الخميس 12 شعبان / 18 أبريل 2019
06:04 م بتوقيت الدوحة

الخاطر: نقلة نوعية في تطوير المناهج لتعزيز قدرات الطلبة ورفع مستواهم الأكاديمي

الدوحة- قنا

الإثنين، 03 سبتمبر 2018
الخاطر: نقلة نوعية في تطوير المناهج لتعزيز قدرات الطلبة ورفع مستواهم الأكاديمي
الخاطر: نقلة نوعية في تطوير المناهج لتعزيز قدرات الطلبة ورفع مستواهم الأكاديمي
أكدت السيدة فوزية الخاطر الوكيل المساعد للشؤون التعليمية بوزارة التعليم والتعليم العالي، أن النقلة النوعية للمناهج التعليمية بالدولة من حيث الكيف وليس الكم، جاءت معتمدة على المهارات التي تسعى الوزارة من خلالها إلى ملامسة فكر الطلاب ووجدانهم، وتعزيز قدراتهم التعليمية وأفكارهم، وتمكنهم لأداء واجباتهم بشكل أفضل، ما يسهم في رفع مستواهم الأكاديمي .

وتشمل عملية تطوير مناهج التعليم في قطر جميع المستويات والمواد الدراسية، بحيث يتم تطبيق مصادر التعلم المطورة في العام الدراسي الحالي من الصف الأول إلى العاشر، على أن يتم تطبيقها على المستوى الحادي عشر في السنة القادمة ، والتي تليها في المستوى الثاني عشر.

وأضافت الخاطر في تصريح صحفي بعد زيارتها اليوم لمدرستي طيبة الابتدائية والوجبة الإعدادية للبنات، أن مثل هذه الزيارات هدفها متابعة الاستعدادات والتحضيرات التي تمثل كافة مدخلات العملية التعليمية والتربوية، وقالت "إن ذلك لا يتوقف على الاطلاع والاستكشاف فحسب، وإنما لتبادل الآراء والأفكار مع المعلمات والمنسقات والمشرفات ومديرات المدارس والطالبات، والتأكيد على اتباع قوانين وتعاميم الوزارة وتطبيقها في الميدان التربوي، والاطمئنان على سير العملية التعليمية وانتظام الطلبة وأحوال تسجيلهم، وتفقد حالاتهم الأكاديمية".

كما تهدف الزيارة إلى متابعة الطاقة الاستيعابية للصفوف المدرسية، والوقوف على جاهزية المدارس أكاديميا وإداريا ومهنيا، تزامنا مع تدشين وتطوير مناهج التعليم الجديدة التي تم تحديثها هذا العام للمستويات الدراسية في جميع المواد الدراسية من الصف الأول وحتى الصف العاشر، فضلا عن التعرف على ردود أفعال المدارس والكوادر التدريسية تجاه المناهج المحدثة، وأيضا معرفة احتياجاتهم وآرائهم وملاحظاتهم، لدراستها وتوفير كل متطلبات العملية التعليمية مستقبلا.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.