الأحد 15 شعبان / 21 أبريل 2019
05:08 ص بتوقيت الدوحة

فعاليات «المجموعة الثانية» تنطلق الأحد

أنشطة رياضية صيفية لأبناء منتسبي «الداخلية»

الدوحة - العرب

الخميس، 19 يوليه 2018
أنشطة رياضية صيفية لأبناء منتسبي «الداخلية»
أنشطة رياضية صيفية لأبناء منتسبي «الداخلية»
اختتمت أمس فعاليات النشاط الصيفي للمجموعة الأولى من أبناء منتسبي وزارة الداخلية، الذي ينظمه الاتحاد الرياضي القطري للشرطة بالتعاون مع النادي العلمي القطري، بمقر النادي.
اشتمل البرنامج على العديد من الأنشطة الرياضية والثقافية والترفيهية والعلوم والهندسة، وألعاب متنوعة وزيارات ميدانية.
وأوضح الملازم أول عبدالله درويش رئيس قسم الشؤون الرياضية بالاتحاد الرياضي القطري للشرطة، أن المجموعة الأولى من النشاط الصيفي ضمت عدداً كبيراً من الطلاب، وقد تم تقسيمهم على فترتين صباحية ومسائية، حيث تم توزيعهم على صفوف حسب أعمارهم من 7 - 9 سنوات، ومن 10 - 12سنة.
وقال: «إن الطلاب تلقوا أنشطة علمية متنوعة مثل الهندسة، والعلوم الرياضية والتكنولوجية، والرياضيات، والرسم ثلاثي الأبعاد، وألعاب رياضية مختلفة تتناسب مع رغبات الطلاب وهواياتهم الرياضية.
وأضاف أن المجموعة الثانية من النشاط الصيفي سوف تنطلق الأحد المقبل حتى2 أغسطس القادم بمقر النادي العلمي، وبإشراف من الاتحاد الرياضي القطري للشرطة، لافتاً إلى تلقي الطلاب برنامجاً رياضياً وآخر علمياً يشتمل على العديد من المواد العلمية والزيارات الميدانية من أجل شغل أوقات فراغ الطلاب بالعلم والمعرفة، وصقل المواهب الرياضية وخلق أجواء طيبة بين أبناء منتسبي وزارة الداخلية.
وأكد درويش أن النشاط الصيفي لأبناء منتسبي وزارة الداخلية يلقى استجابة كبيرة من قبل أبناء المنتسبين لاشتماله على العديد من الأنشطة الرياضية والعلمية الهادفة، واعتماده مجموعة من المدربين الرياضيين المختصين من الاتحاد الرياضي القطري للشرطة، ومختصين في العلوم المختلفة من قبل النادي العلمي، ومختصين لهم الخبرة الكافية للتعامل مع الأطفال وتقديم الإرشادات والتوجيهات لهم، والتي تفيدهم أثناء ممارسة الألعاب، فضلاً عن تقديم العلوم المختلفة من الهندسة والكمبيوتر والرسم ثلاثي الأبعاد وغيرها من العلوم الهادفة.
وفي ختام النشاط الصيفي للمجموعة الأولى قام الملازم أول عبدالله درويش، والمهندس عبدالرحمن خميس من النادي العلمي، بتوزيع الشهادات على الطلاب المشاركين في النشاط الصيفي.
وأشاد عدد من أولياء أمور الطلاب المشاركين في النشاط الصيفي بما تضمنه من أنشطة رياضية وعلمية هادفة أدت إلى تثقيف أبنائهم ورفع اللياقة البدنية لهم، بالإضافة إلى اكتشاف المواهب الكامنة لديهم وصقلها وتنميتها بطرق تربوية وعلمية صحيحة.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.