الإثنين 16 شعبان / 22 أبريل 2019
11:26 ص بتوقيت الدوحة

يقارعون الإيراني في مربع الكبار

الليلة «أدعم الطائرة» يضرب موعداً مع التاريخ

الوفد الإعلامي القطري

الخميس، 30 أغسطس 2018
الليلة «أدعم الطائرة» يضرب موعداً مع التاريخ
الليلة «أدعم الطائرة» يضرب موعداً مع التاريخ
يضرب «أدعم الكرة الطائرة» موعداً مع التاريخ الليلة، في مواجهته أمام المنتخب الإيراني في الدور نصف النهائي لمسابقة الكرة الطائرة في الألعاب الآسيوية المقامة في العاصمة الإندونيسية جاكرتا، حيث ستكون الفرصة مواتية أمام منتخبنا لدخول التاريخ ومعانقة المجد في حال بلوغه نهائي «الآسياد»، وسيصبح أول منتخب قطري يلامس نهائي الألعاب الآسيوية في نسختها الثامنة عشرة بجاكرتا، ليؤكد علو كعبه بعد حصوله على لقب بطولة آسيا الأخيرة.

ستحتضن صالة جورو بولوجان المواجهة عند الساعة السابعة مساء، في لقاء ينظر إليه الأرجنتيني كاميلو سوتو بترقب، وبلا شك يعرف أن اللقاء أمام المنتخب الإيراني له خصوصيته، إذا ما نظرنا إلى التاريخ وخبرة المنتخب الإيراني في بطولات آسيا، وباعه الطويل فيها، بكل المقاييس تعد مواجهة من العيار الثقيل، وستكون حافلة بالندية والإثارة والمتعة.

ويعتمد سوتو على الروح العالية التي اخترقت أجواء «الأدعم»، بعد تأهله الدراماتيكي على حساب الكمبيوتر الياباني، ونجاحه في إقصائه من المنافسة، بعد أحداث مثيرة حبست الأنفاس حتى الشوط الخامس، الذي كسبه «الأدعم» بفضل خبرة ضاربه مبارك ضاحي، وتألق لافت للمعد ميلوش، ونجاح الليبرو المتألق سليمان سعيد في إدارة الدفة من الخلف، والنجاح الهائل في حائط الصدّ لبقية اللاعبين بلال أبونبوت وإبراهيم محمد وكنعاني ومحمود عصام وعثمان عبدالواحد ونادر أبوبكر.

ويدرك نجوم «أدعم الطائرة» صعوبة اللقاء المرتقب، وهو ما يتطلب مزيداً من مضاعفة الجهود والتركيز العالي والروح القتالية، لتخطي العقبة الإيرانية، وإسعاد عشاق الرياضة القطرية بصفة عامة والكرة الطائرة بصفة خاصة، كما أسعدوهم بالتتويج ببطولة النخبة في تايوان، وبالفوز على اليابان في ربع نهائي «الآسياد».

وخاض منتخبنا تدريباته أمس، على أرضية صالة التدريبات بقيادة سوتو، الذي حاول العمل على النواحي الاستشفائية وتمارين الإطالة لفك العضلات، بعد الإجهاد الكبير الذي تعرض له المنتخب في لقاء اليابان، وحاجته إلى التقاط الأنفاس، وحاول سوتو إجراء بعض التمارين التكتيكية ودراسة بعض النقاط التي يركز عليها المنتخب الإيراني.

وينتظر اتحاد اللعبة مواجهة إيران اليوم الخميس بترقب شديد، كما أن إدارة البعثة برئاسة علي غانم الكواري -رئيس الاتحاد- حرصت على توفير الأجواء الإيجابية وإحاطة اللاعبين، حرصاً على الظهور بالصورة المأمولة والتركيز في لقاء اليوم، الذي سينقل الطائرة القطرية لمصاف الكبار قارياً باقترابه من الذهب في «الآسياد».

سليمان سعيد:
مهمتنا صعبة أمام الإيراني

لم يخف سليمان سعيد، ليبرو أدعم كرة الطائرة، أن المهمة التي تنتظر منتخبنا في لقاء إيران اليوم في نصف نهائي الآسياد في غاية الصعوبة، نظراً للإمكانيات الكبيرة التي يتمتع بها المنتخب الإيراني، أحد المنافسين بقوة للحصول على اللقب، ولكن سعيد نوه بأن رجال الأدعم أعدوا العدة لدخول المواجهة بجاهزية كبيرة، حيث حرص الجهاز الفني على توجيه الفريق في تدريبات أمس إلى أبرز النقاط التي تشكل مصدر الخطورة في المنافس.

