الإثنين 16 شعبان / 22 أبريل 2019
01:02 ص بتوقيت الدوحة

التابع لاياتا

الخطوط الجوية القطرية أول شركة طيران عالمية تستخدم تقنية رامب في آر

قنا

الأربعاء، 05 سبتمبر 2018
الخطوط الجوية القطرية
الخطوط الجوية القطرية
أعلنت الخطوط الجوية القطرية عن تبنيها لتقنية الواقع المعزز رامب في آر لغايات التدريب على العمليات الأرضية وعمليات المناولة الأرضية، لتصبح الناقلة بذلك المشغل العالمي الأول لأحدث تقنيات الواقع المعزز لمحاكاة منطقة مدرج الطائرات، التي صممها الاتحاد الدولي للنقل الجوي اياتا. 

ويمكن برمجة تقنية رامب في آر لمحاكاة مختلف الظروف الجوية والتشغيلية والمخاطر التي يمكن للعاملين في العمليات الأرضية مواجهتها أثناء نشاطهم، فيما تعرض لهم العديد من الحلول والوسائل التي يمكن اللجوء إليها لتخطي هذه المخاطر والظروف في بيئة تشغيلية حقيقية، كما تتيح هذه التقنية الفرصة أمام الموظفين لتطبيق حلول عملية ونظرية أثناء تجربتهم لبيئة عمل حقيقية عبر الواقع المعزز، لتقلل بذلك أية مشاكل قد يواجهها الموظف أو الطائرة.

ويجري استخدام هذا النظام من قبل قسم تطوير المواهب التابع للخطوط الجوية القطرية من أجل تدريب العاملين في مجال العمليات الأرضية، حيث يتم استخدام النظام الجديد لتدريب العمال المسؤولين عن إدارة عمليات المدرج، من خلال إتاحة الفرصة أمامهم لعيش تجربة واقعية مع ضمان تواجدهم في بيئة آمنة.

وستطلق الناقلة الوطنية لدولة قطر برنامجا جديدا ومبتكرا باسم برنامج أداء المديرين في المطار، يهدف إلى تمكين المسؤولين عن مكاتب الخطوط الجوية القطرية في مختلف أنحاء العالم من تحقيق الاستفادة القصوى من برنامج رامب في آر، وتعزيز عمليات فحص الطائرات وضمان أمنها وسلامتها في أماكن اصطفافها.

وأعرب السيد أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية، عن تطلع الشركة إلى استخدام التقنيات الحديثة التي من شأنها إبقاء الناقلة في طليعة قطاع الطيران العالمي، حيث أصبحت الخطوط الجوية القطرية شركة الطيران الأولى في العالم التي تتعاون مع الاتحاد الدولي للنقل الجوي اياتا لإطلاق تقنية رامب في آر، التي ستلعب دورا مهما في إتاحة وسيلة آمنة ومتكاملة لتدريب الموظفين على تطبيق أعلى المعايير في إنجاز العمليات الأرضية.

من جانبه، قال السيد نك كارين، النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي للنقل الجوي اياتا للمطارات والمسافرين والشحن الجوي والأمن، إن تقنية الواقع المعزز تعد إحدى الوسائل التي من شأنها زيادة الفهم والإدراك بواقع أكثر أربع مرات من الوسائل التقليدية، كما تلعب هذه التقنية دورا فاعلا في تحفيز المتدربين وتعزيز تفاعلهم، مشددا على أن تطوير المهارات أصبح جزءا لا يتجزأ من الجهود الرامية لتعزيز الأمن والسلامة والاستدامة في قطاع الطيران العالمي. 
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.