الأحد 15 شعبان / 21 أبريل 2019
03:40 ص بتوقيت الدوحة

الكويت تسمح بإقامة صلاة العيد في الساحات لأول مرة منذ 2015

الاناضول

السبت، 11 أغسطس 2018
الكويت تسمح بإقامة صلاة العيد في الساحات لأول مرة منذ 2015
الكويت تسمح بإقامة صلاة العيد في الساحات لأول مرة منذ 2015
أعلنت الكويت، السبت، السماح بإقامة صلاة العيد في الساحات، بعد توقف استمر منذ يونيو 2015، لدواعٍ أمنية، على خلفية تفجير استهدف مسجد "الإمام الصادق" بالعاصمة.

جاء ذلك في تصريح صحفي لوكيل وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، فريد عمادي.

وأوضح "عمادي" أن الوزارة خصصت 16 مركزا وساحة تتبع هيئتي الشباب والرياضة، لإقامة صلاة عيد الأضحى (في 21 أغسطس الجاري)، بمحافظات البلاد الست.

وأضاف أن "الأوقاف" حريصة على "إحياء سنة النبي صلى الله عليه وسلم، في أداء صلاة العيد بمصليات (ساحات مفتوحة)".

وتابع: "لدواع أمنية تم منع هذه المصليات لصعوبة ضبط المداخل والمخارج، ما قد يعرض حياة المصلين للخطر".

وأكد أن الوزارة تقدمت بالعديد من الأفكار والمقترحات لوزارة الداخلية من أجل التغلب على التحديات الأمنية التي يفرضها أداء الصلاة في أماكن مفتوحة، مثمنًا التعاون بين جميع الوزارات المعنية في توفير حلول عملية.

وفي وقت سابق اليوم، أعلنت السعودية أن غدًا الأحد هو أو أيام شهر ذي الحجة (بالتقويم الهجري)، ليكون بذلك أول أيام عيد الأضحى الإثنين 21 أغسطس الجاري، ويستمر أربعة أيام.

وشهدت الكويت، في 26 يونيو 2015، تفجيرًا انتحاريًا استهدف مسجد "الإمام الصادق" (شيعي)، أثناء صلاة الجمعة؛ ما أسفر عن سقوط 28 قتيلًا، وعشرات المصابين.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.