الخميس 16 شوال / 20 يونيو 2019
05:50 ص بتوقيت الدوحة

عقب احتفالهم بإقرار قانون "الدولة القومية اليهودية"..

نتنياهو ورفاقه برؤوس خنازير على صفحات أشهر صحيفة عبرية

وكالات

الخميس، 26 يوليه 2018
نتنياهو ورفاقه برؤوس خنازير على صفحات أشهر الصحف العبرية
نتنياهو ورفاقه برؤوس خنازير على صفحات أشهر الصحف العبرية
أعلنت صحيفة عبرية الخميس أنها طردت رسام كاريكاتور بعدما أظهر في رسم له رئيس وزراء الكيان الصهيوني بنيامين نتنياهو ومسؤولين آخرين برؤوس خنازير خلال احتفالهم بإقرار قانون "الدولة القومية اليهودية".

ونشرت مجلة "جيروزاليم ريبورت" رسما كاريكاتوريا للرسام آفي كاتز يظهر نتنياهو وسياسيين آخرين برؤوس خنازير خلال احتفالهم بإقرار القانون المذكور، وكتب تحت الرسم عبارة "مزرعة الحيوانات" في اقتباس من مسرحية للكاتب جورج أورويل. 

وجاء الرسم مستوحيا من صورة سلفي التقطها نتنياهو وأعضاء في الكنيست احتفالا بإقرار القانون.


وقالت صحيفة "جيروزاليم بوست" التي تملك "جروزاليم ريبورت" إنها قررت طرد آفي كاتز بعدما أثار عدد من رسومه ردود فعل غاضبة لدى بعض القراء في إسرائيل وخصوصا ان الديانة اليهودية تحرم اكل لحم الخنزير". 

وأضافت الصحيفة في بيان أن "آفي كاتس أثار إزعاج القراء برسوم كاريكاتورية سابقة لكن أخرها كان هجوميا بشكل خاص".

وتابعت "تقرر وقف نشر هذه الرسوم بعدما أثار عدد منها في الأشهر الأخيرة ردود فعل غاضبة، إضافة إلى رسم كاريكاتور يظهر قادة إسرائيليين برؤوس خنازير ويسبب الضرر والتحريض، وليس له مكان في اي من منشوراتنا". 

لكن مدافعين عن حرية الصحافة انتقدوا هذا القرار وقالوا "ان الرسوم الكاريكاتورية تمت الموافقة على نشرها من قبل المحررين في مجلة جيروزاليم ريبورت".

ولا يزال الكاريكاتور منشورا على موقع المجلة الخميس.

وكان الكنيست الاسرائيلي أقر قانونا ينص على أن ما يسمى "إسرائيل" هي "الدولة القومية للشعب اليهودي" وأن "حق تقرير المصير فيها حصري للشعب اليهودي فقط"، ما أثار جدلا واتهامات بأن هذا القانون عنصري تجاه الأقلية العربية داخل إسرائيل. 

وتم تبني مشروع القانون بتأييد 62 صوتا في مقابل 55، وينص على أن العبرية ستصبح اللغة الرسمية في إسرائيل بينما ينزع هذه الصفة عن اللغة العربية، وتعتبر الدولة "تطوير الاستيطان اليهودي قيمة قومية، وتعمل لأجل تشجيعه ودعم إقامته وتثبيته".

ويقدّر عدد عرب إسرائيل بمليون و400 ألف نسمة ينحدرون من 160 ألف فلسطيني ظلوا في أراضيهم بعد قيام الكيان الصهيوني عام 1948. وتبلغ نسبتهم 17,5% من سكان إسرائيل ويشكون من التمييز خصوصا في مجالي الوظائف والاسكان.

التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.