الأربعاء 15 شوال / 19 يونيو 2019
04:03 م بتوقيت الدوحة

قانون بـ «الكونجرس» يهدّد دعم واشنطن لحرب اليمن

وكالات

الأربعاء، 25 يوليه 2018
قانون بـ «الكونجرس» يهدّد دعم واشنطن لحرب اليمن
قانون بـ «الكونجرس» يهدّد دعم واشنطن لحرب اليمن
قالت صحيفة «ذاهيل» الأميركية، أمس الثلاثاء، إن الصيغة النهائية لمشروع قانون الدفاع هذا العام من شأنها أن تضع شروطاً على إعادة تزويد الولايات المتحدة بالوقود للطائرات السعودية والإماراتية المشاركة في الحرب ضد الحوثيين في اليمن.

وأضافت الصحيفة المتخصصة في أخبار الكونجرس، في تقرير لها، أن قانون التفويض الوطني الخاص أبقى على التنازلات (NDAA) الذي كشف عنه موظفو لجنة القوات المسلحة في مجلس النواب ومجلس الشيوخ يوم الاثنين، وقاموا بتعديل نص من النسخة التي أقرها مجلس الشيوخ، والتي تتطلب من التحالف بقيادة السعودية أن يستوفي معايير معينة قبل أن يتمكن الجيش الأميركي من التزود بالوقود في طائراته.

وقال أحد كبار الموظفين في مؤتمر صحافي: «لا تزال اليمن محطة اهتمام مكثف من أعضائنا، ولدينا رقابة قوية على الحرب هناك».

يحارب تحالف تقوده السعودية مقاتلي الحوثيين المدعومين من إيران في اليمن منذ عام 2015. الولايات المتحدة تدعم الحملة السعودية بمبيعات الأسلحة وتقاسم الاستخبارات والخدمات اللوجستية مثل إعادة التزود بالوقود. وزاد قلق الكونجرس الشهر الماضي عندما شنت قوات التحالف بقيادة الإمارات العربية المتحدة هجوماً على ميناء الحديدة الرئيسي رغم التحذيرات الدولية من أن مثل هذا الهجوم قد يكون كارثياً- حسب الصحيفة الأميركية.

وأوضحت الصحيفة أنه بموجب الحكم الوارد في القانون الذي أقره مجلس الشيوخ، يتعين على وزير الخارجية أن يقدم تقريراً للكونجرس يؤكد أن التحالف العربي الذي تقوده السعودية يبذل جهوداً لإنهاء الحرب الأهلية، وتخفيف الكارثة الإنسانية عن طريق زيادة إمكانية الحصول على الغذاء والوقود والأدوية؛ والحد من التأخير في شحنات الإمدادات الإنسانية؛ والحد من خطر الضرر على المدنيين.
وأكدت «ذا هيل» أنه بدون هذه الشهادة، سيتم منع الولايات المتحدة من إعادة تزويد طائرات التحالف بالوقود في مهمات تركز حصراً على الحرب في اليمن. فيما لا يزال بإمكان الولايات المتحدة تزويد طائرات التحالف بالوقود اللازم لمهام أخرى معينة، مثل تلك التي تكون ضد تنظيم القاعدة والدولة الإسلامية في العراق وسوريا. ويمكن لسكرتارية المجلس أيضاً إصدار تنازل يسمح بإعادة التزود بالوقود لأسباب تتعلق بالأمن القومي. لكن لا يمكن منح التنازل دون تقديم مبررات مفصلة للكونجرس، حسب ما قالت الصحيفة.

يوم الاثنين، قال أحد الموظفين في الكونجرس للصحافيين إن لغة قانون الدفاع النهائية تم تعديلها لتحديد الطائرات الإماراتية أيضاً، حيث ستمنع من الحصول على الوقود بالولايات المتحدة دون الحصول على الشهادة من الخارجية الأميركية.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.