وعن حظوظ منتخبنا في الذهب الآسيوي، قال ليبرو الأدعم: «كل لقاء له حسابات، والتفكير ينصب على تحقيق النتيجة المطلوبة في لقاء اليوم، ونحن نحترم منتخب إيران، والأدعم يعتمد مبدأ خطوة بخطوة في مشواره بالآسياد».

«أدعم اليد» يستكمل استعداداته لمواجهة «الذهب»

يستكمل منتخبنا الوطني لكرة اليد اليوم استعداداته للمواجهة المرتقبة التي تجمعه مع المنتخب البحريني غداً الجمعة، في المباراة النهائية لمسابقة كرة اليد بدورة الألعاب الآسيوية الثامنة عشرة «جاكرتا - بالمبانج 2018»، المقامة في إندونيسيا حالياً وتختتم يوم الأحد المقبل.

وكان منتخبنا أدى أمس تدريباً خفيفاً اقتصر على الجري وفك العضلات في القرية الرياضية بجاكرتا، على أن يخوض اليوم تدريبه الرئيسي، والذي سيتم التركيز فيه على النواحي الخططية التي سيتم تطبيقها في المباراة النهائية. وقد وصل إلى العاصمة الإندونيسية جاكرتا أمس، لاعب منتخبنا فرانكيس كارول، حيث من المنتظر أن يدعّم صفوف المنتخب في مواجهة الغد، بعد غيابه عن المباريات الست الماضية بسبب ارتباطه مع فريقه البرتغالي، وسيشكل انضمامه إضافة مهمة لـ «الأدعم» إلى جانب تواجد بقية النجوم.

وكان منتخبنا قد تأهل إلى المباراة النهائية لمسابقة كرة اليد بدورة الألعاب الآسيوية الثامنة عشرة، بعد فوزه على نظيره الكوري الجنوبي بنتيجة 27-20 في الدور قبل النهائي يوم الاثنين الماضي، بينما تأهل المنتخب البحريني بفوزه على المنتخب الياباني 31-20 في المباراة الثانية للدور ذاته.

ويراود «الأدعم» الطموح في الحفاظ على الميدالية الذهبية التي أحرزها في النسخة الماضية من دورة الألعاب الآسيوية، والتي أقيمت في مدينة أنشون الكورية الجنوبية عام 2014، بعد فوزه في المباراة النهائية على المنتخب الكوري بنتيجة 24-21.

بعد فوزهم ببرونزية الفرق
فرسان قطر يتطلعون لذهب فردي قفز الحواجز

سيكون فرسان قطر لقفز الحواجز على موعد اليوم مع نهائي فردي القفز، ضمن مسابقات الفروسية بدورة الألعاب الآسيوية المقامة حالياً في جاكرتا، ويدخل المنافسات 5 فرسان وهم: الشيخ علي بن خالد آل ثاني على الجواد سيروكو، وباسم حسن محمد على الجواد سكويد، وحمد بن علي العطية على الجواد كلينتون، وسالمين السويدي على الجواد كنتارو، وحمد القاضي على الجواد لوني.

وكان فرسان منتخبنا حققوا أمس الأول، الميدالية البرونزية في مسابقة الفرق بقفز الحواجز، بعد منافسات قوية مع العديد من فرسان الفرق على مدار يومين، حيث شمل اليوم الأول تأهيلي نهائي الفردي والفرق، واليوم التالي أقيم نهائي الفرق، وأمس حصل جميع الفرسان على راحة من المنافسات، واليوم سيقام نهائي الفردي، وهو التحدي الأكبر في مسابقة قفز الحواجز، في ظل قدرات كل فارس ومدى إمكانية تعامله مع الجواد خلال الحواجز، والتي يتم وضعها بعناية تامة في مسلك القفز، إلى جانب أن كل فارس سيحمل معه النقاط التي حصل عليها في المباراة الأولى التي أقيمت على مستوى تأهيلي مسابقة الفردي.

ومن المتوقع أن تشهد الجولة الأولى لنهائي الفردي قمة التنافس بين الفرسان من أجل ضمان الوصول إلى جولة التمايز التي ستحدد الفرسان المشاركين في النهائي، لحسم الفائزين بأول 3 ميداليات على مستوى الفردي.

ويحدو الأمل فرسان قطر، لا سيما أصحاب الخبرة منهم أمثال الشيخ علي بن خالد آل ثاني وباسم حسن وحمد العطية في الفوز بالذهب، خاصة وأن مستواهم في بطولة جلوبال تور التي يشاركون في جولاتها حول العالم منذ بداية العام، مستواها أفضل من مستوى منافسات قفز الحواجز بالألعاب الآسيوية الحالية، نظراً لأن الجلوبال تور يشارك بها أفضل الفرسان المصنّفين على مستوى العالم، وأيضاً فإن فرسان قطر يريدون عدم الخروج من منافسات الفروسية بـ «الآسياد» دون الحصول على الذهب.

