الأحد 15 شعبان / 21 أبريل 2019
11:48 ص بتوقيت الدوحة

وايل كورنيل للطب– قطر تحتفل ببدء السنة الأكاديمية الجديدة (صور)

الدوحة- بوابة العرب

الإثنين، 10 سبتمبر 2018
وايل كورنيل للطب –  قطر تحتفل ببدء السنة الأكاديمية الجديدة
وايل كورنيل للطب – قطر تحتفل ببدء السنة الأكاديمية الجديدة
نظمت وايل كورنيل للطب – قطر حفل بدء السنة الأكاديمية في فندق هيلتون الدوحة، والذي تضمن تسليم زر ابن سينا للطلاب المستجدين في برنامج الطب المدمج ومدته ست سنوات وتسليم المعطف الأبيض والسماعة الطبية للطلاب الذين أنهوا برنامج ما قبل الطب وسيتخرجون أطباء في عام 2022.

وينظم هذا الحفل سنوياً بعد انتهاء الأسبوع التوجيهي الذي يعرّف الطلاب على الهيئة التدريسية وعلى مرافق الكلية المتطورة.

وبهذه المناسبة، رحّب الدكتور جاويد شيخ، عميد وايل كورنيل للطب — قطر بالطلاب وتمنى لهم التوفيق في دراستهم، معرباً عن فخره بتقديم المعطف الأبيض لطلاب الطب الذين سيتخرجون بعد أربع سنوات، وقال: "يُعتبر حفل المعطف الأبيض من أهم الفعاليات التي تنظمها الكلية، وهي من التقاليد المعروفة في كليات الطب في جميع أنحاء العالم وترمز إلى دخول الطلاب في عالم الطب.

ويشكل ارتداء المعطف الأبيض لأول مرة ذكرى يحملها الأطباء معهم مدى الحياة، فهو المؤشر على البدء في ممارسة مهنة الطب وتعلّم المهارات العملية التي تتيح لطلاب الطب الفرصة الحقيقية لمعالجة المرضى وإحداث التغيير في مجتمعاتهم. طلابنا هم جيل المستقبل الذين سيقدمون العلاج للمرضى والذين سيساهمون بتعزيز نظام الرعاية الصحية في قطر والمنطقة".

وقد ارتدى المعطف الأبيض 49 طالباً وطالبة من دفعة 2022، من بينهم 16 قطرياً، وتسلموا السماعة الطبية في هذا الحفل الذي حضره ذووهم وأفراد هيئة التدريس وموظفون من الكلية.


وقالت الطالبة سُمية المراغي: "كان الحفل رائعاً لأن المعطف الأبيض يُعتبر حافزاً لطلاب ما قبل الطب وها نحن ارتديناه ودخلنا برنامج الطب الذي يُشعرنا الآن ببعض التوتر، ولكن هذا ما أردنا القيام به منذ التحاقنا بالدراسة وهذا ما سيجعل الأربع سنوات المقبلة ممتعة للغاية".

وكان المتحدث الرئيسي في الحفل الدكتور إبراهيم الجناحي مدير التعليم الطبي ورئيس قسم أمراض الصدر والأطفال بمركز السدرة للطب والبحوث، الذي تشارك مع الطلاب والحضور قصصاً طبعت حياته المهنية وتبيّن مدى أهمية القيم الإنسانية في مهنة الطبيب، ناصحاً الطلاب أن يتحلوا بها خلال مشوارهم الدراسي والمهني.

وقال: "يمثّل اليوم الخطوة الأولى لرحلة طويلة وجميلة ستستمر مدى الحياة ألا وهي مهنة الطب التي ستعلّمكم كيف ستصبحون قادة مثاليين. ولهذا الأمر يجب عليكم تعلّم مبادئ القيادة والأخلاق والقيم الإنسانية ومهارات الاتصال وكيفية الاهتمام بالمرضى والعديد من المهارات الأخرى المهمة التي ستجعلكم أطباء بارعين تتنافسون في مجال العمل".

كما أعرب الطالب برونو باتشيكو (22 عاماً)، الذي جاء من البيرو، عن سعادته لاختياره الالتحاق ببرنامج الطب في وايل كورنيل للطب – قطر بالرغم من وجود العديد من الجامعات في بلاده أو بالقرب منها. وقال بعد ارتدائه المعطف الأبيض: "أنا متحمس جداً للاطلاع على ثقافة وطبيعة هذه المنطقة من العالم ومرتاح جداً لأنني في الوقت ذاته سأتلقى تعليماً على مستوى عالمي في أرقى الجامعات الأميركية. وبما أنني أهتم كثيراً لقضايا الصحة العالمية، سيتيح لي وجودي هنا التعرّف على مفاهيم الرعاية الصحية من منظار دولي".


 وفي السياق ذاته، تسلّم 60 طالباً وطالبة مستجدين في برنامج الطب المدمج ومدته ست سنوات زر ابن سينا، ينتمون إلى جنسيات مختلفة من بينهم من جاء خصيصاً إلى وايل كورنيل للطب–قطر من كوريا الجنوبية والكويت وباكستان نظراً لتميّزها في التعليم وفي البحوث الطبية.

وقال الطالب الكويتي تركي المطيري الذي التحق ببرنامج ما قبل الطب: "لقد انجذبت إلى مهنة الطب متأثراً  بوالدتي وعمتي الطبيبتين وقد ألهمني تفانيهما في خدمة المرضى. أنا سعيد جداً لتمكّني من الحصول على دراسة على مستوى عالمي في منطقة الشرق الأوسط دون الحاجة إلى السفر بعيداً كما أنني سعيد بوجودي في بلد جديد ومثير مثل قطر". من جهة أخرى، التحق 17 طالباً بالبرنامج التأسيسي الذي يستمر لسنة واحدة والمخصص للطلاب الذين يرغبون بتعزيز مستوى المواد العلمية واللغة الإنجليزية لديهم قبل دخولهم برنامج الطب المدمج الممتد لست سنوات.

يشار إلى أن طلاب دفعة 2022 سيتلقون تدريباً عملياً في جميع المجالات الطبية يمتد إلى أربع سنوات، ويقدمه أعضاء الهيئة التدريسية في وايل كورنيل للطب – قطر ووايل كورنيل للطب في نيويورك. ويكتسب الطلاب خلال هذا التدريب، خبرة في العمل المباشر مع المرضى في مؤسسة حمد الطبية الشريك الإكلينيكي لوايل كورنيل للطب – قطر.

كما ستتاح لهم الفرصة للعمل في مستشفى نيويورك – بريسبيتيريان، وهو من أعرق المستشفيات الجامعية في العالم. وبعد استكمال التدريب، يحصل المشاركون على شهادة طبيب من جامعة كورنيل العريقة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.