الإثنين 16 شعبان / 22 أبريل 2019
09:32 م بتوقيت الدوحة

بعد ساعات من عملية طعن بسكين في مستوطنة آدم شرق القدس

واشنطن تؤيد قرار الاحتلال إقامة 400 وحدة استيطانية بالضفة

الأناضول

الجمعة، 27 يوليه 2018
. - مستوطنات يهودية- أرشيفية
. - مستوطنات يهودية- أرشيفية
قال مسؤول صهيوني، اليوم الجمعة، إن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترمب تؤيد قرار الاحتلال إقامة 400 وحدة استيطانية في الضفة الغربية.

ونقلت صحيفة "معاريف" العبرية، عن مسؤول صهيوني، لم تذكر اسمه، إن "الأمريكيين وافقوا على بناء 400 وحدة سكنية في مستوطنة آدم"، شرق القدس.

وأضاف المسؤول: "في الاتصالات الإسرائيلية مع الأمريكيين تم إبلاغهم بقرار إقامة 400 وحدة سكنية في مستوطنة آدم، وقد رحبت إدارة ترمب بذلك".

وفي وقت سابق اليوم، أعلن وزير الدفاع الصهويني أفيغدور ليبرمان، اعتزامه بدء خطة لبناء 400 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة "آدم".

وقال ليبرمان في تغريدة عبر حسابه على موقع "تويتر"، إن "أفضل رد على الإرهاب هو الاستيطان في يهودا والسامرة"، في إشارة إلى الضفة الغربية.

وأضاف "ولذا قررت بدء خطة لإقامة 400 وحدة سكنية في مستوطنة آدم، والمصادقة عليها في لجان التخطيط الأسابيع القادمة".

ويأتي هذا القرار بعد ساعات من بيان للجيش الصهيوني، قال فيه إن فلسطينيًا تسلل إلى مستوطنة "آدم"، مساء الخميس، وقتل مستوطنًا طعنًا بسكين وأصاب اثنين قبل أن يُقتل برصاص أحد المستوطنين الذين تواجدوا في المكان.

ومنذ سنوات، منحت الحكومة الصهيونية صلاحيات الاستيطان لوزارة الدفاع.







التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.