الأحد 21 رمضان / 26 مايو 2019
12:48 م بتوقيت الدوحة

مغردون عبر وسم #قطر_تركيا_علاقات_وثيقة: الصديق وقت الضيق

الدوحة- بوابة العرب

الأربعاء، 15 أغسطس 2018
صاحب السمو والرئيس أردوغان
صاحب السمو والرئيس أردوغان
أعلنت دولة قطر عن تقديم حزمة دعم للاقتصاد التركي في صورة مشاريع اقتصادية واستثمارات وودائع بما يقارب خمسة وخمسين مليار ريال قطري (15 مليار دولار أمريكي).

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى مع الرئيس رجب طيب أردوغان رئيس الجمهورية التركية الشقيقة بالمجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة ظهر اليوم.

ويأتي ذلك في وقت تشهد العلاقات القطرية-التركية تطورا على كافة المستويات السياسية والاقتصادية والتعاون في كافة المجالات ما حدا بالدوحة بالوقوف إلى جانب حليف استراتيجي هام ومساعدته على استقرار أمنه الاقتصادي والسياسي باعتباره أمنا للمنطقة برمتها.

وتشهد تركيا حربا اقتصادية من جانب قوى دولية، مما تسبب في تراجع صرف عملتها "الليرة". 

والجمعة الماضي، أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترمب مصادقته على مضاعفة الرسوم المفروضة على الصلب والألمنيوم القادم من تركيا مما تسبب في الأزمة الجارية لسعر الصرف. 

وفي ذات الإطار دشن نشطاء التواصل الاجتماعي في البلدين وسم #قطر_تركيا_علاقات_وثيقة الذي تصدر تويتر بعد لحظات قليلة من تدشينه، تعبيرا عن ترحيبهم بالتقارب القطري-التركي وموقف الدوحة المشرف بالوقوف مع بلد شقيق في أزمته حينما يعرف الصديق وقت الضيق، واصفين ما قامت به دولة قطر بحق المسلم على أخيه المسلم.

وقال أحد المغردين "هاهو الدعم الحقيقي. .هاكذا تكون العلاقات بين البلدان المسلمة . .هاكذا تكون نصرتك لأخوك المسلم ....لاخوف علي المسلمين في العالم فهناك قلب نابض إسمه #تميم وأرض طيبة إسمها #قطر".     

وهذا جانب من تفاعل نشطاء "تويتر" مع الوسم.

 

  
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.