الإثنين 22 رمضان / 27 مايو 2019
04:00 م بتوقيت الدوحة

رئيس اتحاد السباحة: نسخة 2018 من كأس العالم بالدوحة مغايرة عن الأعوام السابقة

قنا

الأربعاء، 12 سبتمبر 2018
سباحة
سباحة
عقدت اللجنة المنظمة للجولة الثانية من بطولة كأس العالم للسباحة فينا 2018  مؤتمرا صحفيا اليوم، في فندق الشعلة تم فيه الكشف عن كافة تفاصيل البطولة التي ستنطلق يوم غد الخميس بمشاركة نخبة من أبطال وبطلات العالم.

حضر المؤتمر الصحفي السيد خليل الجابر رئيس الاتحاد القطري للسباحة ورئيس اللجنة المنظمة للبطولة والسيد جون كريج عضو اللجنة الفنية بالاتحاد الدولي للسباحة والسبّاحون الجنوب إفريقي تشاد لو كلوس والروسي أنتون جابكوف والمجرية كاتينكا هوسزو والسويدية ساره سيوستروم، بالإضافة إلى عدد من المسؤولين في الاتحادين الدولي والقطري للسباحة.

وأكد السيد خليل الجابر على أن نسخة هذا العام ستكون مغايرة عن الأعوام السابقة، بعدما تم إجراء تعديلات بإقامة المنافسات داخل المجرى الطويل (50 مترا) بدلا من المجرى القصير (25 مترا) وزيادة عدد أيام البطولة إلى 3 أيام بدلا من يومين، وهو ما يمثل تحديا جديدا للاتحاد القطري للسباحة لتنظيم هذه التظاهرة الرياضية العالمية.

وقال إن المشاركة في النسخة الجديدة التي تستضيفها قطر للعام السابع على التوالي فاقت التوقعات، بوجود أكثر من 131 سباحا وسباحة يمثلون 23 دولة وهو رقم جيد للغاية، خاصة أن عددا كبيرا منهم لم يشارك في الجولة الأولى التي أقيمت في مدينة كازان الروسية، وذلك ثقة في المستوى التنظيمي لقطر. 

ووجه الشكر للاتحاد الدولي للسباحة على إعطاء الاتحاد القطري للسباحة الفرصة في تنظيم مثل هذه الاحداث العالمية في الدوحة.. مشيرا إلى أن تنظيم هذه الجولات من كأس العالم للسباحة عزز من حظوظ الملف القطري في الفوز بتنظيم بطولة العالم للألعاب المائية عام 2023.

كما توجه السيد خليل الجابر بالشكر لأعضاء اللجنة المنظمة وجميع العالمين في البطولة على الجهود المقدرة التي بذلوها خلال الفترة الماضية من أجل الوصول إلى الجاهزية المطلوبة في التنظيم وتقديم الصورة المتميزة للتنظيم القطري للأحداث الرياضية العالمية.. منوها بأن أعضاء اللجنة المنظمة وصلوا إلى درجة عالية من الاحتراف في مجال التنظيم.

وقال إن النسخة الحالية من بطولة كأس العالم للسباحة فينا 2018 تشهد مشاركة قطرية كبيرة، منوها بأن مشاركة السباحين القطريين تأتي في إطار إعدادهم واكسابهم الخبرة اللازمة في ظل وجود هذه الكوكبة من نجوم ونجمات العالم استعدادا للتظاهرات العالمية المستقبلية ومنها بطولة العالم 2023 .. مشيرا إلى أن اختيار السباحين القطريين المشاركين تم من خلال المعايير الفنية التي وضعتها الأجهزة الفنية بالاتحاد.

من جانبه أبدى السيد جون كريج عضو اللجنة الفنية بالاتحاد الدولي للسباحة ارتياحه للتجهيزات التي أعدها الاتحاد القطري لاستضافة البطولة وقال :"بالتأكيد نشعر بسعادة بالغة لتنظيم الدوحة لهذه الجولة، ونحن على ثقة بأن قطر كعهدها دائما ستقدم مستوى مميزا للحدث المهم، خاصة بعد أن لمسنا حجم الجهد والاهتمام غير العادي المبذول من جانب اللجنة المنظمة التي حرصت على توفير كافة الإمكانيات لتنظيم بطولة مثالية".

وعبر السباح العالمي الجنوب إفريقي تشاد لو كلوس عن سعادته بالعودة إلى الدوحة للمشاركة في الجولة الثانية من بطولة كأس العالم للسباحة فينا 2018 .. مؤكدا أنه يتوقع منافسة قوية للغاية في البطولة تتواكب مع حجم التنظيم الرائع والاهتمام غير العادي من الجميع هنا في قطر بالبطولة.
بدوره قال السباح الروسي أنتون جابكوف إن مشاركته في جولة الدوحة من بطولة كأس العالم للمرة الأولى يعد أمرا في غاية الأهمية بالنسبة له، وتحديا كبيرا لاسيما في ظل تواجد نخبة من أبطال العالم والأولمبياد في البطولة، مضيفا :" أتطلع للمنافسة بقوة وأنا عازم على بذل كل الجهد وإظهار إمكانياتي في هذه البطولة".

ومن جهتها قالت السباحة المجرية كاتينا هوسزو، إنها سعيدة للغاية بالعودة من جديد للدوحة بعد مشاركتها في النسخ السابقة.. مشيرة إلى أنها ستبذل قصارى جهدها لتحقيق أفضل النتائج وتقديم مستويات جيدة لإرضاء الجماهير الغفيرة التي من المتوقع حضورها المنافسات.

وكشفت البطلة السويدية سارة سيوستروم جاهزيتها لخوض تحدي جولة الدوحة من بطولة كأس العالم، مؤكدة على أنها شغوفة للغاية للمشاركة في المنافسات.. معربة عن أملها في أن يحالفها التوفيق بالتتويج بالميداليات الذهبية رغم حجم المنافسة المتوقعة من جانب السباحات الأخريات.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.