الخميس 18 رمضان / 23 مايو 2019
06:04 م بتوقيت الدوحة

"كأس QSL" تنطلق في نسختها الجديدة بمواجهات قوية

الدوحة - قنا

الجمعة، 07 سبتمبر 2018
أرشيفية
أرشيفية
تنطلق بطولة كأس QSL في نسختها الجديدة لموسم 2018 / 2019 بإقامة مباريات الجولة الأولى غدا السبت وبعد غد، حيث سيكون السبت لمباريات المجموعة الأولى، أما يوم الأحد فسيكون لمباريات المجموعة الثانية.

ويشهد اليوم الأول من الجولة إقامة ثلاث مباريات، حيث سيلعب الدحيل والخريطيات في السادسة وعشر دقائق على استاد عبدالله بن خليفة بنادي الدحيل، وفي نفس التوقيت يلتقي أم صلال مع العربي في ملعب سحيم بن حمد بنادي قطر، ويستضيف نفس الملعب بعدها مباراة الغرافة ونادي قطر عند الساعة الثامنة وعشرين دقيقة.

وفي اليوم الثاني تقام ثلاث مباريات أيضاً، فيلتقي السد مع الشحانية عند الساعة السادسة وعشر دقائق بملعب سحيم بن حمد بنادي قطر، وفي نفس التوقيت يلتقي الريان مع الأهلي بملعب ثاني بن جاسم بنادي الغرافة، ويلعب السيلية مع الخور الساعة الثامنة وعشرين دقيقة بملعب عبدالله بن خليفة بنادي الدحيل.

وتلعب البطولة بمشاركة أندية الدرجة الأولى المعتمدين لدى الاتحاد وعددها 12 نادياً، ويسمح بمشاركة لاعبي الفريق الأول وتحت 23 سنة ويمكن الاستعانة بلاعبي فئة الشباب.

وتقام البطولة بنظام المجموعتين، وتضم المجموعة الأولى فرق: الدحيل والخريطيات وأم صلال و العربي والغرافة ونادي قطر.. فيما تضم المجموعة الثانية فرق: السد والشحانية والريان والأهلي والسيلية والخور.

وتكتسب هذه البطولة أهمية كبيرة بالنسبة لكل الأندية المشاركة فيها، خاصة أنها تأتي في فترة توقف الدوري بعد الجولة الرابعة بسبب "أيام الفيفا" والتي ستشهد خوض المنتخب القطري لعدد من المباريات الودية استعداداً لكأس آسيا 2019.

ويعمل مدربو الأندية على استغلال هذه الفترة لتجهيز أكبر عدد من اللاعبين، في ظل غياب الدوليين، وكذلك لتصحيح الأخطاء وإعادة ترتيب الأوراق الفنية، حتى تكون الفرق في كامل جاهزيتها للمرحلة المقبلة من الدوري، والتي تشهد تنافساً قوياً من أجل حصد النقاط.

وبناء على من تم استدعاؤهم للمنتخب القطري الأول وانضمام اللاعبين الدوليين الأجانب لمنتخبات بلدانهم، تعتبر البطولة فرصة لإبراز لاعبين جدد لاسيما في الأندية التي بها أكبر عدد من اللاعبين الدوليين مثل السد والدحيل والغرافة... كما تعتبر البطولة فرصة بالنسبة لبقية الفرق لزيادة الانسجام بين لاعبيها، وكذلك تجريب جمل تكتيكية جديدة لتنفيذها في مباريات الدوري.

وبالإضافة إلى كل ذلك تعتبر بطولة كأس QSL هدفاً مهماً بالنسبة للأندية التي ستكون حريصة على الفوز باللقب الذي توج به الموسم الماضي فريق الغرافة بعد فوزه على الريان في النهائي.
ويبدو أن كثيرا من الفرق التي توجه اهتماماتها نحو مسابقة الدوري المحلي ودوري أبطال آسيا لن تخوض مواجهات هذه البطولة بتشكيلاتها المكتملة والمثالية لأنها توجه كل تركيزها على تلك البطولات التي تكتسي أهمية بالغة بالنسبة إليها، ولكن هناك من الفرق الأخرى التي ستشارك فيها بكامل لاعبيها وبتشكيلاتها المكتملة لأنها ترغب في تحقيق أقصى استفادة من مبارياتها لاكتساب مزيد من الخبرة للفرق أو لبعض اللاعبين أو لتجربة لاعبين آخرين يمكن الاستفادة منهم في الفترة القادمة بالدوري، كما أن المدربين الجدد سيعملون على خوض منافسات هذه البطولة بأفضل ما لديهم من قدرات وإمكانيات ولاعبين لكسب مزيد من الخبرة مع الفريق والتعرف على إمكانياته وإمكانيات بقية الفرق.
وفيما يتعلق بشروط البطولة ولوائحها، تصعد ثمانية فرق للدور ربع النهائي (الفرق الحاصلة على المركز الأول والثاني والثالث والرابع من كل مجموعة) .
ويلعب الفائز بالمركز الأول من المجموعة (أ) ضد الفائز بالمركز الرابع من المجموعة (ب)، ويواجه الفائز بالمركز الثاني من المجموعة (ب) الفائز بالمركز الثالث من المجموعة (أ)، ويلاقي الفائز بالمركز الأول من المجموعة (ب) الفائز بالمركز الرابع من المجموعة (أ)، ويلتقي الفائز بالمركز الثاني من المجموعة (أ) الفائز بالمركز الثالث من المجموعة (ب).
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.