الأحد 17 رجب / 24 مارس 2019
12:24 م بتوقيت الدوحة

ارتفاع أرباح وقود بنسبة 35% للنصف الأول من عام 2018

208

قنا

الإثنين، 30 يوليه 2018
ارتفاع أرباح وقود بنسبة 35% للنصف الأول من عام 2018
ارتفاع أرباح وقود بنسبة 35% للنصف الأول من عام 2018
أعلنت شركة قطر للوقود وقود أنها حققت صافي ربح بلغ 503 ملايين ريال للنصف الأول من عام 2018، مقارنة مع 373 مليون ريال لنفس الفترة من عام 2017، ما يعني زيادة في أرباحها بنسبة 35%.وبلغ العائد على سهم الشركة 5.06 ريال للنصف الأول من العام الجاري، مقارنة مع 3.75 ريال لنفس الفترة من عام 2017.
وأوضح المهندس سعد راشد المهندي الرئيس التنفيذي لقطر للوقود، أن الشركة حققت زيادة في أرباح الربع الثاني من العام الجاري بنسبة 3 بالمائة، حيث بلغت 202 مليون ريال، مقارنة مع 197 مليون ريال لنفس الفترة من العام الماضي.
وأرجع الزيادة في الأرباح بالنصف الأول من العام الجاري، إلى الجهود المبذولة لرفع معدلات الفعالية والكفاءة في أعمال وعمليات الشركة، وخفض النفقات، ما ترتب عليه تحقيق دخل إضافي بواقع 72 مليون ريال، وذلك بجانب الاستغلال الأمثل لمشاريع البنى التحتية ووسائل الدعم والإسناد اللوجستي المملوكة للشركة من سفن وصهاريج وتسهيلات، إضافة إلى تحقيق الفعالية في إدارة استثمارات الشركة لتتمكن بذلك من تحقيق تحسن ملموس في عوائد الاستثمارات.
وفي مجال مشروعات الشركة، أشار الرئيس التنفيذي لـوقود إلى أن النصف الأول من 2018 شهد إكمال بناء وتشغيل (6) محطات وقود، ليكون إجمالي عدد المحطات التي تقوم الشركة بتشغيلها في الوقت الحالي (60) محطة وقود، لافتا إلى قيام الشركة حاليا بأعمال بناء 26 محطة وقود في مناطق متفرقة من الدولة، أوشك بعضها على الاكتمال، ومن المتوقع أن يتم تشغيل معظم تلك المحطات بنهاية العام الحالي.
وتطرق المهندس المهندي إلى مشروع تسهيلات" البيتومين" الذي تقوم الشركة ببنائه في مدينة مسيعيد، مبينا أن المشروع في المراحل الأخيرة من الاكتمال.
وأوضح أن شركة وقود درجت على زيادة عدد المضخات في المحطات الحالية التي هي تحت الإنشاء، ليساهم ذلك في اختصار الكثير من الوقت والجهد لعملائها، فضلا عن قيامها كلما دعت الحاجة بتشغيل محطات وقود متنقلة في المناطق التي تحتاج إلى خدمات هذه المحطات وبالأخص في حال إغلاق المحطات الأهلية.
وفيما يختص بعمليات الشركة، أشار المهندي إلى أن هناك نموا في المبيعات بمعظم المنتجات، حيث بلغ متوسط الزيادة في المبيعات الإجمالية للمنتجات البترولية نسبة 1.1 بالمائة مقارنة بالنصف الأول من عام 2017، بينما زادت نسبة مبيعات منتج وقود الطائرات بواقع 9.2 بالمائة، والبيتومين بنسبة 65.7 بالمائة، والبوتاجاز بنسبة 13.6 بالمائة، أما بخصوص مبيعات وقود السفن فقد زاد حجم مبيعاتها بنسبة 100 بالمائة خلال هذه الفترة مقارنة مع نفس الفترة من عام 2017.
كما سجلت مبيعات المنتجات البترولية بالتجزئة نسبة زيادة إجمالية بواقع 13.2 بالمائة، بينما حققت مبيعات منتجات التجزئة غير البترولية شاملة مبيعات" سدرة" نسبة نمو بواقع 7.2 بالمائة، بجانب زيادة عائدات الشركة التابعة، وقود لفحص المركبات (فاحص)، بواقع 15.6 بالمائة.
ولفت المهندس المهندي إلى قيام شركة وقود برفع نسبة الحد الأعلى للتملك الفردي إلى 1 بالمائة، ورفع الحد الأعلى لنسبة تملك غير القطريين في رأس مال الشركة إلى 49 بالمائة، حيث تم القيام بما يلزم من إجراءات قانونية في هذا الخصوص.. مؤكدا أن إدارة الشركة ومجلس إدارتها سيبذلان كل الجهود لاستنهاض قطاع لتوزيع المنتجات البترولية داخل الدولة يتمتع بمواصفات عالمية حديثة لتحديث مرافق البنى التحتية، وتقديم أفضل الخدمات للوطن والمواطنين والمقيمين، وتحقيق أفضل النتائج للمساهمين.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.