الجمعة 20 محرم / 20 سبتمبر 2019
02:38 م بتوقيت الدوحة

تحقيق نتائج أعلى من المتوسط العالمي

أكاديمية قطر- السدرة تحتفل بتخريج الدفعة الأولى من طلابها

الدوحة- بوابة العرب

الأربعاء، 15 أغسطس 2018
اكادمية قطر
اكادمية قطر
احتفلت أكاديمية قطر - السدرة، عضو التعليم ما قبل الجامعي في مؤسسة قطر، بتخريج الدفعة الأولى من طلابها من برنامج دبلوم البكالوريا الدولية، بمعدل نجاح 100 في المائة، إضافة إلى تحقيق نتائج أعلى من المتوسط العالمي.

وقد حقق ثلاثة طلاب 26 نقطة من متوسط نتائج برنامج دبلوم البكالوريا الدولية، مقارنة مع 24 نقطة بنتائج معدل النجاح العالمي في البرنامج. الآن، وبعد الانتهاء من مرحلة التعليم ما قبل الجامعي، يستعد خريجي أكاديمية قطر– السدرة الثلاثة وهم: كريم عمارة، وثريا الملا، وأفنان فرح، للمضي قدمًا ومواصلة رحلة التعلّم مدى الحياة، والانطلاق في دراستهم الجامعية المقررة في شهر سبتمبر المقبل.

وسوف ينضم كريم عمارة إلى جامعة نورثويسترن في قطر، إحدى الجامعات الشريكة لمؤسسة قطر، لدراسة الإعلام، وترغب ثريا الملا بدراسة علوم الكمبيوتر في جامعة حمد بن خليفة، عضو مؤسسة قطر. بينما اختارت أفنان فرح التخصص في علوم الآداب في جامعة كينجستون في الولايات المتحدة.

ومن جانبها، صرحت الأستاذة كيم جرين، مدير أكاديمية قطر- السدرة، قائلة: "إنه لمن دواعي سرورنا إتاحة الفرصة لخريجي الدفعة الأولى من أكاديمية قطر – السدرة لإكمال برنامج دبلوم البكالوريا الدولية، التي ستساعد خريجينا الثلاثة الأوائل على إحداث فرق إيجابي في هذا العالم" وأضافت: ""نهنئهم على نتائجهم المتميزة، ونحن فخورون بأدائهم وبكونهم جزء من مجتمعنا، ونتطلع إلى متابعة مستقبلهم عن كثب". 

وبهذه النتائج، ينضم هؤلاء الخريجون إلى زملائهم من خريجي دبلوم البكالوريا الدولية هذا العام – والذين يبلغ عددهم نحو 450 خريجًا في قطر وأكثر من 165,700 على مستوى العالم – حيث يضم البرنامج ما يقارب مليون طالب درسوا منهج البكالوريا الدولية حول العالم منذ تأسيسه قبل نحو 50 عامًا.

وكانت أكاديمية قطر - السدرة قد تأسست في عام 2012 لتلبية احتياجات أُسر مجتمع مؤسسة قطر، وبدأت مسيرتها بـ53 طالبًا فقط، في حين يبلغ عدد الطلاب المسجلين لديها اليوم أكثر من 600 طالب. وبصفتها شهادة دولية معتمدة بشكل كامل، استقطبت أكاديمية قطر - السدرة برنامج البكالوريا الدولية منذ عام 2016، وذلك بهدف تقديم مناهج دولية أوسع وأكثر عمقاً.

وغالبًا ما يكون برنامج البكالوريا الدولية هو الخيار المفضل للطلاب الذين يرغبون في تطوير مهارات التفكير المطلوبة في مجال لتعليم العالي والعمل الوظيفي، بحيث اكتسب هذا البرنامج سمعة عالمية كونه يعدّ الطلاب لمواكبة الحياة التعليمية والوظيفة في القرن 21 المعولم.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.