الجمعة 19 رمضان / 24 مايو 2019
10:09 ص بتوقيت الدوحة

مؤسسة الرعاية الأولية تحتفل باليوم العربي للصحة

الدوحة- قنا

السبت، 08 سبتمبر 2018
مؤسسة الرعاية الأولية تحتفل باليوم العربي للصحة
مؤسسة الرعاية الأولية تحتفل باليوم العربي للصحة
احتفلت مؤسسة الرعاية الصحية الأولية باليوم العربي للصحة والذي جاء تحت شعار (صحة مستدامة للجميع) وهدف إلى تسليط الضوء وتركيز كافة الجهود على تحقيق صحة مستدامة لكافة السكان.

وقالت الدكتورة سامية العبد الله المدير التنفيذي لإدارة التشغيل بمؤسسة الرعاية الاولية إن المراكز الصحية لها دور كبير في تفعيل اليوم العربي للصحة وذلك وفقا للاستراتيجية الوطنية للصحة وتماشيا مع رؤية قطر الوطنية 2030، حيث أقيمت العديد من الفعاليات لتعزيز الثقافة الصحية والوقائية في عدد من المراكز الصحية.

وأشارت الدكتورة سامية العبد الله ،في تصريح صحفي بهذه المناسبة، إلى أن مؤسسة الرعاية الأولية تسعى من خلال دورها الفعال لتطوير خدمات الرعاية الصحية لتحقق نقلة نوعية ذات جودة وكفاءة وهي تعمل بشكل دؤوب من خلال مراكز الرعاية الصحية الأولية لتلبية كافة الاحتياجات بشكل موثوق ولتقدم باقة متنوعة من الخدمات الصحية لتحقق جملة من الأهداف تتلخص في الحفاظ على صحة المواطنين والمقيمين ووقايتهم من الأمراض.

وأوضحت أن المؤسسة تطبق أعلى معايير الجودة في تقديم الخدمات الصحية وبروح الفريق والخبرات المتميزة مما يعزز من خبراتها وتجاربها المتنوعة التي تحظى بكل تقدير وإعجاب، بالإضافة إلى تشخيص وعلاج المرضى وتقديم دعم طويل الأمد ومستمر للمرضى وعائلاتهم من الرضع إلى المسنين مرورا بالأطفال والمراهقين والبالغين والمتزوجين والأمهات.

وأضافت أن هناك عددا كبيرا من المراكز الصحية التي تقدم خدمات متخصصة للمجتمع بهدف تعزيز نموذج الرعاية فضلا عن نمط الحياة الصحي وأنه نظرا للتوسع الكبير الذي تشهده المؤسسة وتوسعها في خدماتها المقدمة وطاقتها الاستيعابية بشكل مستمر فقد حافظت على معايير الجودة وحصولها على المستوى الماسي وهو أعلى مستوى في الاعتماد الكندي الدولي للجودة والذي يؤكد على أن خدمات مؤسسة الرعاية الصحية الأولية تقدم مستوى عاليا من الجودة والسلامة وفقا للمعايير العالمية.

كما أكدت على الدور الذي تطمح للوصول إليه المراكز الصحية مستقبلا من خلال التخطيط المستمر في خلق بيئات تعليمية من أجل تطوير المعرفة وبرامج التعليم والبحث يلي ذلك تعزيز صحة المجتمع من خلال تقديم خدمات صحية شاملة ومبتكرة وبمعايير عالمية، حيث أن أحد محاور اهتمام مؤسسة الرعاية هو أن يكون لكل مريض طبيب أسرة يحرص على متابعته وعلاجه والرجوع إليه متى ما احتاج المريض إليه.

ولفتت أيضا إلى أهمية إدراج العيادات التخصصية في المراكز الصحية لأنها خدمت الكثير من المراجعين في الحصول على الرعاية الطبية من منظور الرعاية الصحية الأولية، مبينة أن المؤسسة زادت العيادات التخصصية في أغلب المراكز الصحية التابعة لها إلى جانب تمديد عمل هذه العيادات خلال فترة العطل الأسبوعية.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.