وقام يان توبس -مدرب منتخب قطر لقفز الحواجز- بالاجتماع مع فرسان «الأدعم»، وطالبهم بالهدوء والتعامل مع مسابقة الفردي، على أنها بطولة جديدة تماماً دون التفكير في الحصول على البرونزية فقط في مسابقة الفرق، لأنها انتهت ولا مجال للتفكير في الماضي، بل يجب النظر إلى الأمام بشكل دائم، لأن الفرصة سانحة أمام الجميع لتحقيق الأفضل في مسابقة الفردي.

ويقوم فهد المري -مدير منتخب القفز- بالعمل على رفع معنويات الفرسان، بدعم وتوجيه من حمد بن عبدالرحمن العطية -رئيس الاتحادين القطري والآسيوي للفروسية- من أجل أن يكون فرسان قطر على موعد مع التتويج بالذهب اليوم، في ختام منافسات فردي قفز الحواجز.

الآمال كبيرة بميدالية في 4x400م
صامبا: لجأنا إلى تكتيك توزيع الجهد

أبدى عبدالرحمن صامبا -نجم أدعم ألعاب القوى- تفاؤله الكبير في المنافسة على سباق 4x400م تتابع بعد الصعود إلى النهائي، مشيراً إلى أن منتخبنا خاض السباق بتكتيك خاص واستراتيجية ناجحة بناء على طلب المدرب، حرصاً على توزيع الجهد والمحافظة على المخزون البدني لنهائيات اليوم، وأضاف صامبا: «وصلنا بسهولة إلى النهائي، وعملنا على توفير طاقتنا لسباق اليوم».

وعن الحظوظ في الحصول على ميدالية، لفت نجمنا الذهبي إلى أن الآمال كبيرة، وعلينا التركيز من أجل ضمان تحقيق رقم جيد، يضمن لنا الصعود للمنصة، ويبقى التوفيق هو الفيصل.

راشد المناعي:
جانبني التوفيق وأستفيد من الأخطاء


قال راشد المناعي -لاعب منتخبنا في مسابقة الوثب الثلاثي- إن الحظ خانه في منافسات أمس، بعد أن خاض النهائيات، وحل في المركز 11، بعد أن وثب لمسافة 15.92م، مشيراً إلى أنه كان بالإمكان أفضل مما كان.

وأضاف المناعي: «علينا أن نتطلع بإيجابية إلى المرحلة المقبلة، خاصة وأن هناك مونديال أم الألعاب في الدوحة ولدي الأفضل بلا شك، وسبق حصولي على برونزية «الآسياد» في مرات سابقة، ولكن في منافسات أمس جانبني التوفيق»، وأكد المناعي على ضرورة الاستفادة من سلبيات المشاركة في «آسياد جاكرتا»، والنظر إلى تقديم الأفضل في المشاركات المقبلة.

متطلعاً لمسك الختام
«أدعم» ألعاب القوى يختتم منافساته اليوم

يختتم أبطال أم الألعاب اليوم، مشاركتهم في دورة الألعاب الآسيوية الثامنة عشرة، التي تقام بالعاصمة الإندونيسية جاكرتا، ويتطلع أبطال «الأدعم» إلى تحقيق مزيد من الميداليات الملونة في اليوم الختامي، بعد أن تمكنوا من حصد 6 ميداليات ملونة في الأيام الماضية، منها 3 ذهبيات حصدها عبدالإله هارون في سباق 400م، وعبدالرحمن صامبا في 400م حواجز، وأشرف الصيفي في رمي المطرقة، وفضيتان حصدهما توسن جوزيف في 100م، وياسر باغاراب في 3000م موانع، وبرونزية واحدة حصدها أبوبكر حيدر في 800م.

ويشارك أبطالنا في 3 نهائيات اليوم، حيث يشارك حمزة درويش في سباق 1500م، وياسر مبارك في 5000م، وفريق التتابع المكون من عبدالرحمن صامبا ومحمد النور ومحمد عباس وعبدالإله هارون في سباق 4*400م تتابع.

هذا، وقد تصدر «الأدعم» أمس سباق 4*400م تتابع، بعد أن سجل زمناً قدره 3:06.08، فيما حل المنتخب الياباني ثانياً، بزمن قدره 3:06.11، وجاء منتخب البحرين ثالثاً بزمن قدره 3:06.29، ويخوض «الأدعم» نهائي اليوم متطلعاً إلى تحقيق إنجاز جديد.

وفي سباق 1500م، تأهل العدّاء حمزة درويش إلى النهائيات التي ستقام اليوم، بحلوله رابعاً بعد أن حقق زمناً قدره 4:47.18، وسيقام نهائي السباق اليوم في تمام الساعة السابعة والنصف مساء بتوقيت جاكرتا.

