كسوراً أو خلافه، وأيضاً كيفية إنعاش القلب في حالة توقّفه، وكيفية وقف النزيف وتضميد الجروح، كما يبين المدرب من خلال هذه الدورة النوعية معنى الإسعافات الطارئة من حيث بيان أنها التصرف بالأمور التي بين يديك.
وستُستخدم في هذه الدورة بعض من الدمى التي تساعد في الشرح والتوضيح، وأيضاً يقدّم عرضاً على اللوحات الإلكترونية للنقاط المطلوبة والصور بوصفها نموذجاً للحالات المطلوب التعريف بها، وذلك بالقاعة الرئيسية في مقر النادي بمنطقة اسلطة الجديدة، وفي تمام الساعة الرابعة وحتى الثامنة مساء.
وقال: «نحن بدورنا نشكر إدارة الهلال الأحمر على تعاونها في تقديم هذه الدورة للشباب وللعمل على إنجاح الأنشطة النوعية بالأندية والمراكز الشبابية، ونسعد دائماً بهذا التعاون، ونسعى باستمرار لزيادته وتنميته لخدمة شباب الأمة وتنمية قدراتهم في العديد من المجالات المهمة والنافعة، وذلك للعمل على استغلال الأوقات في ما هو مفيد، وأيضاً لتوظيف هذه الخبرات لمستقبل المشاركين في الحياة العملية». مشيراً إلى أنه ستُمنح شهادات حضور للمشاركين في الدورة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.