الخميس 18 رمضان / 23 مايو 2019
04:39 م بتوقيت الدوحة

النيابة السعودية توجه 37 تهمة للداعية سلمان العودة.. وتطالب بإعدامه!

الدوحة - بوابة العرب

الثلاثاء، 04 سبتمبر 2018
د.سلمان العودة
د.سلمان العودة
عقدت المحكمة الجزائية في السعودية والمختصة بشؤون الإرهاب، اليوم الثلاثاء، محاكمات سرية مغلقة لعدد من المعتقلين في حملة سبتمبر 2017، ولم يسمح لأحد بالحضور، ووجهت 37 تهمة للداعية الشيخ سلمان العودة ، أهمها نشر الفتنة، والتحريض على ولاة الأمر، فيما طالب المدعي العام بالقتل تعزيزا له "الإعدام".

من جانبه استنكر الدكتور عبدالله العودة نجل الداعية السعودي الشهير الاتهامات التي وجهتها النيابة لوالده والتي وصلت إلى 37 اتهاماً متنوعاً منها اتهام بالدفاع عن الرسول الكريم "صلي الله عليه وسلم".
وأضاف العودة أن النيابة طالبت بقتل والده تعزيرا على تلك الاتهامات. وأشار إلى أن النيابة اعتبرت تغريداته على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" اتهاماً.

وقال نجل العودة في تغريدة بحسابه الشخصي في "تويتر": "اليوم في جلسة محكمة للوالد الشيخ سلمان العودة، طلبت النيابة بالقتل تعزيراً له، وقدمت 37 تهمة أحدها إنشاؤه منظمة النصرة في الكويت للدفاع عن الرسول (ص)، وأنه عضو بمجلس الإفتاء الأوروبي، واتحاد علماء المسلمين، مع تهم أخرى تتعلق بتغريدات على تويتر".


وفي سياق متصل وجه نشطاء التواصل الاجتماعي في السعودية وخارجها ردودا قوية على تغريدات الذباب الإلكتروني الذي روج لادعاءاته عبر وسم "#سلمان_العوده_ارهابيا" مستنكرين الاتهامات الباطلة التي وجهتها السلطات في المملكة للداعية الدكتور سلمان العودة، وأكدوا أن الشيخ ليس إرهابيا لكي تسعى السلطات وراء قتله، ولم يرتكب أي جريمة بل كان يؤثر الصمت فحسب.



 


التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.