في منافسات الوثب الثلاثي أمس، حل لاعبنا راشد المناعي في المركز الحادي عشر بعد أن وثب لمسافة 15.92م، فيما حصل على الذهبية الهندي اربيندا ريسنج محققاً 16.77م، وتوّج بالفضية الأوزبكي خور بنوف محققاً 16.62م، ونال البرونزية الصيني واو شو محققاً 16.56م.

وفي مسابقة رمي القرص، حل معاذ إبراهيم في المركز التاسع بتحقيقه رقماً قدره 53.08م، فيما نال الإيراني حدادي الذهبية برقم 65.71م، وآلت الفضية للعراقي محمد السماح برقم 60.09م، والبرونزية للكويتي عيسى زنكاوي برقم 59.44م.

«أدعم الاسكواش» يخسر
الرهان أمام الماليزي

أنهى «أدعم الاسكواش» مشاركته في مسابقة الفرق في «الآسياد» بخسارته أمس أمام المنتخب الماليزي بواقع شوط مقابل شوطين، ودخل منتخبنا المواجهة بتشكيلة ضمت: عبد الله التميمي، وحمد العامري، وعبد الرحمن المالكي، وسيد أمجد، وكان يتطلع إلى رد الاعتبار أمام الماليزي الذي نجح في إقصاء بطلنا التميمي من ربع نهائي الفردي، وتقدم المنتخب الماليزي في الشوط الأول قبل أن ينجح في حسم المواجهة لصالحه بفضل تألق نجمه محمد عدنان، واكتفى منتخبنا بالحصول على شوط واحد.

الرياحي يشارك
في منافسات الجودو


يواجه نجم «أدعم الجودو» خليل الرياحي اليوم، التايواني لي كيو في الدور 32 لوزن 73 كجم، في تمام الساعة التاسعة والربع صباحاً.

عبد الوهاب والنجار يفتتحان الدور 64 في الطاولة


يبدأ منتخبنا الوطني لتنس الطاولة بفئة الرجال مشاركته في منافسات الألعاب الآسيوية في جاكرتا اليوم، حيث ينتظر أن يواجه لاعبنا عبد الرحمن النجار منافسه من قيرغيزستان ساجينداكوف في العاشرة صباحاً في الدور 64. أما لاعبنا الآخر محمد عبد الوهاب فسيتعيّن عليه مواجهة اللاعب رامز من أفغانستان عند الساعة 11:30 ظهراً.

وكان أمس قد ودع منتخبنا منافسات الزوجي المختلط بخسارته للمواجهتين في الدور 64، حيث لم ينجح كل من عبد الرحمن النجاز ومها فرامرزي في تجاوز الزوجي ملا أمار وسويدش من نيبال بواقع 2-3 . وفي اللقاء الثاني خسر الزوجي محمد عبد الوهاب وآية مجدي أمام الزوجي الكوري الجنوبي 0 - 3.

غداً يسدل الستار في مياه جاكرتا
اليوم «أدعم الشراع» يخوض الجولة الأخيرة


أنهى وليد الشرشني الجولة 11 لمنافسات الشراع، التي يسدل ستارها اليوم بمياه جاكرتا في المركز التاسع بفئة اللايزر ستاندرد، ليحافظ على موقعه في المركز التاسع الذي احتله في الجولات الأربع الماضية، بحصوله على ما مجموعه 80 نقطة.

وواصل الكوري الجنوبي هاج تصدره لائحة الترتيب، تلاه الماليزي محمد أفندي، ثم الإندونيسي لو جاهر ثالثاً، والياباني سيكو واك رابعاً. وسينهي الشرشني منافسات الشراع غداً الجمعة في الجولة 12، التي ستبدأ عند الساعة 12 ظهراً، وسيكون هاجسه انهاء السباق ضمن المراكز الخمسة الأولى. وفي فئة اللايزر 4.7 أنهى بحار «الأدعم» عبد الرحمن النصر منافسات أمس في الجولتين 10 و11، محتلاً المركز 12 مع نهاية الجولة بحصوله على ما مجموعه 106 نقاط، وسيختتم النصر المنافسات غداً الجمعة بخوضه الجولة 12، والأخيرة عند الساعة 12 ظهراً.

أدعم الترايثلون يصل بالمبانج ويتدرب

وصل مساء أمس منتخبنا الوطني للترايثلون إلى مدينة بالمبانج الإندونيسية، للمشاركة في منافسات الثلاثي الحديث بالألعاب الآسيوية.

وقام إبراهيم الرميحي، لاعب أدعم الترايثلون، مساء أمس، بأول تدريب تحت أنظار المدرب مات اذارين، ومن المنتظر أن تتواصل الاستعدادات بكل جدية على فترتين صباحية ومسائية اليوم وغداً قبل الدخول في المنافسات الرسمية يوم الجمعة المقبل.








التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.