الخميس 14 رجب / 21 مارس 2019
01:24 م بتوقيت الدوحة

شــكــوى

ولي أمر لـ «العرب»:ابني ضاع منه عام دراسي.. ولا يزال تسجيله معلقاً

110

الدوحة - العرب

الخميس، 06 سبتمبر 2018
ولي أمر لـ «العرب»:ابني ضاع منه عام دراسي.. ولا يزال تسجيله معلقاً
ولي أمر لـ «العرب»:ابني ضاع منه عام دراسي.. ولا يزال تسجيله معلقاً
قال عبدالهادي حمد المري المقيم في منطقة السيلية، وولي أمر أحد الطلاب، في شكوى لـ «العرب»، إن ابنه ضاعت منه سنة دراسية كاملة بسبب عدم حصوله على فرصة في روضة الإخلاص الواقعة قرب منزله، مشيراً إلى أنه لم يتمكن في العام الماضي من الحصول على فرصة لابنه في هذه الروضة التي تبعد عن مسكنه مسافة 400 متر، وأنه جرى قبول الابن في روضة أخرى بها شواغر بمنطقة الريان.
وأوضح المري أنه نسبة لعدم وجود ترحيل لمنطقة الريان من السيلية، كان يحاول توصيل ابنه بنفسه، لكن مع ضغوط العمل ظل الابن بالمنزل معظم أيام السنة.
وقال المري إنه طالب وزارة التعليم والتعليم العالي بنقل ابنه إلى روضة أخرى قرب مكان عمله، وعندما جاءت الموافقة بنقله إلى روضة «المنار»، تم نقله من عمله إلى موقع آخر، ولم يداوم ابنه ولو ليوم واحد في روضة «المنار» لكنه ظل مسجلاً بها.
وقال المري مع بداية التسجيل المبكر للعام الحالي ذهبت إلى الوزارة للحصول على فرصة في روضة الإخلاص، وطالبني المسؤولون هناك بإحضار الملف، وعندما راجعت الروضة بالريان قالوا إن ابني نقل إلى روضة المنار، وعند مراجعة الوزارة بعد إكمال ملفه أكدوا لي أنه تم تسجيل ابنه بروضة الإخلاص للعام الدراسي 2018/2019 الأمر الذي لم يحدث. وأوضح المري أن إدارة روضة الإخلاص أخبرته بصورة رسمية أن ابنه غير مسجل لديها، وعندما راجع الوزارة اتصلت عليه إدارة الروضة مجدداً، لإحضار ملف الطفل من روضة المنار لإجراء معالجات وتسجيل ابنه، ولكن إدارة روضة المنار طالبته بإحضار إقرار من روضة الإخلاص يفيد بوجود شواغر لديهم. وقال المري: الأيام الدراسية تمضي ولا يزال تسجيل ابني معلقاً، وأخشى أن تضيع عليه السنة الدراسية للمرة الثانية، داعياً المسؤولين في وزارة التعليم والتعليم إلى اتخاذ قرار واضح لتسجيل ابنه بروضة الإخلاص.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.